fbpx

شفط الدهون بالفيزر في مصر وأهميتة

شفط الدهون بالفيزر

شفط الدهون بالفيزر  تقنية الفيزر في شفط الدهون من التقنيات الحديثة الرائعة التي أثبتت وما زالت تثبت جدارتها في تحقيق الأهداف المطلوبة، حيث تقوم تقنية الفيزر بإزالة الشحوم والدهون لتخلص الجسم من التكتلات الدهنية والترهلات الجلدية، فضلا عن دورها المميز في نحت العضلات وإعادة تنسيق القوام، وهو ما لا تحققه أي تقنية أخرى من تقنيات شفط الدهون، لذلك سنسلط الضوء في هذا المقال على أهمية شفط الدهون بالفيزر في مصر .

التعريف بعمليات شفط الدهون في مصر

شفط الدهون في مصر من العمليات الهامة جدا نظرا للأدوار الرائعة التي تقوم بها، حيث تقوم بدور علاجي وتجميلي في نفس ذات الإجراء فتخلص الجسم من تراكم الدهون التي تؤذيه وتؤدي بصاحبه إلى التهلكة والإصابة بالكثير من الأمراض، فضلا عن ذلك تقوم بأدوار تجميلية في تحسين مظهر الجسم وإكساب صاحبه الثقة بالنفس .

وتتم عمليات شفط الدهون بتقنيات متعددة أفرزتها التطورات التكنولوجية التي نحياها في عصرنا الحالي، فبعد أن كانت تتم بالشكل الجراحي التقليدي وإجراء فتح جراحي كبير والخضوع للتخدير الكلي، أصبحت تتم بتقنيات أحدث أحدثت بها سرعة الإجراء وسرعة التعافي وسرعة ظهور النتائج كذلك.

دواعي إجراء عمليات شفط الدهون في مصر

يتم اللجوء إلى عمليات شفط الدهون في مصر بهف التخلص من مشاكل الدهون المتراكمة بالجسم والتي تتعدد أسبابها كالتالي:

  • مع الروتين السريع الذي نعيشه الأن قد ننشغل ولا نلقي بالًا بما نأكله فالوجبات السريعة أصبحت السمة الغالبة عند الجميع ، وهي ما تؤدي بدورها لتراكم الدهون بل تعد من أحد الأسباب القوية لتراكم دهون البطن.
  • كل امرأة مرت بتجربة الولادة القيصرية أيضا ستعرف معنى تراكم دهون البطن أو البطن المترهلة التي تنتج عن هذه العملية، والتي يعانيها أغلبية النساء الذين يخضعون للقيصرية.
  • تتراكم الدهون أيضا لدى الأشخاص مدمني الطعام والأكل بشراهة، وهو ما يتطلب ضرورة إتباع أنظمة غذائية صحية لتقليل مستويات السمنة قبل الوصول إلى ما لا يُحمد عُقباه.
شفط الدهون بالفيزر شفط الدهون بالفيزر في مصر وأهميتة
Close-up Of Surgeon Hand In Blue Glove Holding Scalpel On Woman’s Belly Marked With Lines

أهمية شفط الدهون بالفيزر في مصر

الفيزر لشفط الدهون هو جهاز يعمل بتقنية الموجات فوق الصوتية وقد تم الاعتراف به عالميا عام 2002 ، وهو من أحدث الوسائل التكنولوجية التي يتم اللجوء إليها من قبل الأشخاص ممن يعانون من السمنة الموضعية، وتراكم الدهون في مناطق الجسم المختلفة، ويطلق على عملية شفط الدهون بالفيزر عملية النحت أو نحت القوام أو نحت القوام الديناميكي، وذلك نظرا لدقة الفيزر في شفط الدهون ورسم القوام حيث يتم تذويب الدهون المحيطة بالعضلات بشكل دقيق للغاية.

المرشح المثالي لاستخدام تقنية الفيزر في شفط الدهون

  • يمكن إجراء عمليات شفط الدهون بالفيزر في مصر للرجال والنساء بشرط ألا يزيد وزن الجسم وأن يكون الوزن قريب من الوزن المثالي حتى يتسنى للفيزر تحقيق أفضل النتائج.
  • يمكن استخدام تقنية الفيزر في شفط الدهون أيضا لمن يريد الظهور بشكل مثالي وعضلات منحوتة دون المداومة على التمارين الرياضية المرهقة وذلك لإمكانية الفيزر على إزالة الشحوم ونحت القوام.

ما بعد عملية شفط الدهون وما هي عملية شفط الدهون

شروط ومعايير شفط الدهون بالفيزر في مصر

https://www.youtube.com/watch?v=QV9mzBefDP0

ينبغي قبل اللجوء لإجراء العملية الخاصة بالفيزر إتباع عدد من المعايير اللازمة لهذه التقنية وذلك بهدف ضمان تحقيق النتائج المطلوبة مثل:

  • ينبغي إتباع نظام غذائي ثابت قبل إجراء عملية شفط الدهون.
  • يجب الاطمئنان على الحالة الصحية العامة للمريض قبل إجراء الجراحة والتأكد من عد معاناته من أمراض مزمنة أو خطيرة.
  • يجب على الأشخاص الذين تعدوا 45 عامًا إجراء فحوصات على التنفس والقلب والدورة الدموية قبل استخدام الفيزر.
  • ينبغي التشاور مع الطبيب المختص باستخدام الفيزر، حول النتائج والأهداف المتوقعة والأهداف الواقعية من استخدام هذه التقنية.

خطوات شفط الدهون بالفيزر في مصر

خطوات شفط الدهون بالفيزر شفط الدهون بالفيزر في مصر وأهميتة
Unrecognizable woman points on the abdomen with arrows, monochrome image. Fat loss and liposuction concept
  • تبدأ أولى خطوات عملية شفط الدهون باستخدام تقنية الفيزر بإخضاع المريض تحت تأثير التخدير الموضعي فالعملية غير مؤلمة مثل الطرق الجراحية الأخرى، لذلك لا تتطلب التخدير العام ولكن يمكن للأشخاص الذين يعانون من التوتر الشديد اللجوء للتخدير الكلي خصوصا في حالة شفط الدهون من أماكن متعددة بالجسم.
  • بعد ذلك تأتي الخطوة الثانية المتمثلة في قيام الطبيب المختص بعمل شق جراحي صغير يكفي لإدخال القنية من خلال هذا الشق يتم حقن سائل يتكون من محلول ملح يزيد من سمك طبقة الدهون التي يرغب المريض في معالجتها .
  • بعدها تأتي خطوة شفط الدهون بالفيزر ورسم العضلات حيث يدخل الطبيب قنية أخرى تستهدف الدهون بحيث تحولها إلى خلايا سائلة بحيث يتم امتصاصها بدون أن تتعرض الأعصاب أو الأنسجة أو الأوعية الدموية في المنطقة التي يتم شفط الدهون منها لأي ضرر.
  • وأخيرًا يقوم الطبيب بسحب القنية وإغلاق الشق الجراحي الصغير ويجب على المريض ارتداء حزام ضاغط حول المنطقة التي تم إذابة الدهون منها لفترة لا تقل عن شهر 24 يوماً أو بحسب ما ينصح الطبيب للحصول على النتائج المرجوة.

مميزات شفط الدهون بالفيزر في مصر

Illustration of a man weighing himself, showing him before, with him overweight and then with the ideal weight, showing weight loss.
  • تتميز تقنية شفط الدهون بالفيزر بأنها تمكن الطبيب من نحت أماكن دقيقة للغاية لا يمكن لغيرها من التقنيات أن تصل إليها .
  • عملية شفط الدهون بتقنية الفيزر من أفضل الطرق لشفط الدهون مقارنة بالعمليات التقليدية، حيث يكون الطبيب أكثر سلاسة وسيطرة في الإجراءات والخطوات .
  • تم تصميم جهاز شفط الدهون بالفيزر من أجل تخفيف الدهون والحفاظ على الأنسجة الأخرى في نفس الوقت، وذلك باستخدام محلول ملحي.
  • شفط الدهون بتقنية الفيزر تكون أقل فيما يخص النزيف والكدمات مقارنة بالوسائل أخرى .
  • عملية شفط الدهون باستخدام تقنية الفيزر لا علاقة لها بوزن الجسم، إذ أنها تعمل على مبدأ الجسم الرشيق المنحوت الذي يرضي صاحبه .
  • شفط الدهون بتقنية الفيزر تحتاج تخدير موضعي فقط وتستغرق فترة زمنية أقل مقارنة بالوسائل الأخرب لشفط الدهون
  • الألم المصاحب بعد العملية يعتبر قليلاً إذا ما تم مقارنته مع عمليات الشفط العادية.
  • يتم اللجوء إلى شفط الدهون بتقنية الفيزر في حالات أخرى مثل إزالة السيلوليت وشد الجسم المترهل.
  • بعد انتهاء عملية شفط الدهون بتقنية الفيزر لا تعود الدهون التي تم التخلص منها ثانية إلى التراكم.

المضاعفات المحتملة من شفط الدهون بالفيزر في مصر

Fat girl standing in front of thin girl

على الرغم من حداثة تقنية الفيزر المستخدمة في مختلف عمليات شفط الدهون وشد الجسم وتنسيق القوام، إلا أن هذه التقنية كباقي التقنيات التجميلية الأخرى تحمل بعض المضاعفات المحتملة، والتي لا يعني التنويه عنها ضرورة التعرض لها، ولكن من باب الغطلاع والمعرفة ينبغي تقديم المضاعفات المحتملة لتقنية الفيزر وهي:

  • شفط الدهون بالفيزر يمكن أن يسبب حروق من الدرجة الثانية أو الثالثة.
  • يمكن أن يكون هناك تغيير في لون الجلد مما يطيل من وقت الشفاء.
  • قد تتشكل الجلطات الدموية، والتي قد تصل إلى الرئتين أو الدماغ.
  • قد تحدث العدوى أثناء أي عملية جراحية، حيث يمكن أن تحدث متلازمة الصدمة السامة، أو التهاب اللفافة الناخر.
  • يمكن أن يحدث أن تقوم الموجات فوق الصوتية باختراق الأعماق وإلحاق الضرر بالأنسجة.
  • يمكن أن يحدث اختلال للسوائل بسبب القيام بحقن كميات كبيرة من السوائل، مما قد يؤثر على وظائف الكلى.
  • يمكن أيضا أن يحدث بعض الكدمات والتورم.

تم النشر سابقاً بتاريخ: أكتوبر 15, 2019 @ 4:04 مساءً

%d مدونون معجبون بهذه: