fbpx

جسر الأسنان ما هي جسر الأسنان وما انواعه

جسور الأسنان

جسر الأسنان هي تقنيات تجميل الأسنان كثيرة ومتعدة في عالم الطب التجميلي ما بين عمليات تبييض الأسنان، وعدسات الأسنان اللاصقة ، والقشور التجميلية ، وابتسامة هوليود، فكلها من التقنيات التي تعمل على الحصول على ابتسامة جديدة وجميلة ناصعة البياض، وفيما يتعلق بتقنيات تجميل الأسنان المتعلقة بتعويض فقدان الأسنان تتنوع أيضا هذه التقنيات ما بين الخضوع لعميات زراعة الأسنان، أو تيجان الأسنان، أو جسور الأسنان، وهو موضوع مقالنا اليوم سنلقي نظرة من خلال سطوره على جسور الأسنان لنتعرف على كيفية تجميل الأسنان من خلال الجسور، وماهي أنواعه؟ ، وكيف يمكن استخدامه؟..

 

 

 بدايًة ما المقصود بجسور الأسنان ؟

 

جسور الأسنان هي فكرة تجميلية ضمن أفكار تجميل الأسنان المتعددة، والتي تقوم على تعويض الأسنان المفقودة عن طريق زراعة اسنان اصطناعية إلى الأسنان المجاورة، ويمكن اعتبار جسور الأسنان أنها أسنان مزيفة يتم تثبيتها بواسطة دعامة على جانبي السن المفقود، ويتم صنع هذه الجسور من الذهب ولكن أغلبية جسور الأسنان تصنع من الخوف والبورسلين حتى تعطي تناسقا من حيث الشكل واللون مع الأسنان الطبيعية.

 

 

جسور الأسنان
جسور الأسنان

 

أنواع جسور الأسنان

 

هناك أربعة أنواع من جسور الأسنان التي يتم الاستخدام فيما بينهم وفقا لكل حالة على حدى وهم:

 

الجسور التقليدية

 

الجسور التقليدية هي الأكثر شهرة واستخداما ضمن أنواع جسور الأسنان الأخرى، ويتكون هذا النوع من واحدة أو أكثر من الأسنان المزيفة التي يتم تثبيتها بجوار الأسنان المفقودة.

 

 

جسر الأسنان الناتئ

 

يتشابه هذا النوع من الجسور مع جسر الأسنان التقليدي، إلا أنه يتم تركيب تيجان الأسنان على سن واحد فقط مجاور للفجوة الناتجة عن الأسنان المفقودة، وهي بذلك تعتمد على وجود سن طبيعي واحد فقط موجود بجوار فجوة الأسنان المفقودة.

 

 

جسر الأسنان ماريلاند

 

يتشابه هذا النوع أيضا في الوظيفة مع جسور الأسنان التقليدية، حيث يحتاج إلى أسنان طبيعية على جانبي فجوة السن المفقود، إلا أنها تختلف عن الجسور التقليدية في عدم استخدامها التيجان في تثبيت الجسر على الأسنان الداعمة، ولكنها تعتمد في ذلك على إطار مصنوع من المعدن أو من مادة البورسلين الذي يتم تثبيته حول الأسنان الداعمة أو خلفها.

 

 

الجسور المدعومة بالزراعة

 

يعتبر هذا النوع هو المفضل ضمن أنواع جسور الأسنان نظرا لاستقراره واستمراره  لمدة طويلة، إلا أنه يتطلب عملية زرع الجسور بغراسات الأسنان بدلا من التيجان فقط أو الأطر المعدنية، وعادة ما يتم زرع واحدة لكل الأسنان المفقودة، ويمكن أن يحمل هذا الجسر السن الزائف بين اثنين من التيجان التي ‏يتم زرعها، حيث يتم إجراء هذا النوع من الجسور من خلال عمليتين جراحيتين، واحدة ‏لوضع وتثبيت الغرسات في عظام الفك، والأخرى لوضع جسر الأسنان على الغرسات.

 

جسور الأسنان
جسور الأسنان

 

أشكال جسور الأسنان

 

تتخذ جسور الأسنان التجميلية أشكالا متعددة، منها ما يكون دائم ومستقر بالفم، ومنها ما يمكن صنعه على أساس تحريكه ليسهل نزعه وارتدائه أي وقت، وفي العموم يمكن تلخيص أشكال جسور الأسنان كالتالي:

 

 

 

جسور الأسنان الثابتة

 

تمثل جسور الأسنان الثابتة تلك الجسور المدعومة بالزراعة التي يتم غرسها وتثبيتها بالفك مباشرة ، وهي من أكثر انواع جسور الأسنان استقرارا بالفم، ومن أهم مميزاتها ما يلي:

 

 

  • جسور الأسنان الثابتة تعتبر حل طويل الأمد ومستمر لأصحاب الأسنان المفقودة.

 

  • ثبات هذه الجسور يمنحها شكلاً طبيعياً مع باقي الأسنان المحيطة به، ويجعلها تبدو بشكل طبيعي.

 

  • غرس هذه الجسور بالفك يجعلها أكثر قوة وتحملا لقوة مضغ وعض الأسنان.

 

  • جسور الأسنان الثابتة ستمنح الشخص شعورا أكثر بالثقة بالنفس أثناء التحدث، أو تناول الطعام دون الخشية من سقوط الأسنان أو أن تتحرك من مكانها.

 

 

  • جسور الأسنان الثابتة هي الخيار الأمثل للتكلفة الأقل عن زراعة كل سن على حدى.

 

 

 

جسور الأسنان المتحركة

 

يتضح من اسم هذه الجسور أنه يمكن نزعها وارتدائها في أي وقت حسبما يريد الشخص، وقد تكون هذه ميزة للبعض، ولكنها قد تكون عيبا للبعض الآخر، فمع تكرار نزع الجسور المتحركة قد تتعرض للاتساع فلا يمكنها أن تأخذ نفس وضع الأسنان بالفم، مما يجعلها تسبب تراكم بعض الطعام تحتها، ومن ثم مشاكل تسوس الأسنان والرائحة الكريهة بالفم، بالإضافة إلى إمكانية سقوط هذه الجسور المتحركة من الفم.

 

 

وفي العموم، تمثل جسور الأسنان المتحركة جسور ماريلاند بشكل كبير، حيث تعتمد هذه الجسور على تركيب السن الزائف بين سنتين طبيعيتين، عن طريق ربطها بدعامة معدنية تلتصق بالأسنان الداعمة من الخلف.

 

 

 

خطوات تركيب جسور الأسنان

 

تركيب جسور الأسنان من الإجراءات البسيطة التي تتم عبر زيارتين إلى الطبيب المتخصص ويتم من خلالها الأتي:

 

جسور الأسنان
جسور الأسنان

 

 

الزيارة الأولى لتركيب جسور الأسنان

 

  • يقوم الطبيب بتهيئة الأسنان الداعمة وتجهيزها لوضع الجسور عليها، وهذا التحضير يتم من خلال :

 

  • تحديد شكل وحجم الأسنان لتتناسب مع حجم التيجان.

 

  • إزالة جزء من طبقة مينا الأسنان.

 

  • وضع تصور طبي للأسنان الاصطناعية التي تتضمن جسر الأسنان بالكامل وإرسالا إلى المعمل لصناعتها.

 

  • تركيب جسر أسنان مؤقت لحين صناعة الجديد حتى لا يكون الفم فارغا بدون أسنان ويتعرض للعدوى.

 

 

 

الزيارة الثانية لتركيب جسور الأسنان

 

  • سيتم فيها إزالة الجسر المؤقت وتركيب الجسر الجديد بعد أن تم صناعته من البورسلين أو المعدن.

 

  • تركيب الجسر بما يتناسب مع شكل وحجم الأسنان بالفك.

 

  • قد يحتاج المريض لعدة زيارات متكررة للطبيب للتأكد من ملائمة الجسر في الفم وأيضاً لضبط عضة الأسنان.

 

عملية الغمازات الصناعية في الوجه

 

مميزات جسور الأسنان

 

جسور الأسنان لها العديد من المزايا التي تجعلها تقنية علاجية وتجميلية مفضلة لدى العديد من الأشخاص مثل:

 

  • جسور الأسنان تعيد الابتسامة الجميلة والثقة بالنفس.

 

  • جسور الأسنان تحسن عملية المضغ والقدرة على الكلام بشكل أفضل.

 

  • جسور الأسنان تحسن شكل الأسنان لتتناسب مع الوجه.

 

  • جسور الأسنان تعمل على استبدال الأسنان المفقودة.

 

  • جسور الأسنان يمنع مشاكل الفم المتمثلة في انحراف الأسنان أو حركتها من مكانها.

 

  • تدوم نتائج جسور الأسنان لفترات طويلة من الزمن تمتد إلى 15 عام شرط الانتظام في العناية بالأسنان وإجراء الفحوصات الدورية.

 

 

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: