fbpx

توريد الشفايف بالليزر والطرق التجميلية الأخرى

توريد الشفايف 6

توريد الشفايف بالليزر من الإجراءات التجميلية المفضلة لدى العديد من النساء ، حيث يضفي هذا الإجراء التجميلي الرونق والنضارة على شكل الشفايف ليجعلها شفاه مثالية وردية اللون ونضرة الملمس، وبفضل تقنية الليزر السحرية اصبحت عمليات توريد الشفايف من الإجراءات البسيطة والسريعة التي يتحقق بها نتائج أكثر من مرغوبة شكلا ومضمونا، غير أن هناك العديد من الطرق الأخرى التي يمكن بها تحقيق اللون الوردي للشفايف، وفي هذا المقال سنتعرف على دوافع اللجوء لعملية توريد الشفايف، مع تسليط الضوء على خطوات توريد الشفايف بالليزر، والطرق التجميلية الأخرى المستخدمة في توريد الشفايف.

 

 

توريد الشفايف بالليزر

 

توريد الشفايف من العمليات التجميلية التي تقبل عليها العديد من البنات للحصول على شفايف وردية اللون ويتم إجراء هذه العملية باستخدام الليزر الذي استطاع أن يكون وسيلة طبية تحقق أفضل النتائج التجميلية المطلوبة، وتتميز عملية توريد الشفايف بالليزر بأنها إحدى الطرق العلاجية لمشكلة اسمرار الشفاه، لأنها تقوم باستعادة لون الشفاه الوردي للمرأة من جديد حيث تستطيع من خلالها المرأة التخلص من اسمرار الشفاه نتيجة تعرضها لبعض العوامل البيئية، والتي من أهمها التعرض لأشعة الشمس، والتلوث البيئي، وعلى الرغم من سهولة هذا الإجراء إلا أن توريد الشفايف بالليزر ينبغي أن يتم تحت إشراف نخبة من الأطباء المتخصصين في عمليات التجميل، وتتم بأكبر المراكز الطبية التي تكون أحد أسباب نجاح العملية.

 

توريد الشفاه
توريد الشفاه

 

خطوات توريد الشفايف بالليزر

 

  • توريد الشفايف بالليزر يتم من خلال عدة خطوات تتمثل الخطوة الأولى في تقييم الحالة المرضية بالتشاور مع الحالة التي ترغب في توريد الشفايف بالليزر ومناقشة النتائج المتوقعة وتفاصيل الإجراء معها حتى يحدد الطبيب عدد جلسات الليزر التقريبية التي تحتاجها الحالة.

 

 

  • الخطوة الثانية لتوريد الشفايف بالليزر تتمثل في ضرورة إخبارك للطبيب بكل ما يتم تناوله من أدوية أو أعشاب بعدها سيلتقط الطبيب بعض الصور الواضحة لحالتك قبل العملية حتى يتم مقارنتها مع النتائج بعد الانتهاء من العملية.

 

 

  • الخطوة الثالثة لتوريد الشفايف بالليزر ستكون بدء الخطوات الفعلية في عملية توريد الشفايف من خلال وضع بعض المخدر الموضعي على الشفاه, ثم يقوم الطبيب بتسليط أشعة ليزر شديدة القوة على النقاط التي تحتاج لتفتيحها في الشفاه لفترات زمنية قليلة للغاية بحيث تكفي لتدمير الخلايا الصبغية وهي خلايا الميلانين في بشرة الشفاه.

 

 

  • هذا تستغرق جلسة توريد الشفايف بالليزر فترة لا تزيد عن نصف ساعة، ولا يعاني المريض فيها من الألم باستثناء بعض الألم البسيط للغاية، وقد يحدث تورم أو تقشر أو بعض الالتهاب في الشفتين سرعان ما يشفى خلال الفترة بين الجلسات، وما ينبغي التأكيد عليه أنه يمكنك عزيزتي العودة إلى ممارسة حياتك الطبيعية بعد الانتهاء من جلسة الليزر على الفور، فهي لا تتطلب فترات تعافي أو نقاهة.

 

 

فوائد توريد الشفايف بالليزر

 

توريد الشفايف بالليزر له العديد من الفوائد التجميلية الرائعة وهي:

 

  • التخلص بشكل نهائي من جفاف الفم، وذلك الجفاف يحدث للكثير من الأسباب أبرزها التدخين أو حتى التعرض للشمس، وذلك الجفاف يجعل الفم لا يظهر بالشكل المأمول، وبالتالي الأمر لا يُصبح محمودًا.

 

  • الحصول على شفاه بملمس ناعم وجاذبية أكثر، وذلك النوع من الشفاه هو الذي تُفضله النساء بشدة لأنه ببساطة المفضل لدى الرجال الذين يسعون بجذبهم، وبغض النظر عن ذلك فهو يُعطي شكل أكثر أناقة، وهو المطلوب بالضبط.

 

  • التخلص من التجاعيد والشحوب، فضمن المزايا الرئيسية لتوريد الشفايف أنها سوف تُسهم في التخلص من الأشياء الضارة الغير مُحبذة بالمرة مثل التجاعيد والشعوب، تلك الأشياء بالتأكيد تجعل الشفايف ليست جذابة بالمرة.

 

  • الحفاظ على الشفاه من الجفاف والتشققات، إذ أنه من المعروف عن الشفايف أنها في فصل الشتاء، وإذا لم تكن قد خضعت من قبل للتوريد، أنها تُصبح أكثر تعرضًا للجفاف وفي أحيان كثيرة تشققات مؤلمة وذات منظر سيء، لكن فيما يتعلق بالشفاه بعد التوريد فإن كل ذلك يُصبح جزءً من الماضي مباشرةً.

 

  • ندرة حدوث آثار جانبية لعملية التوريد، وهذا في الواقع يُعد من أهم وأبرز الأسباب خلف الثقة في توريد الشفايف، فإذا كنت تطمح في إقامة عملية بها العديد من المميزات والفوائد فإنك ستبحث عن قلة الآثار الجانبية بها، وفي هذه الحالة الأمر نادر ويصل إلى مرحلة المستحيل، فالعملية آمنة بنسبة مئة بالمئة.

 

 

 

دوافع اللجوء لعملية توريد الشفايف

 

هناك العديد من الدوافع المختلفة التي تجعل النساء تلجأ إلى توريد الشفايف بالليزر، ومنها:

 

  • سوء التغذية وعدم استخدام مواد بها بروتينات وفيتامينات، وهذا في الواقع السبب الأول والرئيسي خلف تلك الظاهرة وبالتالي السبب الذي يقود أكثر من أي شيء آخر إلى توريد الشفايف، فأول حكم قد تطلقه على الشخص الذي يمتلك شفاه بشكل مشقق باهت أنه شخص لا يحصل على التغذية السليمة، وهو حكم صحيح بالفعل.

 

  • عوامل وراثية بحتة، وهذا في الحقيقة سبب لا يُمكن التدخل به من قريب أو من بعيد، فمن الممكن أن تكون هناك سمة في العائلة ونزعة وراثية تكون نتيجتها وجود شقوق في الشفايف، وبالتالي حاجة إلى التوريد للقضاء على ذلك.

 

  • شرب الكحول والتدخين، إذ أنه من المعروف عن شرب الكحول أنه يؤدي إلى إتلاف طريقة عمل الفم بسبب المواد التي تدخل في تركيبة الكحول بكافة أشكالها، أيضًا التدخين يقود إلى نفس النتيجة لأنه يحتوي على نفس المواد الضارة.

 

  • عدم شرب المياه بالقدر الكافي المطلوب، فالمياه طبعًا تُستخدم من أجل سد العطش، لكن في نفس الوقت أنت ستكون بحاجة إلى المياه كي تُبلل شفتيك بين الحين والآخر وبالتالي تكون هناك قدرة على الاحتفاظ بها رطبة، وإذا لم يحدث ذلك بالصورة المناسبة فإن التوريد يكون حاضرًا في الغالب.

 

  • الوقوف في الشمس لفترة طويلة والتعرض لها بشكل مباشر يُعد كذلك من الأسباب التي تؤدي بنسبة كبيرة إلى توريد الشفايف، فالشمس بالأساس هي المكون الأول والرئيسي للشقوق التي تظهر للشمس، لذلك تجد أن من يتعرضون لها بشكل مستمر ولفترات طويلة هم أكثر من يحتاجون لاحقًا إلى توريد الشفايف..

 

توريد الشفاه
توريد الشفاه

 

طرق تجميلية أخرى لتوريد الشفايف

 

طريقة السندريلا لتوريد الشفايف

 

تعد طريقة السندريلا المستخدمة في توريد الشفايف واحدة من أبرز الطرق وأكثرها استخدامًا في الآونة الأخيرة، حيث أنه من الملاحظ جدًا الإقبال عليها بسبب ما تفعله في الشفايف من منحها حجم أكبر ونفخها وتوريدها، وكل ذلك في النهاية يُسهم بالطبع في كون الشفايف أكثر أنوثة وجمالًا وجذبًا، لكن الشيء المُثير هنا أن التوريد، والذي يتم في طريقة السندريلا من خلال حقن المحلول، لا يكون توريدًا دائمًا، بمعنى أن النتائج التي يتم الحصول عليها تستمر لعدة أشهر فقط، ثم بعد ذلك تبدأ الشفايف في العودة إلى الحالة الطبيعية لها، ولذلك الطريقة لها ما لها وعليها ما عليها.

 

 

 

الحقن الوردي لتوريد الشفايف

 

وهذه في الحقيقة الطريقة التي تميل إليها معظم النساء بسبب الشكل الوردي الجميل الذي تتركه للشفاه، حيث يتم خلط الجلسرين مع حمض الهيالورونيك وحقن الشفاه بهما، ويُمكن القول أن تلك الطريقة مضمونة في المقام الأول كما أنها سريعة من حيث ظهور التأثير الذي تتركه، فلا يُمكنك توقع حدوث أي أعراض جانبية من الطبيعي أن تحدث عند الحقن العادي، وفيما يتعلق بالوقت الذي تستغرقه تلك الطريقة فهو نصف ساعة فقط، هذا بالإضافة إلى أنها تأخذ طريق الحقن السطحي العادي وليس الحقن العميق ذو التأثير الكبير، لكن بما أن الشيء بالشيء يُذكر فيجب الوضع في الاعتبار بأن تلك الطريقة تستمر لمدة تتراوح بين الأربعة أشهر والستة أشهر فقط كما أنها أحيانًا لا تكون ملائمة بالمرة لأصحاب الشفاه السمراء.

 

زراعة الشعر لمرضى السكري

 

حقن البلازما لتوريد الشفايف

 

حقن البلازما لتوريد الشفايف هي الطريقة الأكثر أمانًا وأكثر قابلية وسهولة ويسر، حيث يتم سحب الدم منك، ومن خلال هذا الدم، وعن طريق إضافة بعض المواد الخاصة، سيتم استخراج البلازما ثم بعد ذلك تزويد حقن بها ليُحقن الجسم بكميات مناسبة منها، وذلك لأن البلازما تمتلك الكولاجين الذي يُساعد كثيرًا في عملية التوريد التي نبحث عنها، وكما هو واضح فالطريقة آمنة وسهلة للغاية.

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: