fbpx

تجربتي مع عملية زراعة الأسنان

زراعة الأسنان (5)

عملية زراعة الأسنان من العمليات التجميلية التي تستحق النظر في تجاربها السابقة لمعرفة مدى أهميتها وفوائدها للأشخاص الذين يعانون من تلف بعض أسنانهم أو فقدانها لأي سببا كان، فبالتأكيد يعاني هؤلاء من مشاكل عديدة لا يستطيع الأشخاص الأصحاء الشعور بها، حيث عدم القدرة على تناول الطعام بشكل جيد، وبالتالي تأثر عملية الهضم لديهم، فضلا عن مشاكل نطق الكلام من مخارجه السليمة، والمشاكل التجميلية الناتجة عن المظهر الذي يبدو عليه شكل الفم والأسنان، وبالتالي تكتسب علمية زراعة الأسنان فوائد عديدة سنتناولها معكم في هذه السطور، مع تسليط الضوء على أنواع زراعة الأسنان، وتجربتي مع زراعة الأسنان.

 

 

 

فوائد عملية زراعة الأسنان

 

 

عملية زراعة الأسنان هي الحل الأمثل والأكثر استخداماً الآن في مراكز الأسنان لتعويض الأسنان المفقودة، وذلك لكثرة المزايا التي تتمتع بها وأيضاً كثرة الفوائد التي تعود على الشخص من جراء القيام بها، ومنها:

 

  • عملية زراعة الأسنان لا تحسن من الشكل النهائي للفم فقط بل إنها أيضاً تعمل على حماية العظام المفقودة فى أماكن الأسنان التالفة .

 

  • تساعد عملية زراعة الأسنان على تقوية الأسنان الأصلية الموجودة في الفم وتدعيمها.

 

  • تساعد عملية زراعة الأسنان على استعادة الشخص لثقته بنفسه من خلال تعويض الأسنان المفقودة وتحسين شكل الفك والفم النهائي.

 

  • تساعد عملية زراعة الأسنان على التخلص من الكثير من المشاكل الصحية المرتبطة بفقدان الأسنان وأهمها مشكلة الرائحة الكريهة للفم ، ومشاكل الهضم المختلفة الناتجة عن صعوبة المضغ.

 

  • تخلص عملية زراعة الأسنان من استخدام أطقم الأسنان المتحركة وبدائها والتي غالبأً ما لا يشعر الشخص بالارتياح أثناء استخدامها فضلاً عن إنها تعرضه للكثير من الحرج.

 

 

  • وبالإضافة للفوائد السابقة التي تعوض على الشخص من عملية زراعة الأسنان فإنها تمتاز أيضاً بأنها الأسنان المزروعة بواسطتها تكون قوية وثابتة جداً بالفم ولذلك يمكن التعامل معها بشكل طبيعي جداً كالأسنان الأصلية.

 

 

زراعة الأسنان
زراعة الأسنان

ألم زراعة الأسنان

 

تتم عملية زراعة الأسنان بدون آلام أو بألم طبيعي خفيف يمكن القضاء عليه بالمسكن العادي، ونسبة نجاح عملية الزراعة مرتفعة، ومتوسط عمر الأسنان المزروعة بحسب الأطباء يبلغ 25 عام، ويمكن أن تدوم طوال العمر، ولكن يجب على المريض الاهتمام بصحته، والعناية بنظافة أسنانه والاهتمام بها بصورة جيدة.

 

 

وفي الآونة الأخيرة ظهرت طريقة جديدة لزراعة الأسنان باستعمال الليزر، وتكون عبارة عن تدخل جراحي بسيط دون وجود للعمل الجراحي التقليدي من خلال المشرط، ويمكن استعمالها في المناطق التي يوجد بها عظم كافي، فتتم هذه العملية من خلال توسيع العظم عن طريق إجراء ثقب داخل اللثة بعمق وحجم معين، وتحضر تلك الفتحة من خلال استعمال الأنواع المعروفة من الليزر على اللثة في المنطقة التي ستفتح، وتوفر تلك الطريقة الراحة العالية للمريض، ودرجات عالية من التعافي والتئام للجروح حيث أن الليزر له مزايا حرارية تقوم بالتجلط الفوري للدم، والتحام الأجزاء التي قطعت من العظم واللثة.

 

 

 

نسب نجاح عملية زراعة الأسنان

 

وفقا للتجارب التي أجريت على زراعة الأسنان ووفقا للدراسات العالمية تبين أن نسب نجاح زراعة الأسنان وصل إلى 98% وهي نسبة جيدة جدا حيث تتم العملية بتأثير التخدير الموضعي من خلال خطوات متتالية يقوم بها الطبيب تنتهي بزراعة الأسنان الاصطناعية الأكثر شبها بالأسنان الطبيعية فتقوم بوظائفها على أكمل وجه ولكن مع مراعاة العناية والمحافظة على هذه الأسنان المزروعة.

 

 

 

أنواع زراعة الأسنان              

 

يوجد العديد من أنواع زراعة الأسنان ويعتمد اختيار النوع المناسب على صحة عظام الفك لدى المريض، وعدد الأسنان المرغوب استبدالها وفي النهاية الطبيب هو الشخص الوحيد الذي يحدد النوع الأكثر ملائمة للمريض.

 

 

زراعة الأسنان التقليدية

 

زراعة الأسنان التقليدية من الطرق التي تتخذ وقتا أطول حتى يتم فيها الزراعة والتئام الأسنان الصناعية حيث يتم وضع الزرعات في العظم الإسفنجي نظرا لطبيعة هذا العظم وتحتاج الزرعة بين 3 إلى 6 أشهر لتلحم مع العظم وتعطي ثبات للأسنان التي سيتم تركيبها، وتبدأ أولى خطوات زراعة الأسنان التقليدية بقيام الطبيب في البداية بالتخلص من كافة الأسنان التالفة، من ثم السماح لفك المريض بالراحة والالتئام فترة قد تصل إلى ثلاثة أشهر، ثم يتم زرع جذر التيتانيوم لسن بعينه أو لمجموعة من الأسنان.

 

زراعة الأسنان
زراعة الأسنان

 

زراعة الأسنان الفورية

 

زراعة الأسنان الفورية هي الشكل الحديث لزراعة الأسنان التقليدية، أي أنها نتاج التطورات الفكرية والتكنولوجية التي أسفرت عن إمكانية إجراء زراعة الأسنان بشكل فوري في نفس الجلسة، حيث يتم اللجوء لزراعة الأسنان الفورية بهدف تعويض الأسنان المفقودة أو التالفة، أو المكسورة بأسنان اصطناعية جديدة مصنوعة من التيتانيوم، وهي نفس الأسنان المستخدمة في زراعة الأسنان التقليدية، ولكن ما يميز زراعة الأسنان الفورية هو طريقة الإجراء .

 

الوصفة السودانية لتكبير الذكر وكيفية تحضير الوصفة السودانية

عملية زراعة الأسنان الفورية استطاعت أن تتفوق على زراعة الأسنان التقليدية، حيث اختصرت عمليتين جراحيتين في عملية واحدة يقو من خلالها الطبيب المختص بتركيب السن الجديد فضلا، وكذلك تفوقت زراعة الأسنان الفورية بقدرتها على الحفاظ على أنسجة اللثة وسلامة العظام، ولكن ما ينبغي التنويه عنه أن سرعة إجراء عملية زراعة الأسنان الفورية لا يعني الحصول على أسنان جديدة تقوم بالدور الوظيفي للأسنان القديمة في الحال، ولكن سيتم إعطاء المريض بعض التعليمات التي يجب إتباعها لإعطاء السن القديم فترة للتعافي والاستقرار في الفم قبل القيام بالدور المطلوب منها، سواء من الناحية التجميلية أو الوظيفية.

 

 

 

الأشخاص المرشحون لعملية زراعة الأسنان الفورية

 

عملية زراعة الأسنان الفورية لا تلائم جميع الأشخاص ، حيث هناك بعض الحالات التي ترفض هذه الزراعة وتلفظها، وبالتالي ستفشل نتائج العملية، لذلك لابد من البحث عن الطبيب الجراح المختص بهه النوعية من عمليات زراعة الأسنان يكون قادر على تمييز الحالة المناسبة لإجراء زراعة الأسنان الفورية.

 

 

ويرشح لعملية زراعة الأسنان الفورية بعض الأشخاص هم:

 

  • يمكن زراعة الأسنان الفورية لأي شخص لا يعاني من عدوى عميقة في الفم ناتجة عن خلع السن أو الضرس.

 

  • يمكن زراعة الأسنان الفورية لأي شخص لا يعاني من أي حالة مرضية في الفم.

 

  • يمكن زراعة الأسنان الفورية لأي شخص يتمتع بكثافة العظام حتى تكون قادرة على تحمل زراعة الأسنان بشكل فوري وسريع .

 

  • يمكن زراعة الأسنان الفورية لأي شخص يتمتع بثبوتية جذور الأسنان أو أساستها في الفك.

 

  • يمكن زراعة الأسنان الفورية لأي شخص يتمتع باللثة في حالة سليمة ومنتظمة ومتساوية.

 

 

إذا ما توافرت هذه المقومات في الشخص ورأى الطبيب بنظرته الطبية الدالة على الخبرة المهنية في هذه النوعية من العمليات أن عملية زراعة الأسنان الفورية ملائمة لهذه الحالة، سيتم إجرائها بشكل آمن دون قلق أو خوف من فشل الزراعة.

 

 

خطوات عملية زراعة الأسنان الفورية

 

قبل البدء بعلمية زراعة الأسنان الفورية، سيقوم الطبيب المختص والذي تم اختياره بعناية شديدة بعمل فحص الأسنان والكشف عن وجود المشاكل المختلفة بها للعمل على علاجها، ومن ثم إعطاء المريض المسكنات ومضادات الالتهاب والمضادات الحيوية، ثم يتم تحديد الموعد المنتظر لزراعة الأسنان الفورية.

زراعة الأسنان
زراعة الأسنان

 

عملية زراعة الأسنان بشكل عام تتم من خلال :

 

  1. تركيب دعامة من مادة التيتانيوم الآمنة وسريعة الالتحام مع عظام الفك.

 

  1. تركيب مسمار غالق فوق جسم الدعامة.

 

  1. والمرحلة الأخيرة تتمثل في تركيب التاج

 

 

وفي حال عملية زراعة الفورية سيقوم الطبيب بعمل الآتي:

 

  1. انتزاع السن أو الضرس المنخور أو المكسور بأقل قدر ممكن من الضرر لأنسجة الفك واللثة.

 

  1. تعقيم وتنظيف مكان السن المكسو.

 

  1. زرع أساس السن الجديد في الفك بقوة باستخدام شعاع الليزر حتى يتم تركيب دعامة التيتانيوم، والتي تلتئم فورا مع عظام الفك.

 

  1. تركيب تاج أو غطاء مؤقت للسن فوق ذلك الأساس في نفس الجلسة أو بعدها بيومين على أقصى تقدير .

 

 

وما يجب التنويه عنه أن عملية زراعة الأسنان الفورية من العمليات البسيطة، والغير مؤلمة فمن الممكن أن تتم تحت تأثير التخدير الكلي أو الموضعي وفقا لحالتك الصحية بالتشاور مع الطبيب، ولا تستغرق العملية بأكملها أكثر من ساعة بعدها ستصبح قادرا على العودة إلى المنزل فورا بأسنانك الجديدة ولكن بحذر شديد في التعامل معها حتى يتم التئام الأسنان الجديدة.

 

تم النشر سابقاً بتاريخ: مارس 11, 2020 @ 11:23 صباحًا

One thought on “تجربتي مع عملية زراعة الأسنان

  1. Pingback: عملية تكبير الثدي ومدي شفاء بعد العملية - دكتور زد

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: