fbpx

بدائل زراعة الأسنان لتعويض فقدان الأسنان وأنواع جسور الأسنان

بدائل زراعة الأسنان 7

فقدان الأسنان واحده من اكبر المشاكل حيث تمثل بدون أدنى شك أزمة كبيرة لدى صاحبها سواء نتيجة تلف الأسنان ،أو كسرها أو تعرضها للتسوس بما أدى لفقدانها وهو ما يمكن تخيل نتيجته حيث عدم القدرة على تناول الطعام بحب وأريحية، كذلك عدم القدرة على نطق الكلام بشكل سليم وهو ما يخلق حالة من عدم الثقة والشعور بالحرج خصوصًا أمام الأشخاص الأغراب، ونظرا لوجود بعض الأشخاص الغير مؤهلة لإجراء عملية زراعة الأسنان إما لعدم الاستعداد الصحي، أو الاستعداد المادي، لذلك سنوفر لهؤلاء الأشخاص البدائل المحتملة عن عملية زراعة الأسنان والمتمثلة في جسور الأسنان، وتركيب أطقم الأسنان، ولكن كيف يمكن الحصول على هذه الطرق لتعويض الأسنان، وهل هي من الطرق الفعالة للاستعاضة عن اللجوء لزراعة الأسنان؟ سنتعرف على الإجابات الواضحة خلال السطور القادمة.

أضرار فقدان الأسنان

 

  • قد لا يشعر الشخص بأهمية أسنانه إلا بعد فقدان إحداهم، حيث خلقنا الله بأسنان متراصة ومتناسقة لتكمل بعضها بعضا نحو الدور المنوط لها به سواء تجميليا أو وظيفيا، ولكن في حال فقدان أحد الأسنان أيا كان سبب هذا الفقدان سيحدث بالتأكيد خلل في وظيفة الأسنان سواء من حيث تناول الطعام، أو طريقة الكلام، وذلك لأن الأسنان مصممة لتعمل معًا .

 

  • فقدان الأسنان يجعل الشخص غير قادر على مضغ الطعام بأريحية فإما أن يلجأ لمضغ الطعام على جانب واحد فقط من الفم، أو أن يمضغ الطعام بشكل بطيء وهو ما سيؤثر سلبا على عضلات الوجه والفك مع مرور الوقت.

 

 

  • فقدان الأسنان من شأنه أن يغير شكل الفم والوجه بأكمله، وقد تتغير شكل الأسنان الباقية خصوصا في ظل وجود مساحات وفراغات بين الأسنان، وهو ما سيؤدي بدوره إلى الإصابة بحساسية الأسنان وبعض المشاكل الأخرى.

 

زراعة الأسنان
زراعة الأسنان

 

بدائل زراعة الأسنان

 

حتى لا تصل عزيزي القارئ إلى هذه المرحلة المتدهورة من فقدان الأسنان وما ينتج عنها من تأثيرات سلبية، يمكنك اللجوء لبدائل عملية زراعة الأسنان إذا كنت غير راغب في إجراء زراعات الأسنان وإن كانت هي الأفضل والأكثر استمرارية، ولكن إذا كنت غير مؤهلا لزراعة الأسنان لأي سببا كان، سنقدم لكم بعض من هذه البدائل الموجودة في طب تجميل الأسنان التي يمكنك الخضوع لها وتعويض أسنانك المفقودة .

 

جسور الأسنان

 

جسور الأسنان، هو إحدى الطرق المتاحة لتعويض الأسنان المفقودة بدلا من اللجوء لعملية زراعة الأسنان، حيث يمكن اعتبار جسور الأسنان أسنان بأنها أسنان مزيفة يتم تثبيتها بواسطة دعامة على جانبي السن المفقود لتقوم بنفس دور زراعة الأسنان ولكن بشكل مختلف، ويتم صنع جسور الأسنان من مواد مختلفة مثل الذهب، إلا أنه عادة ما يصنع من مادتي الخزف والبورسلين لتعطي شكلا متناسب ومتناسق مع شكل ولون الأسنان الطبيعي.

 

أنواع جسور الأسنان

 

تتوافر أنواع متعددة من جسور الأسنان ليتم بها تعويض الأسنان المفقودة بدلا من زراعة الأسنان، حيث تتمثل جسور الأسنان في أربعة أنواع وهم:

 

 

جسور الأسنان التقليدية

 

الجسور التقليدية هي الأكثر شهرة واستخدامًا ضمن أنواع جسور الأسنان الأخرى، ويتكون هذا النوع من واحدة أو أكثر من الأسنان المزيفة التي يتم تثبيتها بجوار الأسنان المفقودة.

 

 

جسر الأسنان الناتئ

 

يتشابه هذا النوع من الجسور مع جسر الأسنان التقليدي إلا أنه يتم تركيب تيجان الأسنان على سن واحد فقط مجاور للفجوة الناتجة عن الأسنان المفقودة، وهي بذلك تعتمد على وجود سن طبيعي واحد فقط موجود بجوار فجوة الأسنان المفقودة.

 

جسر الأسنان ماريلاند

 

يتشابه هذا النوع أيضا في الوظيفة مع جسور الأسنان التقليدية، حيث يحتاج إلى أسنان طبيعية على جانبي فجوة السن المفقود، إلا أنها تختلف عن الجسور التقليدية في عدم استخدامها التيجان في تثبيت الجسر على الأسنان الداعمة، ولكنها تعتمد في ذلك على إطار مصنوع من المعدن أو من مادة البورسلين الذي يتم تثبيته حول الأسنان الداعمة أو خلفها.

 

جسور الأسنان المدعومة بالزراعة

 

يعتبر هذا النوع من الجسور هو الأكثر استقرارا واستمرارا لمدة طويلة، إلا أنه يتطلب عملية زرع الجسور بغراسات الأسنان بدلا من التيجان فقط أو الأطر المعدنية، وعادةً ما يتم زرع واحدة لكل الأسنان المفقودة، ويمكن أن يحمل هذا الجسر السن  الزائف بين اثنين من التيجان التي ‏يتم زرعها، ويتم تركيب هذه الجسور من خلال عمليتين جراحيتين، واحدة ‏لوضع وتثبيت الغرسات في عظام الفك، والأخرى لوضع جسر الأسنان على الغرسات.

 

أشكال جسور الأسنان

 

تتضح أشكال جسور الأسنان في الجسور الثابتة أو الجسور المتحركة ويمكن إيضاحهما كالتالي:

 

جسور الأسنان الثابتة

 

هي جسور الأسنان المدعومة بالزراعة التي يتم غرسها وتثبيتها بالفك مباشرة ، وتعتبر هذه الجسور المفضلة لدى العديدين لأنها تمثل حلا طويل الأمد، كما أن ثباتها يعطي شكلا طبيعيا مع باقي الأسنان الطبيعية، ومع غرس هذه الجسور بالفك سيتمتع المريض بأسنان أكثر قوة وتحملا، ومن ثم الشعور بالثقة بالنفس خلال التحدث مع الآخرين أو حتى تناول الطعام بكل أريحية.

 

جسور الأسنان المتحركة

 

تعتمد هذه الجسور على تركيب السن الزائف بين سنتين طبيعيتين، عن طريق ربطها بدعامة معدنية تلتصق بالأسنان الداعمة من الخلف، وتستخدم جسور الأسنان المتحركة لتعويض واستبدال الأسنان الأمامية فقط، ويمكن نزعها عند النوم أو لتنظيفها وتعقيمها، ولكن قد تتحرك هذه الجسور من مكانها أو تتسع فلا يمكنها أن تأخذ نفس وضع الأسنان بالفم، مما يجعلها تسبب تراكم بعض الطعام تحتها ومن ثم مشاكل تسوس الأسنان والرائحة الكريهة بالفم، بالإضافة إلى الحرج الاجتماعي الذي قد يسببه سقوط هذه الجسور المتحركة.

 

تركيبات الاسنان
تركيبات الاسنان

خطوات تجميل الأسنان بالجسور

 

جسور الأسنان من العمليات التجميلية البسيطة التي تتم دون استغراق المزيد من الوقت حيث تتم كالتالي:

 

  1. يقوم الطبيب بفحص أسنان المريض بشكل دقيق لمعرفة شكل وأحجام الأسنان حتى تتناسب مع حجم التيجان التي سيتم تركيبها، ولتنفيذ هذه الخطوة بدقة سيقوم الطبيب بإزالة جزء من طبقة المينا التي تغلف الأسنان، ومن ثم سيأخذ الطبيب انطباعا للأسنان الاصطناعية التي تتضمن جسر الأسنان بالكامل محتويا التيجان والأسنان الزائفة، حتى يقوم المعمل بصناعتها.

 

  1. ولحين الانتهاء من صناعة جسور الأسنان الخاصة بالمريض وفقا لمقاسات أسنان، سيقوم الطبيب بتركيب جسر أسنان مؤقت لحماية الفك واللثة من الالتهابات والتعرض للعدوى والتلوث، وهي خطوة هامة جدا لصحة فم المريض.

 

  1. وأخيرا وبعد الانتهاء من صناعة الجسور الخاصة سيقوم الطبيب بإزالة الجسر المؤقت للمريض، واستبداله بجسر الأسنان الدائم المصنوع من البورسالين أو المعدن، وسيقوم الطبيب بضبط الجسر ليتناسب تماما مع حجم وشكل الأسنان بالفك.

 

تركيبات الأسنان

 

  • تركيبات الأسنان، هي الطريقة الثانية التي يمكن بها تعويض فقدان الأسنان دون اللجوء لعلمية زراعة الأسنان، وتعتمد تركيبات الأسنان المتحركة على استخدام قوالب لصناعة أسنان صناعية بنفس حجم الأسنان الأصلية وشكلها، وما يميز هذه الطريقة لتعويض فقدان الأسنان هو سهولة تركيبها وغزالتها دون الحاجة إلى زيارة الطبيب .

 

 

  • يتم صنع تركيبات الأسنان المتحركة من مواد مختلفة مثل المعدن أو النايلون أو الإكريليك ، حيث تساعد هذه التركيبات على استعادة النطق السليم والشكل التجميلي المطلوب فضلا عن سهولة مضغ وتناول الطعام، ويتم الحصول على تركيبات الأسنان من خلال زيارات قليلة غلى طبيب الأسنان ليتم الإجراء بشكل بسيط، حيث يفحص الطبيب اسنان المريض لمعرفة شكلها وحجمها، ويتم صنع قالب بلاستيكي لتجربته حتى يتم الوصول إلى المقاسات المناسبة، ومن ثم تحديد شكل طقم الأسنان النهائي ولونه، وصنعه، وتجربته من جديد.

 

اجراءات العملية شفط وتكميم المعدة والفرق بين عملية الشفط والتكميم

أنواع تركيبات الأسنان المتحركة

 

تنقسم تركيبات الأسنان المتحركة إلى :

 

النوع الأول : أطقم الأسنان الكاملة

 

تستخدم أطقم الأسنان الكاملة في حالة الحاجة لاستبدال جميع الأسنان، حيث تنقسم لتركيبات دائمة، وأخرى مؤقتة.

 

 

  • وفيما يتعلق بتركيبات الأسنان الدائمة يتم صنعها بمجرد إزالة الأسنان التالفة ويقوم الطبيب بتركيبها بعد التئام اللثة وهو ما يقدر بعد عد حوالي 8 إلى 12 أسبوع من إزالة الأسنان.

 

 

  • أما تركيبات الأسنان المؤقتة يتم تركيبها على الفور بمجرد إزالة الأسنان التالفة، وهو ما يعرض المريض لاحتمالية انكماش اللثة بعد أن يتم التئامها وبالتالي لن تدوم تركيبات الأسنان المؤقتة فترة طويلة وسيكون المريض بحاجة إلى تعديلها أو تغييرها.

 

 

 

تركيبات الاسنان
تركيبات الاسنان

النوع الثاني: أطقم الأسنان الجزئية

 

 

تُستخدم تركيبات الأسنان المتحركة الجزئية في حالة بقاء بعض الأسنان الأصلية في الفكين العلوي أو السفلي، وعادة ما تتكون من بضعة أسنان متصلة بقاعدة بلاستيكية ذات لون وردي شبيه بلون اللثة، وأحيانا ما تحتوي على هيكل معدني للمساعدة على إبقائها في مكانها. ويحتوي الطقم الجزئي على روابط داخلية تساعد على ثباته في الفم.

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: