fbpx

السمنة الموضعية وخطوات إزالتها

السمنة الموضعية

السمنة الموضعية هي نوع من أنواع السمنة التي تسبب إزعاجا للأشخاص المصابون بها بسبب عدم قدرتهم على التخلص منها بالطرق الطبيعية التقليدية، فزيادة الوزن بضع كيلوجرامات مع تراكم الشحوم في بعض مناطق الجسم مع الاضطرابات الهرمونية قد يجعل إنقاص الوزن من الأمور المستعصية أمام الحميات الغذائية والتمارين الرياضية وأنظمة التخسيس المختلفة، ولذلك سنقدم لكل من يعاني من السمنة الطرق التي يمكن بها التخلص من هذه المشكلة بشكل آمن ونهائي.

السمنة الموضعية

التعريف بالسمنة الموضعية

السمنة الموضعية هي إحدى أنواع السمنة التي يصاب بها العديد من الأشخاص رجال أو نساء وتحدث نتيجة العادات الغذائية الخاطئة، حيث تتراكم الدهون في مناطق مختلفة من الجسم وتتمركز رافضة التفتيت بإتباع المصاب أنظمة غذائية معينة أو ممارسة التمارين الرياضية التقليدية.

ويتم تصنيف إصابة الشخص بالسمنة عندما تزيد نسبة الدهون في الجسم عن معدلها الطبيعي حيث تبلغ نسبة الدهون في جسم النساء حوالي 30% من وزنهن، بينما تقدر بالنسبة للرجال حوالي 20% من إجمالي وزنهم، وفي حال زيادة الدهون عن هذه المعدلات يتم التشخيص بالإصابة بالسمنة والتي لابد من البحث عن الحلول الآمنة للتخلص منها قبل أن تتفاقم المشكلة وتسبب أضرارا صحية ونفسية، لمعرفة طرق إزالة السمنة الموضعية قم بزيارة المقال التالي:

إزالة السمنة الموضعية بطرق مختلفة

أسباب الإصابة بالسمنة الموضعية              

هناك العديد من العوامل التي تساعد في الإصابة بالسمنة الموضعية وهي ما سنلخصها لكم كالتالي:

  • العوامل الوراثية : فالسمنة من الأمراض التي يمكن وراثتها من الآباء والأمهات ويؤدي عدم ممارسة الرياضة إلى تفاقم هذه المشكلة.
  • الحمل و الولادة المتكررة : تسبب هذه المرحلة في حياة المرأة العديد من المتغيرات ومن أهم هذه المتغيرات هي الإصابة السمنة الموضعية حيث تضعف عضلات البطن نتيجة الحمل مما يؤدى إلي ترهل الجلد و تراكم الدهون تحت البطن أو المعدة مباشرة لذلك ينصح بممارسة بعض التمارين الرياضية المناسبة بعد الولادة.
  • الهرمونات : يقبل العديد من الرجال على تناول الهرمونات لتقوية العضلات وهو ما يتسبب في تنشيط الغدد اللبينية وكبر حجم الثدى لديهم.
  • قلة الرياضة : عدم ممارسة التمارين الرياضية تجعل الجسم يبدو غير متناسق وغير مشدود مما يؤدى إلي تكتلات و بروزات دهنية غير مرغوب فيها قد تحدث بسبب إتباع حمية غذائية غير مناسبة فتفقد الكثير من وزن الجسم فيما عدا مناطق معينة تتواجد بها الدهون كما هي .
  • ضغوطات الحياة : الشعور بالضغط و سوء الحالة النفسية يؤدى إلي إفراز الجسم لهرمون الكورتيزون الذى يساعد علي ترسب الدهون في الكرش.
  • العادات الغذائية الخاطئة : يقبل العديد من الأشخاص على تناول الطعام المليء بالسعرات الحرارية والدهون وبعدها يحدث خمول للجسم نتيجة تراكم الدهون في الجسم وفي الدم أيضا.
  • أمراض الغدة الدرقية: الغدة الدرقية هي الغدة المسؤولة عن إفراز الهرمون المسؤول عن عملية التمثيل الغذائي وفي حال معاناة هذه الغدة من الاضطرابات يحدث تراكم للدهون نظرا لقلة وجود الهرمون المسؤول عن الحرق في الجسم.
  • قلة النشاط البدني اليومي: طبيعة عمل الشخص لها دور في الإصابة بالسمنة الموضعية كالأعمال المكتبية التي تقل معها الحركة .
السمنة الموضعية
Change me 3 السمنة الموضعية وخطوات إزالتها
السمنة الموضعية

كيف يمكن إزالة السمنة الموضعية بالطريقة الطبيعية ؟

  • السمنة الموضعية التي تصيب منطقة معينة في الجسم وتجعلها بدينة أكثر من المناطق الأخرى ينبغي العمل على إزالتها قبل أن تتحول السمنة عامة في أماكن الجسم كله ، ومن الطرق الطبيعية التي يمكن إتباعها لإزالة السمنة الموضعية هي:
  • ممارسة التمارين الرياضة دون ملل: الرياضة هي العامل الأهم في إزالة السمنة الموضعية ولكن ينبغي الصبر وعدم الملل من ممارستها لإزالة دهون الجسم فمع مرور وقت معين سيتم حرق الدهون بالرياضة.
  • شرب الكثير من الماء: الماء له العديد من الفوائد الصحية والجمالية التي لا ينبغي الإغفال أو التكاسل عنه أبدا، فمن شأن الماء تنظيم العملية الهضمية وتوفير النشاط لعضلات الجسم مما يوفر لها القدرة على حرق السعرات الحرارية.
  • إتباع نظام غذائي صحي: لا شك أن ممارسة التمارين الرياضية دون الالتزام بنظام غذائي صحي لن يجدي نفعا مطلقا ولو استمر الشخص في ممارسة الرياضة مدى الحياة، ولكن ينبغي جعل النظام الغذائي الصحي روتين يومي ليكون الطعام مليء بالخضروات والفواكه الطازجة وبعض البروتينات اللازمة وقليل من النشويات والابتعاد عن الأطعمة الجاهزة قدر الإمكان.

أشكال السمنة الموضعية

تنقسم السمنة الموضعية إلي نوعين من الشكل وهما كالتالي :

السمنة الكمثرى

وهو الشكل الشائع بين النساء وتتكون هذه السمنة نتيجة :

  • تناول السكريات و الأطعمة الغنية بالدهون .
  • شرب المشروبات الغازية.
  • عدم تناول قدر كافي من الماء .
  • الجلوس لفترة طويلة و عدم الحركة و المشي .
  • حدوث خلل هرموني بسبب عدم الانتظام في الهرمونات الأنثوي.

السمنة التفاحة

هذا الشكل يصاب به الرجال عادة و نجد أن الدهون تتركز في البطن نتيجة:

  • الأكل بشكل زائد عن حاجة الجسم .
  • تناول الطعام ثم الذهاب بعدها إلي النوم مباشرة .
  • قلة ممارسة الرياضة .
  • تناول المشروبات الغازية .
  • سوء الهضم و القولون العصبي عند الشعور بالانفعال و التوتر و القلق .
عمليات شفط الدهون 2 السمنة الموضعية وخطوات إزالتها

العمليات التجميلية لإزالة السمنة الموضعية

في حال فشلت عزيزي القاري في إزالة السمنة الموضعية بالطرق التي تم الإشارة إليها في السطور السابقة يبقى لديك الأمل في إجراء نوعية العمليات التي سيتم تناولها في السطور القادمة وهي:

إزالة السمنة الموضعية بعمليات شفط الدهون

عمليات شفط الدهون تعتبر الملاذ الآمن والأخير لإزالة السمنة الموضعية،حيث يقوم الطبيب بوضع المريض تحت تأثير بنج كلي أو موضعي حسب حالته، ويستخدم إبرة كبيرة مخصصة لشفط الدهون والخلايا الدهنية الزائدة بين العضلات والجلد.

إزالة السمنة الموضعية باستئصال الدهون

استئصال الدهون نوع من العمليات التجميلية التي يتم اللجوء لها للتخلص من مشكلة السمنة الموضعية العميقة العملية ، وتفلح هذه النوعية من العمليات مع ترهلات البطن الناتجة عن الولادات المتكررة ، حيث يتم استئصال الدهون والترهلات الجلدية دون فقدان الوزن، بل هي مجرد عملية تجميلية لإزالة البروزات الدهنية فقط، لمعرفة تفاصيل عملية تكميم المعدة للتخلص من السمنة قم بزيارة المقال التالي:

عملية تكميم المعدة للتخلص من السمنة

دهون الجسم 3 السمنة الموضعية وخطوات إزالتها

إزالة السمنة الموضعية بالفيزر

يمكن إزالة السمنة الموضعية من خلال جهاز الفيزر تلك التقنية الحديثة التي أثبتت نجاح باهر في مجال عملها لإزالة الدهون الموضعية بمناطق الجسم المختلفة، ومن ثم نحت العضلات وتنسيق القوام.

ويتم شفط الدهون بالفيزر من خلال استخدام  موجات فوق صوتية عالية القوة والدقة وليس موجات ليزر، لكنها تعرف بالفيزر نظراً لدقتها الشديدة التي تتفوق على غيرها من التقنيات ونظراً للانتقائية الشديدة التي تتميز بها.

ويقوم الطبيب في حالة شفط الدهون  بالفيزر للتخلص من السمنة الموضعية من خلال حقن بعض السوائل مع مواد مخدرة في المنطقة المراد إذابة الدهون منها، ثم يتم عمل عدة فتحات حول تلك المنطقة و لا يتعدى قطر هذه الفتحات نصف سنتيميتر ، وبعد ذلك يتم إدخال أنبوب الفيزر لتفتيت الدهون بدون التأثير على الأوعية الدموية.

هذا ويجب التنبيه إلى أن شفط الدهون بالفيزر لا علاقة لها بوزن الجسم، فعملية شفط الدهون بالفيزر مقصود بها نحت القوام و إبراز الشكل الجمالي للجسم، من خلال إزالة تجمعات الدهون والشحوم من مناطق مثل البطن، والعنق، والذراعين، والأرداف، والصدر، والظهر والأرداف مما يسهل التخلص من السمنة الموضعية.

إزالة السمنة الموضعية بالتنبيه الكهربائي

يتم إزالة السمنة الموضعية عن طريق التنبيه الكهربائي الذي يقوم بحرق الكثير من الدهون المتواجدة في العضلات بدون اللجوء إلي التمارين المرهقة وينتج عن ذلك شد ترهلات العضلات وتقليل حجمها سواء كانت موجودة في الفخذين أم في الذراعين أم في الأرداف أم في البطن أو كانت موجودة في أي مناطق أخرى من الجسم .

شفط الدهون بالفيزر 1 السمنة الموضعية وخطوات إزالتها

إزالة السمنة الموضعية بحقن إذابة الدهون

يتم في هذه الطريقة حقن جزء معين من الجلد و بعمق معين وتساعد علي تصغير محيط البطن أو الكرش و تأتي بنتيجة فعالة في تغيير شكل الجسم حيث أنها تقوم بتكسير جدار الخلية الدهنية كي يستطيع الدهون الخروج ثم تتوزع في كل أنحاء الجسم بشكل متساو و لا تتركز في مكان واحد وتظهر النتيجة من أول جلسة و النتيجة المراد الحصول عليها تظهر بعد مرور شهر و نصف تقريباً من إجراء الجلسة و يمكن إجراء جلسة أخرى بعد ذلك إذا استدعي الأمر .

إزالة السمنة الموضعية بالليزر البارد

بدأ تقنية الليزر البارد في الاستخدام لأول مرة في العلاج الطبيعي للعظام والفقرات التي تعاني من مشكلات مرضية، بعدها اكتشف الأطباء إمكانية استخدام الليزر البارد في إزالة السمنة الموضعية مثل قدرته على إزالة الألم الموضعي.

يتم إزالة الدهون الموضعية باستخدام الليزر البارد من خلال تسليط أشعة الليزر على المنطقة المراد تقليل كم الدهون بها أو حتى لإبراز عضلات الجسم، حيث تقوم أشعة الليزر على تفتيت الدهون الموجودة أسفل طبقات الجلد بالمنطقة المحددة باستخدام ترددات محددة من جهاز الليزر.

بعد الخضوع لجلسة الليزر البارد سيتم تعرق المنطقة التي تم تسليط أشعة الليزر عليها، وبهذا يتم التخلص من الدهون الزائدة إما عن طريق التعرق أو البول العادي، وليس عن طريق الشفط بأنابيب لخارج الجسم كما يحدث في عمليات شفط الدهون الجراحية.

شفط الدهون بالليزر 1 السمنة الموضعية وخطوات إزالتها

كيف يتم تحديد الطريقة الأنسب لإزالة السمنة الموضعية ؟

يتم تحديد الشكل التجميلي لإزالة السمنة الموضعية بناء على الصحة العامة للشخص وحالة السمنة لديه حيث يتم اللجوء إلى عملية استئصال الدهون في حال وجود ترهلات جلدية ناتجة عن فقدان الوزن الشديد عندها ستكون استئصال الدهون هي الأنسب لإزالة الجزء المترهل.

أما شفط الدهون يتم اللجوء له في حال المعاناة من كمية دهون صغيرة موجودة في منطقة من مناطق الجسم المختلفة ولكن بشرط أن يكون الوزن العام للجسم قريب من الوزن المثالي.

وتلخيصا لما سبق يتم اللجوء لاستئصال الدهون في حال وجود الترهلات الجلدية الكبيرة ، أما في حال الدهون القليلة، والوزن المعقول يتم شفط الدهون.

 

تم النشر سابقاً بتاريخ: أكتوبر 31, 2019 @ 1:48 مساءً

%d مدونون معجبون بهذه: