fbpx

اهميه الفيزر في عمليات شفط الدهون

عمليات شفط الدهون

زاد الوعي المجتمعي في الآونة الأخيرة بضرورة اللجوء إلى عمليات شفط الدهون لمن يعانون من التكتلات الدهنية والزوائد الجلدية في مناطق الجسم المختلفة نظرا للفوائد الصحية لهذه النوعية من العمليات بخلاف فوائدها الجمالية ، وقد تعددت التقنيات المختلفة لإجراء عمليات شفط الدهون فمنها ماهو الجراحي التقليدي ومنها ما يتم فيه استخدام تقنية الفيزر و من دون أي إجراءات جراحية ، وهو موضوع مقالنا اليوم لنتعرف أكثر على هذه التقنية الحديثة ونتخلص من الدهون العنيدة التي لا تستجيب للريجيم أو الرياضة ، ولمعرفة المزيد تابعونا على Dr z advisor .


أولا ما المقصود بعمليات شفط الدهون ؟

عمليات شفط الدهون من العمليات التجميلية والصحية التي يتم اللجوء إليها ليس بهدف التخلص من الوزن الزائد أو كوسيلة لإنقاص الوزن بل من أجل التخلص من الدهون المتمركزة في مناطق معينة بالجسم والتي لا تستجيب لإتباع المريض لحميات غذائية معينة أو لممارسة التمارين الرياضية لان هذه الدهون قد تحولت لسمنة موضعية عنيدة وتتطلب التدخل الطبي من أجل تحسين مظهر الجسم العام وهذا التدخل الطبي قد يكون جراحي او غير جراحي بالتقنيات الحديثة المتوفرة الأن مثل تقنيتا الفيزر والليزر .


ماذا يعني شفط الدهون بدون جراحة؟

شفط الدهون بالليزر من العمليات التجميلية غير الجراحية التي تقوم بإزالة الدهون من خلال أشعة الليزر التي تقوم بدورها بتفتيت الدهون تحت الجلد وتحويلها من الحالة الصلبة إلى الحالة السائلة حتى يسهل شفطها كما يقوم بالليزر بشد الجلد بشكل طبيعي من خلال تحفيز الجلد على إنتاج الكولاجين الطبيعي .

عمليات شفط الدهون بالليزر من العمليات السهلة والبسيطة التي لا تستغرق مزيدا من الوقت ولا تحتاج إلى تخدير كلي ويمكن إجراء عملية شفط الدهون بالليزر في منطقة واحدة في الجسم أو عدة مناطق مختلفة، ولكن يتم إجراء العملية لكل منطقة على حدى، وتصلح العملية لمنطقة البطن والأرداف والذراعين والفخذين والصدر والرقبة فهي تصلح لكل من تخصى الـ 18 عام من العمر ولا يعاني من أي أمراض مزمنة او أمراض جلدية ولكنها لا تناسب من يعاني من الزيادة الكبيرة في الوزن .


ماذا يعني شفط الدهون بالفيزر ؟

https://www.youtube.com/watch?v=QV9mzBefDP0

عمليات شفط الدهون بالفيزر من العمليات التجميلية التي تستخدم جهاز الليزر رباعي الأبعاد ، والذي يقوم بدوره بتفتيت الدهون المحيطة بالعضلات بشكل دقيق جدا ويستخدم الفيزر موجات فوق صوتية عالية القوة والدقة وليس أشعة ليزر، لكنها تعرف بالفيزر نظراً لدقتها الشديدة التي تتفوق على غيرها من التقنيات .

وتتميز عملية شفط الدهون بالفيزر بالسهولة والسرعة فلا يتطلب إجرائها مزيدا من الوقت ولا يشعر المريض بأي ألام خلال العملية بل يعود المريض لممارسة حياته الطبيعية بعد العملية مباشرة وأقصى ما يمكن أن يعاني منه هو بعض التورم والالتهاب البسيط في الموضع الذي تم شفط الدهون منه، ويزول هذا التورم خلال يومين على الأكثر وقد تم الاعتراف بجهاز الفيزر عام 2002 .


ما هو الفرق بين الفيزر والليزر في عمليات شفط الدهون ؟

في إجراء الفيزر لشفط الدهون، يتم استخدام الطاقة بالموجات فوق الصوتية، وذلك في شكل الموجات الصوتية ذات التردد المنخفض، لاستهداف الأنسجة الدهنية، حيث يدخل مسبار فوق صوتي من خلال فتحة صغيرة على الجلد بحيث تصل الموجات الصوتية إلى الخلايا الدهنية ويتميز الفيزر عن الليزر في إنه شديد الدقة من حيث تفتيت الدهون ونحت العضلات .

أما في إجراء الليزر لشفط الدهون، يتم استخدام الحرارة الناتجة من الليزر الصغير لإذابة الدهون، يدخل كل ليزر من خلال فتحة جراحية للجلد من أجل البدء في عملية تسييل الدهون، مما يسمح للطبيب بإزالة الدهون المُسالة.

إقرأ أيضا:  عملية نحت الجسم بالفيزر

الليزر يستخدم درجات حرارة عالية عند عملية تفتيت الدهون في الجسم،  مما قد ينتج عنه أضرار في أجزاء الجسم المحيطة بأماكن شفط الدهون، وقد يسببب مخاطر شديدة في أنسجة الجسم بينما يعمل الفيزر على الحد من الطاقة المستخدمة في عملية إذابة الدهون، والحرارة يمكن توزيعها بشكل معتدل، مما يسمح بتفتيت وإذابة أكبر قدر ممكن من خلايا الدهون مقارنة بالليزر.

تعمل تقنية الفيزر على إزالة الدهون فقط، دون إصابة الأعصاب والأوعية الدموية الأخرى، والأنسجة المتصلة بالجزء الذي تجرى فيه عملية شفط الدهون، كما أن هناك أخطار إصابة للجلد من الفيزر أقل من الليزر، مما يعني أنه يمكن استخدام الفيزر تحت الجلد دون حدوث إصابة.

الفيزر توجد به خاصية أكثر أهمية، وهي أنه يمكن استخدام الدهون التي يتم شفطها عن طريق الفيزر في أجزاء أخرى من الجسم، بينما لا يمكن استخدام الدهون التي تذاب عن طريق الليزر لأنها تحترق أثناء إذابتها، كما أن الفيزر يعتبر أفضل من الليزر في النتيجة العامة في تحسين شكل الجلد؛ لأن الحرارة المستخدمة توزع باعتدال بخلاف الليزر .


ما هو الفرق بين شفط الدهون بالليزر والفيزر من حيث المميزات ؟

https://www.youtube.com/watch?v=a2CNxTlYFM0
شفط الدهون بالفيزر في مصر

يتميز بالفيزر بأن نتائجه أكثر فعالية، يمكن للعملية أن تنحت جسم المريض أكثر مما تفعله تقنية الليزر، كما يمكن للفيزر أن يجرى في أجزاء مختلفة من الجسم.

شد الجلد بالفيزر يكون أكثر فاعلية منه بالليزر بسبب الحرارة المعتدلة والموزعة جيدًا.

تفتيت الدهون عن طريق الاهتزاز من أكثر الطرق فعالية في إذابة الدهون.

في تقنية الفيزر من الممكن إعادة استخدام الدهون المذابة في عمليات نقل الدهون.

تتميز تقنية الليزر في شفط الدهون أن المريض لا يفقد الكثير من الدم وسوائل الجسم.

عدم معاودة تراكم الدهون في المنطقة التي تم الشفط منها بالليزر، وبالتالي لن يحتاج المريض لإعادة إجراء العملية في نفس المكان.


ما هو الفرق بين الليزر والفيزر من حيث المخاطر ؟

أولا مخاطر شفط الدهون بالليزر

بالرغم من فوائد الليزر في تحفيز الكولاجين وفائدته في تحسين النتيجة العامة لمظهر الجلد إلا أن له أخطار تتعلق بالحروق، لذا فيجب مراقبة درجة الحرارة عند استخدام جهاز الليزر، فقد تم تسجيل الكثير من حالات الحروق الناتجة عن عملية شفط الدهون بالليزر.

وبشكل عام فإن المخاطر تعتمد على الطبيب الذي يجري العملية، فالليزر قد يعمل على إنقباض الجلد، وإحداث بعض الإصابات الصغيرة التي قد لا تؤثر بشكل كبير، ولكن حدوث أكثر من إصابة قد ينتج عنها حروق، مما يجعل الليزر خيارًا غير آمنًا.

ثانيا مخاطر شفط الدهون بالفيزر

شفط الدهون بالفيزر عملية آمنة، وهناك مخاطر أقل، ومضاعفات محتملة وحالات إصابة أقل أيضًا، مقارنة بالليزر ولكن احتمالات الحرق بالليزر ستظل متقدمة، فالأنسجة تختلف من حيث درجة تحسسها للحرق، فبعض الأنسجة يمكن أن تحترق بسرعة أكبر من الأخرى، كما أن الليزر قد تنتج عنه حروق من الدرجة الثالثة، والتي يمكن أن تترك ندبات يمكن أن تظل دائمة بخلاف الفيزر .

شفط دهون البطن

تعد عملية شفط دهون البطن من أكثر الحلول العملية التي تقضى على مشكلة دهون البطن والتي تعد من الدهون المزعجة والعنيدة والتي ترتبط أيضاً بالكثير من الأمراض الخطيرة كالإصابة بالسكري وضغط الدم المرتفع.

إذا سئمت من تجربة الأنظمة الغذائية القاسية وممارسة التمرينات الرياضية الشاقة، فإن التدخل الجراحي هو الحل. تأتي عملية شفط دهون البطن على رأس جراحات السمنة التي تهدف للتخلص من الدهون العنيدة والتي تتراكم في منطقة الخصر والبطن لتعيد إلى تلك المنطقة مظهرها الجذاب وتعمل على إخفاء الكرش.

إقرأ أيضا:  نحت الجسم بالليزر

هناك أكثر من طريقة يمكن من خلالها حرق دهون البطن، وبالطبع لجأ إليها جميع الأشخاص الذين يعانون منها، ولكن هذه الطرق العادية لم تعد مفيدة كما كانت من قبل، وبالتالي لم يعد أمامهم أي خيار آخرى سوى إجراء عملية شفط الدهون. فما هي عملية شفط دهون البطن؟ وما هي فوائد عملية شفط دهون البطن وما هي مخاطرها وما هي افضل العيادات لاجراء عملية شفط دهون البطن، كل هذا وأكثر من خلال السطور التالية.

شفط دهون البطن
شفط دهون البطن

دهون البطن

تتراكم الدهون في أكثر من مكان بالجسم، في الصدر والمؤخرة والفخذين، ولكن تعد دهون البطن من المشكلات التي يصعب حلها، لأنها تتحول بعد فترة قصيرة إلى ترهلات، أما باقية الدهون المتواجدة في أماكن مختلفة بالجسم يسهل حرقها من خلال الطعام الصحي والرياضة.

التخلص من دهون البطن ليس أمر هين، خاصةً في بعض الحالات مثل الولادة القيصرية أو السمنة المفرطة، ففي هذه الحالات نلجأ إلى عملية شفط دهون البطن، التي تضمن لكل إمرأة إذابة دهون البطن، والتخلص منها بشكل نهائي.

تتراكم الدهون بسبب السمنة الزائدة والتي تنتج أحياناً نتيجة تناول الطعام بشراهة، وقد تصل شهوة الأكل بالمرء أحيانا إلى مرحلة إدمان الطعام، وحينها يجب على المريض بالسمنة اللجوء إلى عيادات التغذية لاتباع أنظمة غذاء محددة تساعده على التخلص من تلك الدهون.

يمكنك الآن إجراء اختبار إدمان الطعام لمعرفة ما إذا كنت معتدلاً في تناول الطعام أم أن الوقت قد حان لزيارة طبيب السمنة للمحافظة على صحتك وحياتك.

شفط دهون البطن والخصر
دهون البطن التي يصب التخلص منها

عملية شفط دهون البطن

هي عملية تجميل الهدف منها التخلص من الدهون الزائدة في منطقة البطن، التي تؤثر بشكل كبير على مظهر المرأة، وتجعلها تبدو سمينة ذو قوام غير متناسق، وهي من العمليات البسيطة التي لا تشكل خطورة كبيرة على صحة المرأة، وليس لها أي أضرار إذا ما أُجريت بطريقة صحيحة على يد طبيب من أصحاب الخبرات.

شفط دهون البطن بالليزر
شفط و شد جلد البطن

طرق شفط دهون البطن

توجد عدة تقنيات لعملية شفط دهون البطن، سواء كانت جراحية أو باستخدام الليزر، ولكن شفط دهون البطن بالليزر أصبحت أكثر شيوعاً نظراً لنتائجه الممتازة وبساطة إجراءه. تُجرى عملية شفط دهون البطن والخصر تحت تأثير التخدير، سواء كلي أو موضعي، فالطبيب هو من يحدد التخدير المناسب لحالتك وللتقنية المستخدمة.

لم يعرف العالم القديم هذا النوع من العمليات، حيث إنها ظهرت في السنوات الأخيرة، بعد الثورة التكنولوجية الكبيرة التي شهدها العالم الغربي، حدث تطور كبير في الأجهزة الطبية، وبدأ أخصائي التجميل البحث عن طرق جديدة لإزالة دهون البطن، بخلاف ممارسة الرياضه والطعام الصحي، لأن بعض الأشخاص لا تستجيب أجسامهم لهذه الطرق التقليدية.

مع مرور الوقت بدأ الأطباء في اكتشاف أموراً جديدة ووسائل أحدث، وتطورت هذه العملية بشكل سريع، كما انتشرت بصورة كبيرة في العالم كله، خاصة بعد إرتفاع نسبة السمنة، فمؤخراً بدأ استخدام الليزر في إذابة دهون البطن.

قبل شفط دهون البطن

هل كل شخص يعاني من دهون البطن عليه اللجوء إلى عملية شفط البطن من أجل التخلص من هذه الدهون؟ بالطبع لا فهناك أشخاص لا يجب عليهم القيام بهذه العملية، حيث يوجد بعض الشروط التي يجب توافرها في الشخص الذي يمكنه إجراء هذه العملية.

يجب على الشخص الذي يخضع لعملية شفط دهون البطن أن يكون وزنه طبيعي ولديه زيادة بالوزن لا تتعدى الـ 30% من وزنه الطبيعي

 يجب أن تكون دهون البطن لا تستجيب لأي نظام غذائي صحي أوتمارين رياضية

إقرأ أيضا:  شد الجلد المترهل بدون جراحة

ضرورة أن تكون صحته جيدة لا يعاني من أي أمراض خطيرة أو مزمنة ذلك لأن النفسية الجيدة تلعب دور كبير في نجاح هذا النوع من العمليات، لذا يجب  أن يكون الشخص لا يعاني من أي مرض نفسي خاصة الإكتئاب

 يجب أن يكون الجلد مرن وفي حالة جيدة حتى يسهل التعامل معه، لذا يفضل أن تجرى هذه العملية  في سن متقدم، ما بعد الـ 18 عام، لأن بعد ذلك الجلد يكون غير مرن.

نتائج شفط دهون البطن
شفط دهون البطن و الاجناب و الظهر

طريقة شفط دهون البطن

تتم عملية شفط دهون البطن، عن طريق وضع الشخص تحت التخدير العام أو الموضعي وذلك بحسب وقت العملية وكمية الدهون المراد إزالتها،

يقوم جراح التجميل بإحداث شق صغير في الجلد ويتم إدخال “القنية” من خلاله، وهي عبارة عن أنبوب بلاستيكي لإخراج وإدخال السوائل من وإلى الجسم، ويتم تحريكه إلى الأمام والخلف لإزالة الدهون وتوصيل شفّاط جراحي مع القنية لامتصاص الدهون وإخراجها من الجسم.

تستغرق العملية من ساعة إلى ساعتين بحسب كمية الدهون

يغادر الشخص المستشفى في نفس اليوم، بعد أن يفوق من التخدير ويقدم له جراح التجميل التعليمات التي عليه اتباعها.

 تكلفة عملية شفط دهون البطن

ليس هناك سعر محدد لعملية إزالة دهون البطن، فالتكلفة تختلف حاله الي اخري و من طبيب لآخر، ومن مركز لآخر، كما يتم تحديدها وفقاً لنسبة الدهون المتراكمة في البطن،  ولكن يمكننا عرض سعر متقارب للعملية في أكثر من بلد

تكلفة عملية شفط دهون البطن في مصر تتراوح ما بين 1500 إلى2000 دولار

تكلفة عملية شفط دهون البطن في تركيا حوالي 2500 دولار

وفي الخارج، تصل تكلفة عملية شفط دهون البطن، إلى حوالي 30000 دولار في الولايات المتحدة الأمريكية

تكلفة عملية شفط دهون البطن في انجلترا تصل إلى 40000 دولار

تكلفةعملية شفط دهون البطن في فرنسا فتصل تكلفة العملية إلى 1700 دولار

تعد ألمانيا أغلى الدول تكلفة في هذا النوع من العميات حيث تبدأ الأسعار من 2500 دولار وحتى  5000 دولار.

اهم مراكز شفط الدهون في مصر و الشرق الاوسط

كما ذكرنا من قبل، هذه الأسعار ليست ثابتة ولا محددة، ولكنها لن تزيد عنها كثيراً، إلا في حالة التعامل مع كبار أطباء التجميل في العالم، والذين تصل تكلفة العملية معهم إلى آلاف الدولارات.

تكلفة عملية شفط دهون البطن
اسعار عمليات شفط الدهون

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

مراكز شفط دهون البطن

سنساعدك على معرفة أفضل العيادات وأمهر الأطباء التجميل في هذا المجال، حتى لا تتردد كثيراً، كما يمكنك التعرف على أشخاص قد تعاملوا مع هذه العيادات من قبل، وترى نتيجة العملية بعينيك، ومن أهم هذه العيادات:

مركز الدكتور حسام أبو العطا في مصر.

Change Me Clinic  في مصر

د محمد عماد الدين استشاري جراحات التجميل.

د حسام تحسين استشاري جراحات التجميل.

https://www.youtube.com/watch?v=eLwfGVKDTEQ
whatsapp
تواصل معنا على واتساب سوف يتم الرد عليك في اسرع فرصة
WhatsApp chat
%d مدونون معجبون بهذه: