fbpx

اصفرار الاسنان وأسبابها عند الاطفال وعدم تنظيف الاسنان بشكل مناسب

أسباب اصفرار الاسنان عند الاطفال

اصفرار الاسنان عند الاطفال تتساءل العديد من الأمهات حول أسباب اصفرار الاسنان عند الاطفال.

أسنان الأطفال أو الاسنان اللبنية عادة ما تكون أكثر بياضاً من أسنان البالغين لاحتوائها على كميات أكبر من الكالسيوم إلا أنه في بعض الأحيان

"أسباب

أسباب اصفرار الاسنان عند الاطفال

قد تفقد هذه الاسنان لونها وذلك لعدة عوامل منها ما يلي:

عدم تنظيف الاسنان بشكل مناسب

 إن عدم تنظيف أسنان الأطفال بالشكل المناسب يومياً يؤدي إلى تجمع البكتيريا وتكاثرها بين الأسنان، مشكلة ما يعرف بطبقة البلاك التي تؤدي بالنهاية إلى اصفرار الاسنان عند الاطفال.

استعمال بعض الأدوية

ينتشر استعمال المكملات الغذائية المحتوية على الحديد في مرحلة الطفولة، هذه الأنواع من المكملات الغذائية قد تؤدي إلى اصفرار الاسنان عند الاطفال. هنالك أيضاً مجموعة المضادات الحيوية من عائلة التيتراسايكلين، قد تستعمل بعض الأمهات هذه العائلة أثناء الحمل أو فترة الرضاعة، تمتلك هذه المجموعة خواصاً جانبية من شأنها أن تؤثر على الجنين وتسبب مشكلة اصفرار الاسنان عند الاطفال بعد الولادة أو عن طريق إفرازها في اللبن عند الرضاعة.

إصابة في الاسنان

عند تغير لون سنٍّ واحد فقط، فإنه من المرجح أن تكون المشكلة جراء إصابة أو صدمة تسببت في نزيف داخل السن.

عملية تصغير الأذن وخطورة ومضاعفات وكيف تختار الطبيب المناسب لإجراء العملية

ضعف طبقة مينا الأسنان

 ينشأ ذلك غالباً بسبب مشكلة وراثية أحدثت ضرراً في الجينات المسؤولة عن تكوين طبقة المينا.

الإستخدام المفرط للفلورايد

تجنب خلط الألبان الصناعية للأطفال مع الماء المدعم بالفلورايد، إذ أنه قد تساهم كميات الفلورايد الكبيرة في فقدان اللون الأبيض الناصع في أسنان الأطفال وتشكل الخطوط البيضاء الشاحبة.

بعض الأمراض

تؤدي حالة ارتفاع مستوى بيليروبين الدم إلى ظهور بقع صفراء أو خضراء عند الأطفال في حال ولادتهم بهذا المرض.

يكمن علاج مشكلة اصفرار الاسنان عند الاطفال في علاج العامل المسبب،

فإذا كانت المشكلة في إهمال النظافة، يجب على الأهل توعية الطفل بضرورة غسل الاسنان

والمحافظة على صحة الفم وتحذيره من المشاكل المترتبة على عدم الالتزام بهذه التعليمات

كما يجب تعليم الطفل وتدريبه على الطريقة الصحية لغسل الاسنان.

ينصح أيضاً بعدم توفير المشروبات المحتوية على كميات كبيرة من السكر والإفراط في تناول العصائر

والمشروبات الغازية. كما يجب توعية الأطفال بعدم مشاركة أدوات الطعام الخاصة بزملائهم

وذلك لأنها تسبب انتشار البكتيريا المسببة للعدوى والتسوس.

أيضاً في حال إعطاء الطفل للّهّايات أو السكّاتات التي توضع في الفم

ينصح بعدم غمرها في العسل أو السكر؛ لتجنب تعود الطفل على هذا الطعم.

لا تترددي في مناقشة أي أمور أو شكوك تتعلق بصحة أسنان طفلك مع طبيب الاسنان

وذلك لكون الطبيب على دراية كاملة بالأسباب المحتملة ومدى خطورتها والحلول الأنسب لها

وفي بعض الأحيان سيفضل طبيب الاسنان عرض الحالة على طبيب الأطفال عند الحاجة إلى مزيد من الفحص.

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: