fbpx

إبر الجلوتاثيون لتفتيح البشرة

إبر الجلوتاثيون

وعدناكم في مقال سابق ان نقدم لكم بشكل يومي تقنيات تجميل الوجه بدون جراحة التي يمكن من خلالها علاج جميع مشاكل البشرة المزعجة، وذلك بهدف أن تكون مجموعة مقالتنا هذه بمثابة دليل استرشادي يمكن من خلاله اختيار التقنية الأفضل بسعرها المناسب لكم والقيام بتجربتها للتمتع بإطلاله مميزة مع عيد الفطر المرتقب، وبعد أن تحدثنا عن تقنية الفراكشنال ليزر، والهيدرا فيشل، سنقدم لكم اليوم إبر الجلوتاثيون تلك التقنية المصرح باستخدامها من قبل منظمة الصحة العالمية، فدعونا نتعرف على أسرارها التجميلية التالية.

 

 

إبر الجلوتاثيون لتفتيح البشرة

 

  • تسمى إبر الجلوتاثيون بإبر تفتح البشرة وهو الهدف الأساسي لها، حيث مادة الجلوتاثيون التي تتكون من العديد من المواد الطبيعية الهامة والأحماض الأمينية ، وهي تعتبر من أهم مضادات الأكسدة فائقة القوة والتي تعمل على إنتاج الكولاجين من خلال تحفيز أنسجة الجسم وكذلك تعمل إزالة السموم من الجسم، وهو ما يتم بدون جراحة تماما، ولذلك تعد من التقنيات المفضلة لدى الكثير من النساء والفتيات، مع العلم أن إبر الجلوتاثيون لا تقوم بتفتيح البشرة السمراء، ولكنها تعمل على معالجة البشرة من العوامل الخارجية بما يؤدي إلى التفتيح الطبيعي للون البشرة الأصلي.

 

  • وتستطيع إبر الجلوتاثيون تفتيح البشرة من خلال معالجة التصبغات الجلدية التي تظهر في شكل بقع واسمرار بالبشرة ، فهي تؤثر وبشدة على الخلايا الصبغية أو ما يطلق عليها اسم خلايا المبلانوسيت كما إنها تعمل على تثبيط عمل إنزيم “تايروسينيز” ذلك الإنزيم المسئول عن عملية تصبغ الجلد، مما يؤدي في النهاية إلى تقليل كمية صبغة الميلامين الموجودة على الجلد ومن ثم تفتيح لون البشرة، ولهذا يختلط على الكثيرين إمكانية معالجة البهاق بإبر الجلوتاثيون، وهو ما لا يمكن الجزم به إلا من خلال استشارة الطبيب المختص ومعرفة رأيه الطبي.

 

 

  • ظهرت إبر الجلوتاثيون للمرة الاولى في المراكز الطبية الأوروبية ولاقت استحسانا بفضل نتائجها الرائعة، وهو ما تسبب في انتشار هذه التقنية في الدول الآسيوية والأفريقية، واصبح بالإمكان الخضوع لإجراء إبر الجلوتاثيون داخل المراكز الكبرى التي تتمتع بمستوى عالي من الرفاهية خصوصا المراكز التجميلية المتواجدة في الخليج العربي، وكذلك مركز Change Me الموجود بقلب العاصمة المصرية، فمن الممكن إجراء هذه التجربة التجميلية بيد أطباء على قدر من الكفاءة والخبرة المهنية.

 

إبر الجلوتاثيون
إبر الجلوتاثيون

خطوات استخدام إبر الجلوتاثيون لتفتيح البشرة

 

يتم إجراء إبر الجلوتاثيون لتفتيح البشرة بشكل بسيط بدون جراحة وبصورة آمنة نظرا لمكونات إبر الجلوتاثيون الطبيعية وخلو هذا الإجراء من ظهور مضاعفات جانبية خطيرة، حيث تتم الخطوات كالتالي:

 

  1. يقوم الطبيب أولا بتعقيم الجلد بمنطقة الذراع بشكل جيد، ومن ثم تحديد الوريد.

 

  1. بعدها يقوم الطبيب بتجهيز إبر الجلوتاثيون من خلال خلطها مع بعض الفيتامينات المساعدة ومحلول مائي خاص.

 

  1. يقوم الطبيب بحقنها مباشرة فى الوريد.

 

  1. وتكرر جلسة الحقن بنفس خطواتها مرتين أسبوعياً

 

 

نتائج استخدام إبر الجلوتاثيون لتفتيح البشرة

 

من العيوب التي قد تؤخذ على هذا الإجراء التجميلي هو حد أبرز العوامل التي تعيب إبر الجلوتاثيون هو صعوبة التكهن بشكل دقيق بالنتائج النهائية التي سوف تتحقق من خلالها، حيث أن تأثير مادة الجلوتاثيون على درجة لون البشرة يتوقف على عدة عوامل في مقدمتها الآتي:

 

  • متوسط الجرعة المستخدمة

 

  • عدد الجلسات التي يخضع لها المريض

 

  • نوع البشرة

 

  • درجة لون البشرة الأصلي

 

وينبغي معرفة أن نتائج الحقن بإبر الجلوتاثيون لا تظهر بشكل فوري بعد أول جلسة بل تظهر ببطء عبر الخضوع لعدد الجلسات الموصي بها، وهي تبدأ في الظهور مع الجلسة الرابعة وتستمر في التحسن تدريجاً لذلك يحتاج المريض للانتظار فترة من الوقت تصل لعدة شهور حتى يرى النتيجة النهائية.

 

 

إبر الجلوتاثيون تجربتي

 

من أكثر الأمور التي تثير الاطمئنان والراحة في نفوس القراء هو معرفة التجارب السابقة التي قامت بإجراء التقنية التجميلية المختارة، حتى يتم الخضوع بكل ثقة دون خوف، ولذلك سنوضح لكم في هذه الفقرة ما أفادت به جميع التجارب السابقة التي قامت باستخدام إبر الجلوتاثيون لتفتيح البشرة كالتالي:

 

  • إبر الجلوتاثيون لا تقوم بالتبييض ولكنها تعمل على تفتيح البشرة.

 

  • فترة النقاهة المتوقعة بعد استخدام إبر الجلوتاثيون فترة قصيرة.

 

  • قد ينتج عن إجراء حقن الجلوتاثيون بعض الاعراض الجانبية الطبيعية والغير مقلقة التي سرعان ما تزول مثل،

 

  1. احمرار الجلد

 

  1. الرغبة في الحكة

 

  1. حدوث تورم طفيف في موضع الحقن

 

  1. اضطرابات المعدة
إبر الجلوتاثيون
إبر الجلوتاثيون

مميزات إبر الجلوتاثيون لتفتيح البشرة

 

بعد أن شاركنا معكم تجارب إجراء إبر الجلوتاثيون لتفتيح البشرة، سنوضح لكم الآن الجانب المشرق من هذا الإجراء التجميلي، وهو جانب المميزات والفوائد كالتالي:

 

  1. حقن الجلوتاثيون يمكن استخدامها بأمان على جميع أنواع البشرة.

 

  1. لا تستخدم بشكل سطحي لتفتيح منطقة بعينها بل على العكس أن مفعولها يكون علىا لجسم كله ، لأنها تساعد على تفتيح لون الجسم كله وليس الوجه فقط.

 

  1. استمار نتيجتها لفترة طويلة جداًولانها لا تقوم بعملية تفتيح للون الجلد بشكل مؤقت بل إنها تؤثر على عدد خلايا صبغة الميلامين مما يعنى أن نتيجتها ستكون دائمة إن شاء الله.

 

  1. تحفز خلايا البشرة على إنتاج الكولاجين الذي يعمل على تحسين حالة الجلد ويعطيه الحيوية والمرونة اللازمة كما إنه يعمل أيضاً على شد الجلد وتحسين مظهره.

 

  1. تساعد حقن الجلوتاثيون على إعادة الحيوية والنضارة للبشرة بفضل احتوائها على الاحماض الامنية ومواد الأكسدة المتعددة.

 

  1. تقلل من ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة بشكل ملحوظ.

 

  1. لا يحتاج الشخص بعدها لفترة التعافي بل إنه يمارس حياته بشكل طبيعي ، فعملية الحقن من العمليات البسيطة والآمنة التي لا يستغرق إجرائها سوى دقائق معدودة فقط.

 

 

سعر إبر الجلوتاثيون لتفتيح البشرة في مصر

 

هناك مجموعة من العوامل يتوقف على اساسها سعر إبر الجلوتاثيون في مصر ومنها :

 

  • نوع إبر الجلوتاثيون المستخدم في الحقن هل هي من النوع الالماني أم الياباني ام الانجليزي أم غيرها.

 

  • تركيز الجلوتاثيون في كل إبرة من إبر الحقن.

 

  • عدد جلسات حقن الجلوتاثيون الموصى بها من قبل الطبيب.

 

  • خبرة الطبيب ومنطقته الجغرافية.

 

  • هل ستم الحساب بناءاً على سعر كل جلسة حقن أم إجمالى سعر عدد الجلسات المحددة.

 

وبصفة عامة يتراوح سعر الحقنة الواحد من إبر الجلوتاثيون لتبيض البشرة في مصر ما بين 50 دولار إلى 75 دولار أي ما يتراوح ما بين 750 جنيه إلى ألف جنيه مصري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: