fbpx

اختبار الهستيريا المقتبس من اختبار مينسوتا متعدد الأوجه

الهستيريا هى حالة مرضية تؤدي إلى المبالغة في التعبيرعن مشاعرالخوف الشديد أو أية مشاعر فياضة أخرى قد يصعب على المصاب بها التعامل معها بشكل متوازن. وتصنف كأحد الأساليب العقلية الدفاعية التي يستخدمها العقل البشري في مواجهة المواقف الصعبة.

مقدمة حول اختبار الهستيريا

اختبار الهستيريا المقتبس من اختبار مينسوتا متعدد الأوجه يقيس اضطراب الهستيريا أو العصاب الهستيري وهو حالة مرضية تؤدي إلى المبالغة في التعبير عن المشاعر. كالخوف الشديد أو أية مشاعر آخرى وقد يصعب التعامل معها بشكل متوازن. حيث أن في الهستيريا تصاب مناطق الجسم مثل الحواس وجهاز الحركة، ويطلق البعض على الهستيريا اسم ” الهستيريا التحويلية ” أو “رد فعل التحويل ” أي التي تعني تحويلا جسميا لأمور نفسية نظرا لأنها تعتمد على حيلة دفاعية نفسية أساسية هي التحويل حيث تحول الانفعـالات والصراعـات إلي أعراض جسمية كحل رمزي للصراع.

تعريف مرض الهستيريا

اضطراب الهستيريا (Hysteria)‏ هى أحد الأساليب الدفاعية التي يستخدمها العقل في مواجهة المواقف الصعبة. حيث أن الهستيريا هي مرض نفسي عصابي تظهر فيه اضطرابات انفعالية مع خلل في أعصاب الحس والحركة. حيث تظهر فيه أعراض جسمية ليس لها أي أساس عضوي وهي تحدث لهدف عند الفرد الهستيري قد تكون بهدف الهروب من الصراع النفسي أو من القلق أو من موقف مؤلم بدون أن يدرك الدافع لذلك، وذلك يميز مريض الهستيريا عن الذي يتظاهر بالمرض وفي الهستيريا تصاب مناطق الجسم مثل الحواس وجهاز الحركة. يمكن تحديد درجة وشدة الهستيريا عن طريق إجراء اختبار الهستيريا

أعراض مرض الهستيريا

•أعراض عقلية: اضطراب الوعي، الطفلية الهستيرية (التحدث كالأطفال).
•أعراض عامة: ردود الفعل السلوكية المبالغ فيها للمواقف المختلفة، المرض عند بداية المدرسة أوالامتحانات.
•أعراض حسية: العمى الهستيري، الصمم الهستيري، فقدان حاسة (الشم، الذوق)، فقـدان الحساسية الجلدية في عضو أوفي عدة أعضاء.

أسباب الهستيريا

تلعب الوراثة دورا ضئيلاً للغاية، وبينما تلعب البيئة الدور الأكبـر، وترجـع (الهستيريا) إلى ضعف قشرة المخ بسبب الاستعداد الوراثي، وعادة ما يكون المريض الهستيري ذا تكوين جسمي نحيف واهن. وهناك أسباب نفسية تنحصر في الصراع بين الغرائز والمعايير الاجتماعية، والصراع بين الأنا الأعلى وبين اللهو (الدوافع الجنسية) والإحباط وخيبة الأمل في تحقيق هدف أو مطلب. وأيضا الفشل في الحب أو صدمة عنيفة أو التعرض لحادث أو جرح أو حرق بليغ. والزواج غير المرغوب فيه والزواج الغير سعيد، والغيرة، والحرمان ونقص العطف والانتباه وعدم الأمان، والأنانية والتمركز حول الذات بشكل طفلي.وعدم نضج الشخصية وعدم النضج الاجتماعي، وعدم القدرة على رسم خط الحياة، وأخطاء الرعاية الوالديـه مثل التدليل المفرط والحماية الزائدة

 

اختبار الهستيريا و علاج مرض الهستيريا

يفضل علاج الهستيريا بالعيادة الخارجية ويحسن إبقاء المريض في مكان عمله.
•علاج طبي:- يستخدم علاج التنبيه الكهربائي، وأحيانا يلجأ المعالج إلى استخدام الدواء النفسي.
•علاج بيئي:- عن طريق تعديل الظروف البيئية المضطربة التي يعيش فيها المريض بما فيها من أخطاء وضغوط أوعقبات حتى تتحسن حالته.
•إرشاد نفسي:- حيث ينصح بعدم تركيز الاهتمام بالمريض أثناء النوبات الهستيرية فقط لأن ذلك يثبت النوبات لدى المريض لاعتقاده أنها هي التي تجذب الانتباه إليه.
•علاج نفسي:- يتناول الشخصية بهدف تطويرها ونموها. ويستخدم التحليل النفسي للكشف عن العوامل التي سببت ظهور الأعراض.

و يستخدم العلاج الجماعي خاصة مع الحالات المتشابهة ويجب أن يعمل المعالج باستمرار على إثارة تعاون المريض وتنمية بصيرته ومساعدته في أن يفهم نفسه ويحل مشكلاته ويحاربها بدلا من أن يهرب منها.

 

 

اذهب إلى الأختبار

 

اذا لم يعمل الزر بالأعلى رجاء اتباع الرابط

وللمزيد من الاختبارات انظر الآتى : –

  1. اختبار القلق.
  2. اختبار البارانويا.
  3. اختبار الهوس.
  4. اختبار الاكتئاب.
  5. اختبار الوسواس القهرى.

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: