fbpx
Connect with us

تجميل غير جراحى

الضعف جنسي وعلاقتة بالأمراض المختلفة وتعريف الضعف جنسي

Published

on

الضعف الجنسي

الضعف جنسي هو حالة شائعة بين الرجال، ولها العديد من الأسباب المحتملة والمختلفة التي تتطلب ضرورة التشخيص المبكر حتى يتمكن الطبيب من استبعاد الأسباب الكامنة، وبدء خطة العلاج خصوصا في حالة إصابة هؤلاء الرجال ببعض الأمراض الأخرى التي ربما تكون السبب وراء الإصابة بالضعف الجنسي.

تعريف الضعف جنسي

الضعف جنسي من الحالات المرضة التي تصيب الرجال ويطلق عليها العديد من المصطلحات مثل: العجز الجنسي أو ضعف الانتصاب أو العنة أو العنانة.

ويتم تعريف الضعف الجنسي وفقا لأطباء الذكورة بأنه عدم القدرة على القيام بعلاقة جنسية كاملة في أي مرحلة من مراحل العلاقة الحميمية بسبب عدم وجود رغبة جنسية أو عدم القدرة على الانتصاب.

أما حسب اختصاصي الأمراض التناسلية يتم تعريف الضعف الجنسي وفقا لتعريف منظمة الصحة العالمية على أنه الصعوبة أو عدم القدرة كليا على انتصاب العضو الذكري، بما يكفي للقيام بعلاقة جنسية كاملة مع الشريك ويمكن أن يحصل الضعف الجنسي عرضيا أو مرات عديدة أو أن يكون دائما.

وليس هناك سن معين لحدوث حالة الضعف الجنسي فمن الممكن أن يحدث في مرحلة الشباب أو مع تقدم العمر خاصة بعد عقد الخمسين.

تشخيص مشكلة الضعف الجنسي

من المهم جدا ازدياد الوعي لدى الرجال بضرورة اللجوء إلى الطبيب المختص لتشخيص الحالة المرضية والوقوف على أسبابها ومن ثم القيام بعلاجها ، فلا حرج في ذلك وإنما عدم الاعتراف بوجود المشكلة هو المسبب الرئيسي لتفاقمها.

وقد تشمل فحوصات تشخيص الضعف الجنسي ما يلي:

الفحص البدني وقد يشمل ذلك إجراء فحص دقيق للقضيب والخصيتين وفحص الأعصاب .

اختبارات الدم لتشخيص ضعف الانتصاب فقد يتم إرسال عينة من دم الرجل إلى المختبر للكشف عن علامات أمراض القلب والسكري وانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون وأمراض أخرى.

اختبارات البول لتشخيص ضعف الانتصاب مثل اختبارات الدم، يتم استخدام اختبارات البول للبحث عن علامات مرض السكري والأمراض الكامنة الأخرى.

الموجات فوق الصوتية لتشخيص ضعف الانتصاب حيث يتم إجراء هذا الاختبار عادة على يد متخصص في المختبر ويتضمن هذا الاختبار استخدام جهاز يشبه العصا يوضع على الأوعية الدموية التي تزود القضيب بالدم ويتم إجراء هذا الاختبار أحيانًا مع حقن أدوية داخل القضيب لتحفيز تدفق الدم وحدوث الانتصاب.

الفحص النفسي لتشخيص ضعف الانتصاب فقد يطرح عليك الطبيب بعض الأسئلة للتعرّف على ما إذا كنت تعاني اكتئابًا أو بحثًا عن أسباب نفسية أخرى محتملة لضعف الانتصاب.

الانتصاب السليم لأداء جنسي صحي

يحدث الانتصاب السليم عند الرجال نتيجة لزيادة تدفق الدم إلى القضيب، وعادةً ما يتم تحفيز تدفق الدم إما عن طريق الأفكار الجنسية أو الاتصال المباشر مع القضيب فعندما يصبح الرجل متحمسًا جنسيًا، تسترخي العضلات الموجودة في القضيب مما يسمح بزيادة تدفق الدم عبر شرايين القضيب ويملأ هذا الدم غرفتين داخل القضيب تسمى الجسم الكهفي، وعندما تملأ الغرف بالدم، ينمو القضيب ويصبح منتصب، وينتهي الانتصاب عندما تنقبض العضلات ويمكن للدم المتراكم أن يتدفق عبر عروق القضيب مرة أخرى.

ويمكن أن يحدث الضعف الجنسي بسبب مشاكل في أي مرحلة من مراحل عملية الانتصاب، على سبيل المثال، قد تتضرر الشرايين القضيبية بحيث لا تفتح بشكل صحيح وتسمح بدخول الدم الكافي.

هذا وتتطلب القدرة على استمرار الانتصاب عند الرجل ما يلي:

أولا: جهاز عصبي صحي وسليم يقوم بنقل الإشارات العصبية في المخ والعمود الفقري والقضيب.

ثانيا: شرايين سليمة في وبالقرب من الغرفة الأولى بالقضيب.

ثالثا: عضلات مرنة وأنسجة ليفية سليمة بالغرفة الأولى بالقضيب.

رابعا: معدلات ملائمة من الأكسيد النتري في القضيب.

عملية شد الأفخاذ وما هي عملية شد ترهلات الفخذين

علاقة الضعف الجنسي بالتقدم في العمر

هناك سببان رئيسيان وراء إصابة الرجال بالضعف الجنسي عند التقدم في العمر فالسبب الأول لأن التقدم في العمر يصيب الرجل بالعديد من الأمراض والاضطرابات مثل الأزمات القلبية والذبحة الصدرية والسكتة الدماغية ومرض السكر وارتفاع ضغط الدم وكلها من الأمراض التي ترتبط ارتباطا وثيقا بحدوث الضعف الجنسي وخلل في أداء انتصاب القضيب.

أما السبب الثاني فهو لأن التقدم في العمر في حد ذاته يمثل سببا مباشرا لحدوث الضعف الجنسي نظرا لقلة ليونة الأنسجة في الغرفة الأولى بالقضيب وأيضا لاحتمالية إنتاج الأكسيد النتري في الأعصاب التي تنبه عضلات الغرفة الأولى بالقضيب.

"<yoastmark

علاقة الضعف الجنسي بالأمراض المختلفة

يظهر الضعف الجنسي عند مرضى السكر مبكرا ووفقا لدراسة تم إجراؤها على مرضى السكر من الرجال أسفرت نتائجها عن 55% إصابة بالضعف الجنسي عند الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 50 إلى 60 عاما وذلك لأن سكر الدم يسبب الضعف الجنسي من خلال إتلاف الأعصاب المسئولة عن الإحساس وهي حالة تسمى باعتلال الأعصاب الناتج عن مرض السكر.

تزداد احتمالات الإصابة بالضعف الجنسي عند الرجال الذين أصيبوا مبكرا بتصلب الشرايين التي تعمل الترسبات فيها على ضيق الشرايين وبالتالي قلة الإمداد الدموي إلى القضيب ونتيجة لعدم وصول الدم الكافي إلى القضيب تحدث مشكلة ضعف الانتصاب أو الضعف جنسي.

المرضى من الرجال المصابون بضغط الدم المرتفع أيضا يعانون من الضعف الجنسي لأن هذا المرض يسبب مستويات أقل من إفراز أو إنتاج الأكسيد النتري لديهم بواسطة شرايين الجسم بما فيها شرايين القضيب.

مرضى الأوعية الدموية من الرجال يعانون أيضا من مشكلة الضعف الجنسي وذلك بسبب تصلب الشرايين الناتج عن تراكم الترسبات على جدار الشرايين مما يؤدي إلى ضيقها وتصلبها مما يؤدي إلى قلة التدفق الدموي بداخلها وإمداده لكافة أعضاء الجسم الحيوية بما فيها الشرايين الموصلة للقضيب والحوض وبالتالي يحدث الخلل في عملية الانتصاب.

ضمة الحبل الشوكي أو الأعصاب في الحوض تسبب كذلك الإصابة الضعف جنسي وهذا الضمور قد يكون نتيجة لمرض أو لإصابة أو للتعرض لإجراء جراحي.

ويجب التنويه أن إساءة استخدام العقاقير من الهيروين والكوكايين والكحوليات كل هذه العقاقير لا تؤدي إلى ضمور الأعصاب فقط ولكن تؤدي أيضا إلى ضمور الخصيتين ومعدلات منخفضة من هرمون التيستيرون وهو أهم الهرمونات المسئولة عن الشهوة الجنسية.

وأخيرا يزيد تدخين السجائر من حالات تصلب الشرايين سوءا وبالتالي ازدياد احتمالية الإصابة بالضعف جنسي وخلل عملية الانتصاب.

تم النشر سابقاً بتاريخ: أغسطس 25, 2019 @ 11:38 صباحًا

Continue Reading
Click to comment

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: