fbpx

تقنية زراعة الشعر

من أكثر العمليات التجميلية التي انتشرت في السنوات الأخيرة هي عمليات زراعة الشعر فهي تعتبر من الحلول المثالية لجميع مشكلات الشعر سواء تساقط الشعرأو هيشانه أو ظهور فراغات أو الإصابة ببعض الأمراض الوراثية وغيرها، حيث يشعر الفرد عند إصابته ببعض المشكلات في الشعر بعدم الثقة بالنفس والشعور بالخجل وعدم الرغبة في التواصل مع الآخرين وغيرها من عوامل نفسية تؤدي إلى العزوف عن العمل والبحث عن طريقه للتخلص من هذه المشاكل التي يعاني منها الفرد، ولن يجد الفرد أفضل من عملية زراعة الشعرليستعيد ثقته بنفسه ويستطيع مواجهة الأفراد، فما هي عملية زراعة الشعر وما أهم تقنياتها؟ وهل تحتاج إلى مواصفات خاصة؟

المقصود من عملية زراعة الشعر

هي عبارة عن عملية تجميلية يتم فيها اقتطاف بصيلات الشعر من مكان به كثافة في فروة الرأس وتسمى المنطقة المانحة، ومن بعدها يتم زرع هذه البصيلات بعد تنقيتها واختيار الأفضل منها في المنطقة المحددة أو المصابة، وتختلف عملية زراعة الشعر باختلاف التقنية المستخدمة في الزرع، وتتم جميع مراحل عملية زراعة الشعر تحت تأثير مخدر موضعي لفروة الرأس وبالتالي يتابع المريض جميع مراحل العملية وهو بكامل وعيه.

أهم تقنيات زراعة الشعر

تعددت تقنيات زراعة الشعر ولكل منها مميزات وبعض الإرشادات الواجب اتباعها، ومن أهم هذه التقنيات ما يلي:

تقنية الشريحة: وهي أول تقنية ظهرت لعملية زراعة الشعر، وفيها يتم قطع شريحة رفيعة من المنطقة المانحة، ثم يتم تشريحها إلى أجزاء صغيرة جدًا بحيث تحتوي كل جزء على شعرة أو اثنتين تحت ميكروسكوب خاص بذلك، ومن بعدها يتم فتح قنوات في المنطقة المصابة ثم إعادة زرع تلك الشرائح.

تقنية الاقتطاف: وهي التقنية الأحدث والتي يتم التعامل بها في هذا الوقت مع اختلاف الأدوات المستخدمة في الزرع وفتح القنوات، وفيها يتم استخدام أداة معينة لسحب البصيلات من المنطقة المانحة كل شعرة بمفردها من جذورها ومن بعدها يتم زرعها بشكل مباشر في المنطقة المصابة.

تقنية الاقتطاف باستخدام قلم تشوي: وهي تلك التقنية التي تعتمد في طريقتها على اقتطاف الشعر بصيلة بصيلة، ويستخدم من بعدها قلم تشوي في فتح قنوات في المنطقة المصابة بمنتهى الدقة دون إجراء جراحة حيث يتم فيها زراعة الشعر كل بصيلة على حدة في المنطقة المصابة.

زراعة الشعر بتقنية البيوفايبر: وهي طريقة زراعة الشعر الصناعي والتي تستخدم مع الأشخاص الذين يعانون من الصلع الكامل ولا يملكون أي منطقة مانحة، وفيها لا بدّ من انتقاء الشعر الصناعي وجودته حتى لا يؤثر على فروة الرأس ويؤدي إلى التهابات، ولكن يجب الأخذ في الاعتبار أن هذا الشعر لا ينمو بل يظل كما هو.

أهم خطوات عملية زراعة الشعر

تجري عملية زراعة الشعر وفقًا لخطوات معينة ولكن لا بدّ من اختيار الطبيب المناسب والمركز المؤهل لذلك بناء على تجارب الآخرين الذين سبق لهم التعامل مع هذا المركز، ومن أهم خطوات عملية زراعة الشعر ما يلي:

يقوم الطبيب بتحديد شكل الشعر في المنطقة المصابة بحيث يتمكن من توزيع الشعر بشكل جيد.

بعدها يتم تخدير فروة الرأس باستخدام التخدير الموضعي وبالتالي يكون الشخص واعي لكل شيء.

بعدها يقوم الطبيب باستئصال البصيلات من الشعر بأي تقنية يختارها، ثم يتم غرس هذه البصيلات في فروة الرأس بعد فتح القنوات المناسبة، لا بدّ وأن تعي تمامًا أنه لا يشعر الفرد بأي ألم خلال هذه المرحلة عدا حقنة التخدير.

عملية زراعة الشعر من العمليات المنتشرة في الوقت الحالي نظرًا لما تحمله بين طياتها من مميزات حيث تقضي على جميع مشاكل الشعر بما فيها المشاكل الوراثية وتساقط الشعر والصلع الوراثي وغيرها، ولكن يتوقف نجاحها على مهارة الطبيب ومدى التزام المريض بتعليمات الطبيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: