fbpx

الحل الأمثل لعلاج مشاكل الشعر بـ”حقن الميزوثيرابي”

تساقط الشعر

تساقط الشعر أو قلة كثافته من المشاكل التي تؤرق السيدات والرجال على حد سواء وأيا كانت الأسباب صحية او نفسية فلم يتركنا الطب الحديث نُعاني من هذه المشاكل دون محاولة تقديم العلاج الفعال لذلك سنتناول في هذا المقال تقنية حقن الميزوثيرابي لعلاج مشاكل الشعر.

الميزوثيرابي هو أحد التقنيات التجميلية الغير جراحية والتى تهدف لعلاج مشاكل الشعر وإعادة نمو الشعر مرة اخرى. تعتمد تلك التقنية على الوخز بإبر دقيقة تحت فروة الرأس.

علاج الشعر بتقنية الميزوثيرابي

تستهدف حقن الميزوثيرابى طبقة الميزوديرم، وتعمل على تحفيز الخلايا فى تلك المنطقة على التجدد والنمو ويحفز تكاثر البصيلات، وتبعد طبقة الميزوديرم عن فروة الرأس بمسافة 1 ملليمتر، لذلك تستخدم حقن الميزوثيرابى فى علاج حالات ترقق وتساقط الشعر واستعادة صحة وحيوية الشعر من جديد.

تناسب تقنية حقن الميزوثيرابى كل من النساء والرجال وبالأخص الذين يعانون من أعراض الصلع المبكر وأيضاً حالات الصلع الوراثى، ويرجع السبب فى مشكلة تساقط الشعر إلى العديد من الأسباب منها:

  1. سوء التغذية ونقص العديد من العناصر والفيتامينات الهامة لنمو الشعر بالجسم.
  2. ضعف وصول الدورة الدموية إلى فروة الرأس وتغذيتها.
  3. التغيرات والاضطرابات الهرمونية.
  4. تؤدى تلك الأسباب إلى ضعف البصيلات وبالأخص فى حالات ارتفاع هرمون DHT (دايهيدروتستوستيرون) وهو الهرمون المسؤول عن تساقط الشعر والإصابة بالصلع.
  5. حازت تقنية حقن الميزوثيرابى على إقبال كبير وذلك لتركيبها الخاصة والتي تحتوي على المغذيات والإنزيمات المناسبة على حسب حالة المريض والسبب المؤدي لمشكلة تساقط الشعر مما يساعد فى نمو بصيلات جديدة من الشعر تمتاز بالقوة والصحة.

أنواع علاج الميزوثيرابي للشعر

  • طريقة العلاج الميكانيكية (الفيزيائية).
  • طريقة العلاج الكيميائية.

طريقة العلاج الميكانيكية (الفيزيائية):

وتعتمد الطريقة الميكانيكية على استخدام إبر تمتاز بالدقة يتم

تساقط الشعر
تساقط الشعر

استخدامها لحقن المحلول تعمل على خلق ثقوب صغيرة فى المنطقة المصابة التى تعانى من مشكلة تساقط الشعر، تساعد تلك التقنية فى تحفيز إنتاج الكولاجين والإيلاستين بفروة الرأس، يساعد الكولاجين في تقوية الشعر وإعادة نموه بصورة أكثر حيوية وتعتبر تلك المواد مواد بناء فتعمل على نمو بصيلات شعر جديدة، ولا تُسبب تلك الثقوب أى ألم أو مشاكل فروة الرأس.

طريقة العلاج الكيميائية

تعتمد الطريقة الكيميائية فى العلاج على المواد ذات الفعالية التى يقوم الطبيب بحقنها بفروة الرأس والتى تستهدف طبقة الميزوديرم وتعمل على تحفيزها، وتختلف المواد المستخدمة من مريض لآخر ويعتمد ذلك على حالة الشعر أسباب تساقط الشعر ومنع التساقط فيوجد تساقط الشعر الذي ينتج من الإصابة بالأنيميا وفقر الدم، وتساقط الشعر الناتج عن أسباب هرمونية وجينية وغيرها. وتنقسم المواد الكيميائية إلى نوعين كالتالي:

علاج الميزوثيرابي التقليدي

  1. العلاج بالنانو ببتيد.
  2. المشاكل التى يعالجها حقن الميزوثيرابى
  3. الشعر الخفيف بسبب تساقط الشعر الناتج عن نقص التغذية المناسبة ونقص العناصر والفيتامينات الهامة بالجسم.
  4. مشاكل الشعر المتعلقة بالعوامل الهرمونية مثل اضطرابات الغدة الدرقية.
  5. مشاكل الشعر التى تنتج بسبب ضعف وصول الدورة الدموية إلى فروة الرأس و إمدادها بالغذاء المناسب.
  6. مشاكل تقصف وجفاف الشعر.
  7. تساقط بصيلات الشعر عند التمشيط بسبب ضعفها.
  8. علاج الأمراض الجلدية التي تسبب تساقط الشعر مثل مرض الثعلبة.
  9. علاج القشرة بفروة الرأس.
  10. تأخير مرحلة الصلع والحد من انتشاره بفروة الرأس.

طريقة للعناية بالشعر

 

 

تاريخ تقنية العلاج الميزوثيرابي

يعتبر الطبيب مايكل بيستر هو مبتكر تقنية حقن الميزوثيرابى والذى توفى فى عام 2003 مـ، فكان قائم على علاج أحد المرضى المصابين بمرض الربو فى عام 1952 مـ، من خلال تقنية الحقن الموضعى التى قام بابتكاره وذلك فى عام 1948 مـ، وعلى الرغم من أن تقنية الحقن تلك لم تعطى النتيجة المطلوبة فى علاج مشكلة الربو ولكنه فوجئ بأن المريض الذى كان يعانى من الصم أصبح قادر على سماع بعض الأصوات.

استمر الدكتور بيستر فى إجراء التجارب بتقنية الميزوثيرابى والتى تم الاعتراف بها فى فرنسا بداية من عام 1987 مـ، ولم يعد يقتصر العلاج بتقنية الميزوثيرابى على العمليات التجميلية فقط وإنما أصبح يستخدم فى وقتنا الحالى فى علاج مشاكل البشرة والشعر وفي إذابة الدهون والعظام وغيرها وذلك من خلال استخدام المواد المناسبة على حسب العلاج المطلوب.

أهم المكونات الفعالة المستخدمة في تقنية حقن الميزوثيرابى أسيتيل تتراببتيد-3 (بديل للمينوكسيديل):

وتمتاز تلك المادة بقدرتها على:

  1. الحد من التهاب فروة الرأس بعد عملية الحقن.
  2. تحفيز عملية نمو البصيلات.
  3. الحد من هرمون DHT المسؤول عن تساقط الشعر.
  4. تحفيز الخلايا بفروة الرأس على إفراز البروتينات الهامة لبصيلات الشعر والعمل على تقويتها ومنع تساقطها.
  5. تحفيز الأنسجة لنمو بصيلات شعر تمتاز بالحيوية والقوة.

بيوكانين أ (BIOCHANIN A):

وهو أحد المركبات الطبيعية العضوية ويتم استخلاصه من زهر القرنفل الأحمر (Red Clover)، حيث ينتمى لعائلة الفلافونويدات. يقوم ذلك المركب بتعديل تحويل هرمون التستوستيرون إلى هرمون DHT، مما يعطى نتائج فعالة بشكل كبير فى حالات الصلع الوراثى، والصلع الناتج عن التغيرات والاضطرابات الهرمونية.

تعرف على: زراعة الشعر في مصر وكيفية أختيار الطبيب لزراعه الشعر

خطوات إجراء عملية علاج الشعر بالميزوثيرابى

يتم تنظيف فروة رأس المريض جيداً بواسطة مادة مطهرة، وقبل البدء فى عملية الحقن يتم إجراء اختبار حساسية للمريض وذلك من خلال الحقن فى مساحة صغيرة والانتظار قليلاً للتأكد من أن المريض لا يعانى من اى حساسية تجاه أي من المواد التى تم حقنها.

يقوم الطبيب بتخدير المناطق المصابة من فروة الرأس بواسطة التخدير الموضعي، ومن الممكن البدء فى حقن الميزوثيرابي بدون الحاجة للتخدير في الإبر المستخدمة صغيرة ودقيقة لا ينتج عنها أى ألم، يشعر المريض فقط بوخز بسيط فى فروة الرأس ويختفى بالتدريج.

يتم حقن المنطقة المصابة بفروة الرأس، وفى الغالب يتم استخدام خليط من أسيتيل تتراببتيد-3 مع بيوكانين، أو استخدام مزيج النانو ببتيد والذى يعمل على حث نمو بصيلات الشعر.

تسمح تقنية الميزوثيرابى فى سرعة وصول المواد المحقونة إلى الطبقة الداخلية للبشرة ووصولها إلى بصيلات الشعر، فتعمل تلك المواد على زيادة نمو الشعر وتنشيط الدورة الدموية والتى تقوم بامداد البصيلات بالغذاء اللازم لفروة الرأس والحد من تأثير هرمون DHT المسؤول عن تساقط الشعر.

بالإضافة إلى ذلك تعمل على تحفيز إنتاج الكولاجين الذي يعمل على تقوية البصيلات وزيادة قوتها وحيويتها، بعد الانتهاء من عملية الحقن يقوم الطبيب بعمل كمادات باردة للحد من الاحمرار يصف الطبيب بعض الأدوية المضادة للالتهاب والمسكنة.

مميزات حقن الميزوثيرابي للشعر

  1. لا تتطلب استخدام التخدير الكلى.
  2. غير جراحية لا تتطلب إجراء اى شق جراحى.
  3. استخدام المواد المناسبة على حسب حالة الشعر ويسبب التساقط.
  4. إمكانية ممارسة الأنشطة اليومية بشكل طبيعى بعد الانتهاء من عملية الحقن مباشرة حيث لا تتطلب فترة نقاهة نظراً لبساطة وسهولة عملية الحقن.
  5. سرعة ظهور النتائج الأولية والتى تظهر فى فترة تتراوح من أسبوعين إلى شهر، أما النتائج الدائمة تستغرق تقريباً ستة أشهر.

حقن الشعر بالميزوثيرابي مقابل زراعة الشعر

تختلف عمليات زراعة الشعر عن تقنية حقن الميزوثيرابى فى أن عمليات زراعة الشعر لا تهتم بالسبب المؤدي لتساقط الشعر فتعمل على علاج مشاكل الصلع وتساقط الشعر على عكس حقن الميزوثيرابى والذي يقوم بعلاج مشاكل الشعر المختلفة والتى يكون بها بصيلات الشعر بحالة سليمة.

وبالنسبة للتكلفة تعتبر تكلفة حقن الميزوثيرابى منخفضة بالمقارنة مع تكلفة عمليات زراعة الشعر، ولا تستغرق وقت طويل فى عملية الحقن بالإضافة إلى أنها تقنية غير جراحية، وفي بعض الحالات يتم استخدام تقنية حقن الميزوثيرابى بعد عمليات زراعة الشعر لزيادة تحفيز نمو البصيلات بشكل صحى وقوى.

اقرأ أيضًا: عملية زراعة الشعر للحامل وأسباب تساقط الشعر للحامل

حقن الميزوثيرابي مقابل حقن البلازما

تتشابه تقنية حقن البلازما مع تقنية حقن الميزوثيرابى ولكن الاختلاف فى المواد المستخدمة فى عملية الحقن، ففى تقنية الميزوثيرابي يتم استخدام المغذيات المكونة من الفيتامينات والمعادن والأحماض النووية والأحماض الأمينية والإنزيمات وغيرها أما فى حالة تقنية حقن البلازما فيتم استخدام البلازما التى يتم استخلاصها من أخذ عينة من دم المريض ويتم تحضيرها معملياً من خلال جهاز الفصل المركزى والذى يقوم بفصل البلازما والصفائح الدموية عن باقى مكونات الدم.

يساعد حقن البلازما فى علاج مشاكل تساقط الشعر وتمتاز بأنها أقل من حيث يتعرض المريض للحساسية وذلك لأن المواد المحقونة مواد طبيعية يتم استخلاصها من جسم المريض نفسه، ويتم العلاج بالبلازما على عدة جلسات يفصل بينها بضعة أسابيع.

تكلفة علاج الشعر بالميزوثيرابى

تتوقف تكلفة علاج الشعر من خلال تقنية حقن الميزوثيرابى على عدة عوامل أهمها ما يلى:

  1. المنطقة المراد حقنها.
  2. عدد الحقن التي يحتاجها المريض والتى تتوقف على مساحة المنطقة المصابة.
  3. عدد الجلسات التى يحتاجها المريض.
  4. خبرة الطبيب القائم على إجراء العملية.
  5. نوع المواد المستخدمة فى عملية الحقن.

فى الحالات البسيطة قد لا يحتاج المريض عدد كبير من الجلسات فقط جلسة أو جلستين ويحصل المريض على نتائج فعالة ودائمة، ولكن قد يحتاج جلسات متابعة على فترات طويلة، مع الالتزام باتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

أما فى الحالات الشديدة قد يحتاج المريض إلى عدة جلسات تتراوح من خمسة إلى ثمانية جلسات يفصل بين الجلسات مدة زمنية تتراوح من شهر إلى ستة أشهر. وبالأخص في حالات الصلع الوراثى حتى الحصول على النتائج المطلوبة.

تبدأ تكلفة علاج الشعر بتقنية الميزوثيرابي في الأردن من 750 دولار أمريكى، وتتراوح التكلفة فى السعودية من 1.000 إلى 1.500 دولار أمريكي، وترتفع التكلفة فى الإمارات وتتراوح من 1.500 إلى 3.000 دولار أمريكي، ويبلغ متوسط تكلفة علاج الشعر بتقنية الميزوثيرابي في أمريكا من 2.000 دولار أمريكي، وترتفع التكلفة فى سويسرا وتبدأ التكلفة من 3.000 دولار أمريكي.

 

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: