fbpx

جراحات التجميل وما هي جراحة التجميل وأنواع جراحات التجميل

جراحات التجميل

جراحات التجميل جمال المظهر الخارجي من أهم أسباب الثقة بالنفس وتقدير الذات، ولعل هذا ما أدى إلى انتشار جراحات التجميل في الفترة الأخيرة، مقالنا التالي يقدم لكم ملف شامل عن عمليات التجميل سنتعرف فيه على أنواعها، ومخاطرها، وطرق إجرائها، وضمانات ونسب نجاحها، والأهم كيف نتجنب آثارها الجانبية..

ما هي جراحة التجميل؟

جراحة التجميل هي أي جراحة يمكن إجرائها من أجل تجميل وتحسين المظهر الخارجي بالوجه أو الجسم، سواء ظهرت نتيجة تشوهات خلقية أو حروق أو تغيرات مع مرور الزمن والعمر أو بسبب الإصابة ببعض الأمراض.

أنواع جراحات التجميل

تجميل الوجه

تنقسم جراحات التجميل إلى نوعين رئيسين بناءأ على هدف كلا منهما:

1-العمليات الترميمة: تعمل على ترميم أعضاء الجسم الخارجية لإعادتها لحالتها الطبيعية شكليا ووظيفيا، مثل عمليات علاج التشوهات الخلقية كالشفة الأرنبية و الوحمات والزيادات الدموية وزيادة أو نقصان اصابع الطرفي والعمليات بعد إزالة الاورام السرطانية وهي تمثل نسبة 10% من إجمالى جراحات التجميل.

ويعتمد هذا النوع من العمليات على ترقيع أنسجة الجسم وإصلاح الأجزاء الغير طبيعية به.

2-العمليات التجميلية: تركز على الجانب الشكلي بصفة أكبر، فهي تعمل على تغير مظهر الشخص ليصبح أكثر جمالاً وتتبع مقاييس الجمال العالمية.

أنواع تبييض الأسنان وأفضلها

مخاطر جراحات التجميل

برغم من أن جراحة التجميل عملية إختيارية إلا أن لها نفس مخاطر العمليات الجراحية العادية، لذا يجب أن يتم التفكير فيها مع الطبيب ومعرفة كافة المميزات والمخاطر والأضرار التي قد تنتج عنها، ويمكن حصر أهم الأثار الجانبية بعد العمليات الجراحية في:

  • ظهور ندبات أو كدمات بالجسم، قد تستغرق أسابيع حتى تختفي.
  • وجود إحتمال للتعرض للنزيف وحدوث عدوى بالجرح.
  • احتمال لتلف الأعصاب أو تعرضها للقطع خلال العملية.
  • إحتمال ظهور رد فعل تحسسي نتيجة العقاقير ومواد التخدير المستخدمة.
  • هناك أيضاً مضاعفات نفسية واجتماعية، فيحتاج الشخص فترة نقاهه طويلا مما يؤدى إلى ابتعاده عن الصحبة لفترة من الوقت.
جراحات التجميل

أشهر أنواع جراحات التجميل

هناك العديد من أنواع جراحات التجميل المنتشرة حاليا، والتي تتم من خلال إعادة إصلاح أو تهيئة الجزء المراد تجميله أو من خلال استخدام بعض المواد التجميلية المسموحة لتحسين المظهر.

جراحات تكبير وتصغير الثدي

تعد جراحات تكبير وتصغير الثدي من أكثر العمليات المنتشرة حالياً، يتم فيها الوصول بحجم الثدي للمقاس المناسب إما بتكبيره أو تصغيره لأسباب تجميلية مثل عدم تساوي الثديين وكذلك لأسباب مرضية مثل إنقاذه من أمراض محتملة، ولا يتم إجراء هذا النوع من العمليات إلا بعد اكتمال النمو الجسماني للفتيات أي بداية من 18 عاماً.

جراحات التجميل
جراحات التجميل
تجميل الثدي
  • تكبير الثدي يتم من ادخال حشو السيلكون تحت الانسجة أو العضلة الصدرية مع إعطاء حقن الدهون كوسيلة مساعدة.
  • أما تصغير الثدي يتم من خلال إزالة الانسجة والدهون الزائدة من الثدي، بعد احتساب الحجم المناسب بالطريقة العلمية.

جراحات شفط الدهون بالجسم

شفط الدهون عملية جراحية تستخدم طريقة الشفط للتخلص من الدهون الزائدة بالجسم سواء كانت في البطن أو العنق أو الذراعين أو المؤخرة أو الفخذيين، ويتم إجراء شفط الدهون بعد طرق أهمها :

1-طريقة النفخ: بحيث يتم حقن الدهون بمحلول معين يساعد في إزالتها، ثم القيام بادخال أنبوبة من خلال شق فتحات صغيرة بالجلد لكي يتم تفريع وشفط هذه الدهون داخل الأنبوبة.

2-شفط الدهون بالليزر: يتم استخدام أشعة الليزر الحرارية لتفتيت الدهون الموجودة من خلال عمل شقوق صغيرة بالجلد، ثم تفريغ الدهون من خلال استخدام أنبوبة خاصة.

3-شفط الدهون بمساعدة الموجات فوق الصوتية: يتم استخدامها كطريقة مساعدة حيث يتم إدخال قضيب معدنى يصدر موجات فوق صوتية تساعد على تكسير خلايا الدهون وتفتيتها، ثم يتم شفطها بالطريقة العادية.

يزيد خطر عمليات شفط الدهون إذا كان الطبيب يعمل على إزالة الدهون من مناطق متعددة في وقت واحد، لذلك يلزم شفط الدهون من كل منطقة بالجسم على حدى لتقليل من الآثار الجانبية المحتملة.

جراحات شد الوجه

الهدف الرئيس من جراحة شد الوجه هو شد الترهلات الموجود بالوجه من خلال شد جلد الوجه ورفعه عن العضلات والدهون، وهناك أنواع عديدة لجراحات شد الوجه منها شد الوجه ككل أو رفع الحاجبين و كذلك شد الجفون و شد العنق.

يتم إجراء هذا النوع من العمليات إما جراحياً من خلال التخدير الكلي أو بشكل تجميلي من خلال استخدام الهايفو والليزر وعمليات التنظير ويعد استخدام هذه الوسائل سبب في أن تكون العملية أكثر سهولة وأٌقل وقتاً وألماً.

من الجدير بالذكر هنا أن جراحات شد الوجه تعطي نتائج مؤقتة يختفي أثارها مع مرور الوقت والتقدم في العمر.

جراحات تجميل الحروق

يتمثل الهدف الرئيسي من جراحات تجميل الحروق في تغطية آثار الحروق عن طريق ترقيع الجلد أي استخدام أجزاء مستخلصة من جلد الشخص نفسه ووضعها في أماكن أخرى مصابة.

ويتم استخدام الليزر أيضاً في تجميل الحروق لأنه يساعد على تخفيف الأثار الناتجة عنها بشكل كبير مما يؤدي إلى عدم ملاحظتها.

جراحات إزالة الوحمات الدموية

يتم إزالة الوحمات الدموية من خلال التدخل الجراحي لربط الشريان المغذى لها الوحمة وإزالة التجمع الدموى المسببة له، ويمكن إزالتها أيضاً عن طريق الليزر.

وهي من أسهل العميات التجميلية ونتائجها مضمونة فالوحمات الدموية لا تعود مرة أخرى في حالة إزالتها.

عملية تصغير وتنحيف الأنف

هي عملية تجميلية بسيطة تهدف إلى تغيير شكل الأنف والتخلص من العيوب الموجودة فيه، ويتم إجرائها من خلال الشق الداخلي  أو الشق الخارجي، وتتكلف العملية في مصر حوالي 11 ألف جنيه مصري.

عوامل نجاح عمليات التجميل:

عوامل نجاح عمليات التجميل متعددة ، يأتي في مقدمتها

  • اختيار الطبيب: فيلزم الحرص على اختيار طبيب ذو خبرة وسمعة جيدة في إجراء هذا النوع من العمليات .
  • المركز الذي سيتم إجراء الجراحة فيه: يجب أن يتصف بالسمعة الطيبة وأن يتوافر به كافة المتطلبات الأساسية لإجراء العملية من الطاقم الطبي والتمريض الممتاز والأدوات والغرف المعقمة.
  • المريض نفسه: حالته الصحية والجسمانية ومدى استعداده النفسي لهذا النوع من الجراحات، وكذلك درجة التزامه بتعليمات الطبيب قبل  وأثناء وبعد العملية، وكذلك سن الشخص فكلما كان أصغر سناً كانت النتيجة أفضل.
  • طبيعة العملية نفسها وشكل الجزء المراد تجميله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: