fbpx

تعرف على عملية زراعة الشارب (1)

زراعة الشنب 1 تعرف على عملية زراعة الشارب (1)
81 / 100

تعرف على عملية زراعة الشارب

يرغب الكثير من الشباب والرجال في أن يكون لديهم شارب كثيف من أجل إبراز ملامحهم الذكورية الحادة فعلى الرغم ان عمليات زراعة الشعر ارتبطت بفروة الرأس إلا أن الطب الحديث تمكن من جعل هذه العمليات صالحة لجميع مناطق الجسم ومن أشهر المناطق التي يقبل الرجال على زراعتها منطقة الوجه بشكل عام لانه من المناطق الواضحة والظاهرة للآخرين وتبرز ملامح الشخصية وسماتها لذلك سنبحث في مقالنا هذا عملية زراعة الشارب أو الشنب.

ما هي عملية زراعة الشارب؟

عملية زراعة الشارب هي إجراء تجميلي يهدف إلى استعادة الشعر للرجال في هذه المنطقة التي تعاني من فقدان الشعر غير المنتظم أو المنقط. يسعى الرجال الذين يعانون من هذا الفقد في شعر الشارب إلى استعادة مظهرهم الرجولي المتكامل بفضل عملية زراعة الشارب للعديد من الأسباب.

ربما يكون سبب هذا الفقد في شعر الشارب وراثيا، وهو ما يتطلب البحث في تاريخ العائلة وشكل الشارب لديهم. أيضا ربما يكون السبب عرضيا مثل الحروق التي تصيب منطقة الوجه وتصيب منطقة الشارب خاصة. أو الجروح التي لم تلتئم بشكل جيد مسببة توسع لا ينمو الشعر به. أحيانا تكون الأسباب نفسية مثل هوس نتف الشعر الذي يجعل الشخص يشد شعر الشارب أثناء التفكير العميق أو أثناء القلق بشكل عام.

أما السبب الأكثر شيوعا الذي يدفع الرجال لإجراء عملية زراعة الشارب هو رغبتهم في الحصول على لحية كاملة وشارب كثيف متناسق مع باقي الوجه. ربما يسبب فقدان شعر الشارب والوجه بشكل عام حالة من الشعور بعدم الثقة وعدم اكتمال المظهر الذكوري المطلوب. بعض الرجال أيضا يكون لديهم رغبة في اتباع موضة معينة تتطلب الحصول على شارب كثيف لتحقيق حلاقة معينة وشارب محدد بشكل معين للتناسق معها.

تحقق عملية زراعة الشعر الكثير من المميزات للشخص الذي يرغب في زراعة شاربه:

تعتبر العملية حلا دائما لجميع مشاكل فقدان الشعر ولا تحتاج لأي إجراءات مستقبلية خاصة بإعادة الهيكلة.

يتم إجراء العملية مرة واحدة فقط في العُمر، مما يجعلها حلا رائعا بدون جهد كبير.

من الممكن حلاقة وتقصير شعر الشارب المزروع بشكل طبيعي بعد العملية للحصول على الشكل المطلوب دون حذر أو مخاوف.

النتائج غالبا ما تكون طبيعية ولا تكون ملحوظة إذا قام المريض باختيار طبيب زراعة الشعر المتخصص في زراعة الشارب.

تعرف على عملية زراعة الشارب
تعرف على عملية زراعة الشارب

 

ما هي تكلفة زراعة الشنب؟

تعتمد تكلفة زراعة الشنب على كمية الشعر التي يتم زراعتها في منطقة الشارب، فإذا كنت ترغب في زراعة الشارب بأكمله (مما يعني زراعة عدد أكثر من 4.000 بصيلة شعر) فإن هذا يعني أن التكلفة ستكون في حدود 3.500 دولار أمريكي، أما إذا كنت ترغب في تعديل شكل الشارب أو زيادة كثافته فقط (بمعدل نقل وزراعة ما يتراوح بين 2.500 ويصل إلى 4.000 بصيلة شعر) فإن التكلفة ستكون في حدود 2.500 دولارأمريكي.

تتطلب عملية تكثيف الشارب نقل عدد بصيلات يقل عن 2.500 بصيلة، تتراوح تكلفتها بين 1.500 إلى 2.000 دولار أمريكي، وقد تختلف القيمة بنسبة بسيطة باختلاف مكان إجراء العملية.

الملاحظ أن بعض الدول مثل أمريكا وبعض الدول الأوروبية تضمن قيمة عملية زراعة الشارب في قيمة التأمين العلاجي إذا كانت عملية العلاج ناتجة عم تعرض لحادث أو حرق أو أي إصابة أخرى، أما إن كانت العملية بهدف تجميلي بالدرجة الأولى بدون أسباب مرضية فإنها تكون غير خاضعة للتأمين.

أفضل الأماكن التي يمكن فيها إجراء عملية زراعة الشنب

تأتي تركيا في المرتبة الأولى في قائمة أفضل الأماكن التي يتم فيها إجراء زراعة الشارب خاصة، وزراعة الشعر عموماً. ويعتمد هذا التصنيف على عدة عوامل، من بينها عدد الجراحات الكبير التي يتم إجرائها هناك، وإقبال السائحين الراغبين في إجراء عمليات التجميل عليها مقارنة بباقي الدول.

بالإضافة إلى اهتمام الدولة نفسها بالمنشآت الطبية والتجهيزات السياحية، واهتمام الأطباء والمراكز العلاجية الخاصة باستيراد أفضل الأجهزة وأحدثها في هذا المجال. كما أن الخبرات الطبية عالية الكفاءة متوافرة بكثرة هناك، ويحقق الأطباء نتائج تتفوق في نسبتها على النسب العالمية للنجاح في عملية تكثيف الشارب.

ومع هذا فإن الأسعار في تركيا تنخفض إلى ما يصل من 70 % من الأسعار العالمية (وأحياناً إلى 40 %) وهذا ما يجعل تركيا تحتل المرتبة الأولى في مجال زراعة الشعر. في المرتبة الثانية تأتي بعض دول أوروبا على التساوي سواء في الكفاءة الطبية والعلاجية أو في الأسعار، ومن بين هذه الدول ألمانيا وسويسرا والنمسا.

بينما تحتل المرتبة الثالثة أمريكا وبخاصة في ولايات بوسطن ونيويورك وواشنطن وفيلادلفيا. وهناك أيضاً الصين التي تحتل مرتبة متقدمة في هذا المجال وتعتبر أحد المنتجين الكبار للأجهزة الطبية المستخدمة في مثل هذه العمليات الجراحية. كما تجرى هذه العمليات في الدول العربية أيضاً مثل الأردن والسعودية ومصر وغيرها من الدول.

وعادة ما يرغب من يجرون هذه العملية من المنطقة العربية في إحاطة الأمر بسرية وخصوصية وهو ما يجعلهم يلجأون إلى الدول الأجنبية.

تعرف على عملية زراعة الشارب
تعرف على عملية زراعة الشارب

 

من هم المرشحين المحتملين لعملية زراعة الشنب؟

المرشح المحتمل لعملية زراعة الشارب هو مريض يعاني من مشكلة تجعله يفكر دائماً “إن شنبي خفيف” أو يعاني من مشكلة عدم نمو الشعر بالأساس في منطقة الشارب. وقد يكون انعدام نمو الشارب لأسباب وراثية أو بسبب بعض الحوادث والإصابات مثل الحروق، وفي هذه الحالة يمكن البدء في عملية زراعة الشعر مباشرة.

أما في الحالات التي يكون عدم نمو الشعر فيها ناتج عن أسباب هرمونية أو لضعف الدورة الدموية أو غيرها من الحالات الطبية، فينبغي على المريض أن يخضع للعلاج الدوائي أولاً والذي قد يؤتي أكله فينجح في علاج الحالة، وقد يكتفي بعلاج السبب الذي أدي إلى تساقط شعر الشارب في المقام الأول.

بعد علاج سبب المشكلة يمكن اللجوء لخيار الزراعة (وهذا حتى لا يحدث تساقط للشارب مرة أخرى). ويجب على المرشح لعملية زراعة الشارب أن يكون من غير المدخنين، لأن التدخين يؤدي إلى فشل العملية وتساقط بصيلات الشعر المزروعة وموتها حيث أن يضعف الدورة الدموية ويمنع وصول التغذية الكافية لبصيلات الشعر في الجلد.

يجب على المريض كذلك أن يتمتع بصحة جيدة وباستقرار في حالته الطبية والصحية عامة قبل إجراء العملية.

ما هي الأسئلة التي يجب أن تطرحها على طبيبك قبل الخضوع لعملية تكثيف الشنب؟

هناك بعض الأسئلة التي ينبغي عليك أن تطرحها على طبيبك قبل الخضوع لعملية تكثيف الشنب ومن بينها:

هل عملية زراعة الشنب هي طريقة تكثيف الشنب الوحيدة المتاحة في حالتي؟

ما هو عدد البصيلات التقريبي الذي سأحتاج إلى زراعته؟

متى ستظهر نتائج العملية؟

هل ستدوم نتائج العملية؟ أم يمكن أن أحتاج إلى إعادتها؟

ما هي المستحضرات التي ينبغي علي إستعمالها بعد العملية للحفاظ على النتائج؟

متى يمكنني حلاقة الشارب بعد العملية؟

هل ستؤثر الحلاقة بعد هذا على نتائج العملية؟

 

Link :عملية زراعة الشعر ونتائجها في تركيا

Link: عملية زراعة الشعر في تركيا وسر تفوقها

Link: تجارب زراعة الشعر في تركيا بأحدث التقنيات

follow : Link

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: