fbpx

تعرف على طرق إزالة آثار حب الشباب

علاج حب الشباب للبشرة الدهنية تعرف على طرق إزالة آثار حب الشباب

حبوب الشباب من المشاكل الاكثر شيوعا بين الشباب خصوصا في فترة المراهقة والتي تؤثر بالسلب على البشرة والمظهر الخارجي لذلك سنتحدث في هذا المقال عن كيفية إزالة آثار الحبوب .

حبوب الوجه وأسبابها

تحدث حبوب الوجه نتيجة لامتلاء بصيلات الشعر والدهون والخلايا الميتة، فتظهر الحبوب على هيئة رؤوس بيضاء أو سوداء أو بثور، وقد تظهر تلك الحبوب بالوجه، الجبهة، الرقبة، الكتفين، الظهر والصدر، وتعتبر تلك أكثر المناطق الدهنية بالجسم ويمكن أن تظهر فى مناطق أخرى على حسب طبيعة كل جسم.

يشعر الكثير من الشباب بالإحباط بسبب بطء علاج الحبوب والتى تتطلب فترة طويلة للعلاج والمواظبة على العلاج الموضعى وبمجرد اختفاء بعضها تظهر حبوب أخرى، ولا يقتصر ظهور الحبوب على الشباب فقط، ومن الممكن ان تظهر فى أى وقت وأى سن ولكنها تنشط بشكل كبير خلال فترة الشباب، إضافة إلى ذلك ترك علامات والندبات بعد العلاج تسبب الكثير من الضيق وبالأخص لدى الفتيات اللاتى يبحثن دائماً عن الجمال.

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي لظهور الحبوب والبثور بالوجه أو أى منطقة بالجسم، ومن أهم تلك الأسباب ما يلى:

البشرة الدهنية، حيث تفرز كميات أكبر من الزيوت والدهون مما يجعلها أكثر عرضة لظهور حب الشباب.

البكتيريا، نتيجة لتعرض الوجه أو أى منطقة بالجسم لبعض أنواع البكتيريا فتصبح تلك البكتيريا سبب فى تكوين الحبوب.

التغيرات الهرمونية، لذلك يكثر ظهور الحبوب خلال فترة الشباب ولا يقتصر ظهورها على جنس معين فتصيب كلاً من الفتيات والصبيان.

أسباب وراثية، فى الغالب يرجع ظهور الحبوب لعوامل وراثية فى حالة إصابة أحد أفراد العائلة وبالأخص الوالدين بالحبوب والبثور.

التغيرات الجوية، مثل التعرض الكثير لأشعة الشمس المباشرة.

تبعاً لتلك الأسباب تظهر الحبوب والبثور التى تختلف في أشكالها ويختلف حجم الأثر الذي تتركه، ففى بعض الحالات تظهر الحبوب على شكل رؤوس بيضاء وتكون مسامها مغلقة، وأحياناً أخرى تظهر على شكل رؤوس سوداء مسامها مفتوحة، ويمكن أن تظهر البثور على هيئة بثور صغيرة حمراء، أو كتل صلبة تحت البشرة وقد يسبب ألم عند الضغط عليها.

طرق إزالة آثار الحبوب

يوجد العديد من الطرق العلاجية لعلاج أثار حب الشباب سواء كانت بالوجه أو أى منطقة بالجسم، وتتنوع تلك الطرق ما بين علاجات موضعية يمكن استخدامها بالمنزل أو العلاج على يد طبيب تجميل، ومن أهم تلك الطرق ما يلي:

المنتجات التجميلية

يوجد الكثير من المنتجات التجميلية التي تتوفر بالصيدليات وتعطى نتائج فعالة مع الآثار البسيطة والمتوسطة من الحبوب والبثور بشرط المواظبة عليها، ومن أهم تلك المنتجات ما يلى:

الكريمات الموضعية إخفاء الندبات والتخلص من أثار الحبوب، وتتوافر تلك الكريمات من إنتاج شركات مختلفة وبأسعار مختلفة، تساعد تلك الكريمات فى تضييق مسام الوجه وتعمل على تحفيز إنتاج الكولاجين بالجلد مما يساعد فى تجديد الخلايا والقضاء على آثار الحبوب.

الكريمات المصنعة باستخدام تقنية النانو والتى تقوم باختراق طبقات الجلد فتقوم بنفس دور الفيلر حيث تعمل على ملء الفراغات التي توجد أسفل الجلد والناتجة عن آثار الحبوب، ولكن يعيبها ارتفاع أسعارها.

منتجات تقشير البشرة، وتكون على هيئة غسول وتونر أو قناع، وتعمل تلك المنتجات على تقشير الطبقة الخارجية لسطح الجلد للتخلص من آثار حب الشباب

الطرق التجميلية لإزالة أثار الحبوب بدون جراحة

يوجد العديد من الطرق التى تساعد فى التخلص من علامات وآثار الحبوب و الندبات العميقة، ومن أهمها:

1- إزالة آثار الحبوب بالليزر

يعتبر الليزر من أهم الطرق التجميلية التى تساعد فى القضاء على أثار حب الشباب، ويوجد العديد من أجهزة الليزر التي تستخدم لذلك الغرض ويختلف كل جهاز عن غيره فى طريقة العمل، ومن أشهر أجهزة الليزر ما يلى:

إزالة اثار الحبوب بالليزر التقليدي:

يستخدم الليزر التقليدي نوع أشعة معين يعمل على تقشير طبقات الجلد سواء السطحية أو المتوسطة والتى تحتوى على آثار حب الشباب. ويتم العلاج على عدة جلسات تختلف على حسب عمق الندبات وأثار الحبوب، تُجرى الجلسة تحت تأثير التخدير الموضعي حيث يُسبب الليزر بعض الألم، فيعمل على استهداف البشرة كلها ولا يقوم بالتركيز على منطقة معينة.

قد يعانى المريض من بعض الاحمرار والالتهابات لمدة تصل إلى ثلاثة أسابيع بعد إجراء الجلسة وتزول تلك الأعراض خلال فترة النقاهة، يُستخدم ذلك الجهاز فى التخلص من آثار الحبوب الصغيرة والمتوسطة العمق.

الفراكشنال ليزر أو الليزر التجزيئي:

يختلف الفراكشنال ليزر عن الليزر التقليدي في طريقة العمل حيث لا يعتمد الفراكشنال ليزر على تقشير الطبقة السطحية من الجلد وإنما يعمل على اختراق طبقات الجلد حتى الوصول إلى الطبقة الوسطى وهي الطبقة المسؤولة عن إنتاج الكولاجين الطبيعي بالجلد مما يساعد فى إكساب البشرة النضارة والحيوية والتخلص من أثار الحبوب والتجاعيد أيضاً.

يعتبر ليزر فراكشنال co2 من أشهر أنواع الفراكشنال ليزر، ويمكن من خلاله استهداف مناطق معينة بالبشرة التي تعاني من أثار حب الشباب فقط وبالتالى لا يُسبب أي ضرر على الخلايا والأنسجة المحيطة.

2- تقشير البشرة

تتشابه آلية عمل تقنية تقشير البشرة مع تقنية الليزر التقليدى فى تقشير الطبقة السطحية من الجلد، والتحفيز على نمو طبقة جديدة خالية من أى آثار للحبوب أو التجاعيد، أما الاختلاف بينهما يكمن في طريقة الاستخدام، بالليزر التقليدي يعمل من خلال إطلاق أشعة الليزر، اما تقشير البشرة يتم من خلال استخدام مواد كيميائية أو طبيعية تعمل على تقشير البشرة.

تمتاز تقنيات تقشير البشرة بأنها أقل تكلفة من تقنية الليزر، وتتطلب فترة نقاهة أقل ولا تحتاج للتخدير في أغلب الحالات، يوجد الكثير من أنواع تقشير البشرة وأكثرها انتشاراً ما يلى:

التقشير الكيميائي:

ويعتبر أكثر أنواع تقشير البشرة انتشاراً نظراً لنتائجها الفعالة بشكل كبير، وسهولة استخدامه. ينقسم التقشير الكيميائى إلى ثلاثة أنواع تختلف فى عمق التقشير والمواد الكيميائية المستخدمة فى عملية تقشير البشرة، ويتم اختيار النوع المناسب على حسب عمق آثار الحبوب كالتالى:

التقشير السطحي: ويُستخدم فى علاج آثار الحبوب السطحية والمتوسطة العمق.

التقشير المتوسط: يُستخدم فى علاج آثار الحبوب متوسطة العمق بالطبقات الوسطى بالجلد.

التقشير العميق: يساعد ذلك النوع فى علاج آثار الحبوب والتجاعيد العميقة بالبشرة.

التقشير الكريستالي:

يساعد التقشير الكريستالى فى التخلص من الطبقة السطحية للجلد والتخلص من الجلد الميت بغرض تجديد البشرة نمو خلايا جديدة، لا يتطلب التقشير الكريستالى التخدير الكلى أو الموضعى فهى تقنية غير جراحية، تُجرى باستخدام أداة لها رأس متحركة مغطاة بكريستالات الرمل.

يتم وضع تلك الرأس على سطح البشرة وفركها فتعمل على تقشير طبقات الجلد، تظهر طبقة جديدة خلال وقت قصير تكون خالية من أى مشاكل، يمتاز التقشير الكريستالي للبشرة بإمكانية على التخلص من البقع والتصبغات الجلدية وتوحيد لون البشرة إضافة إلى إزالة آثار الحبوب والتخلص من علامات التقدم فى السن.

التقشير الماسي:

يشبه التقشير الكريستالى بشكل كبير من حيث طريقة الاستخدام والنتائج التي يحصل عليها المريض، والفرق الوحيد بينهما هو ان الجهاز المستخدم فى التقشير الماسى له رأس تكون مغطاة بالماس الذي يمتاز بالصلابة العالية أما رأس جهاز التقشير الكريستالى يكون مغطى بحبيبات الكريستال.

3- حقن الفيلر

يعتبر الفيلر من احدث التقنيات التى تساعد فى التخلص من علامات التقدم بالسن وبالأخص التجاعيد والخطوط الرفيعة التي تظهر حول العينين والفم، يُستخدم الفيلر أيضاً فى نفخ عدة مناطق مثل الخدود والشفاة وغيرهم من المناطق الأخرى بالجسم على حسب رغبة المريض.

يساعد الفيلر أيضاً فى التخلص من آثار  الحبوب سواء فى الوجه والجسم، وآثار الحبوب تكون عبارة عن حفر ذات عمق بالبشرة، فيعمل الفيلر على ملء تلك الحفر باستخدام مادة أو مجموعة من مواد الفيلر مثل حمض الهيالورونيك والبوليمر الصناعى وهما أكثر المواد استخداماً بالإضافة الكولاجين الحيواني.

يعتبر الكولاجين الحيوانى من أكثر أنواع الكولاجين انتشاراً نظراً لانخفاض تكلفته بالأنواع الأخرى، حيث يتم استخلاصه من الحيوان وبالأخص الأبقار، يُشترط فقط إجراء اختبار حساسية على المريض للتأكد من عدم وجود أي حساسية تجاه المنتجات الحيوانية قبل الخضوع للحقن.

يوجد أيضاً الكولاجين البشرى وهو نوعان، النوع الأول وهو الكولاجين البشرى الذاتى والذى يتم استخلاصه من المريض نفسه من خلال استئصال قطعة صغيرة من الجلد من خلف أذن المريض ويمتاز ذلك النوع بأنه لا يُسبب أي حساسية للمريض، والنوع الآخر وهو الكولاجين البشرى الذى يتم استئصاله من جسم شخص متوفى. حقن الدهون الذاتية، يُعد من أشهر مواد الفيلر استخداماً، والتي يتم استخلاصها من جسم المريض نفسه من خلال عملية شفط الدهون من اى منطقة بالجسم سواء اليدين، البطن، الفخذين والصدر وغيرهم، ويتم إزالة الشوائب منها وتجهيزها لإعادة الحقن مرة أخرى، وتمتاز الدهون الذاتية بإمكانية تخزينها و تجميدها لمدة ثلاثة أشهر ومن ثم إعادة حقنها فى وقت لاحق، يساعد حقن الدهون الذاتية فى التخلص من أثار الحبوب و التجاعيد والحصول على مظهر ممتلئ

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: