fbpx

حشو الأسنان بالليزر أو حشو الكمبوزيت

حشو الأسنان بالليزر

حشو الأسنان بالليزر يستخدم طب تجميل الأسنان علاجات كثيرة ومختلفة بتقنيات حديثة ليكون هدفها النهائي هو خدمة جميع المرضى، ومن ضمن أفرع هذا المجال وهو موضوع مقالنا اليوم “حشوات الأسنان” والتي تُستخدم بشكل ريسي لعلاج تسوس الأسنان، أو لترميم الأسنان المكسورة، أو لتصليح أي سن تغير شكله بسبب بعض العادات الغير صحية كقضم الأظافر أو طحن الأسنان.

المقصود بحشوات الأسنان بالليزر

حشوات الأسنان هي بعض المواد التي يستخدمها الطبيب لملء أو حشو الفراغ الناتج في الأسنان أو الضروس بعد إزالة التسوس أو بعد إزالة الجزء التالف من الأسنان وذلك بهدف المحافظة على بقية الأسنان وحمايتها من التضرر.

وتختلف الوسائل المستخدمة في طريقة حشو الأسنان من حيث الخامات ودرجة فعاليتها وثباتها وتتنوع المكونات الداخلة في صناعة هذه الحشوات ما بين البورسلين والفضة والزئبق والقصدير والزنك والنحاس والبلاستيك والزجاج و الرانتج المركب ويتم تحديد نوع الحشوات المستخدمة من قبل الطبيب المختص بحالتك بناء على عدد من العوامل مثل موقع السن المراد حشوه ، الصلابة المطلوبة ، مساحة تمدد التسوس وعوامل أخرى .

هذا وقد ظهرت تقنية حشوات الأسنان بالليزر أو ما يطلق عليها الحشوات الضوئية أو الكمبوزيت في أواخر القرن الماضي بعدما ظهر الاهتمام بتجميل شكل الأسنان وهو شكل من أشكال حشوات الأسنان المبتكرة كبديل عملي لخلع الأسنان التالفة ، حيث بدأ الاهتمام المتزايد بتطوير مواد التحشية وتلافي العيوب الموجودة في أنواع الحشوات القديمة وجعلها أكثر ملائمةً للمريض.

ويعتمد حشو الأسنان بالليزر على إصدار حزم ضوئية تساعد على إبقاء جزيئات المادة الكيميائية الخاصة بالحشو في حالة ارتباط مع جزيئات ألياف الأسنان مما يعزز ثباتها وبالتالي يقلل من فرص سقوط الحشو ويمد من عمره الافتراضي.

 وتتكون حشوات الأسنان بالليزر من 3 مكونات أساسية هي :

خليط الرانتج ومجموعة من الجزيئات الغير العضوية مثل : السيليكا ، الكوارتز ، الزجاج وأخيرا العوامل الرابطة التي يساعد وجودها على زيادة الارتباط بين مادتي الرانتج والسليكا .

أسباب اللجوء لحشو الأسنان بالليزر

يتم الخضوع لإجراء حشو الأسنان بالليزر في حالات متعددة مثل:

حالات تسوس الأسنان وتلفها أو انكسارها.

حالات الأسنان ذات الشقوق، أو المكسورة نتيجة لعادات سيئة كقضم الأظافر.

وفي هذه الحالات يتم إجراء حشو الأسنان بالليزر من أجل تعويض الفراغ ومعالجة الخلل الحاصل نتيجة الجزء المفقود من السن والمحافظة على بقية الأسنان وحمايتها من التضرر ، وعادةً ما يتم وضع مواد التحشية بعد القيام بإزالة الجزء التالف من الأسنان وإتمام عملية تعقيمها وتنظيفها .

علاج تسوس الاسنان بالليزر حشو الأسنان بالليزر أو حشو الكمبوزيت

مميزات حشوات الأسنان بالليزر

حشو الأسنان بالليزر تعطي شكل ولون الأسنان الطبيعية نظرا لتوفره في الأسواق بأنواع ودرجات ألوان وكثافات مختلفة لتناسب كل ألوان وأشكال الأسنان الطبيعية التي تختلف من شخص لآخر.

حشو الأسنان بالليزر مناسب جدا لعلاج التسوس للأسنان الأمامية.

حشو الأسنان بالليزر يقوي من مينا الأسنان وخصوصا في الحشوات البسيطة والغير عميقة لأن حشو الليزر يرتبط مع طبقات الأسنان بشكل كيميائي حيث تتخلل الجزيئات الدقيقة للحشو القنوات الدقيقة الموجودة في الطبقة العاجية للأسنان، لتشكل روابط قوية وتلتحم معها لتشكل كتلة واحدة.

حشو الأسنان بالليزر قادر على علاج تشوهات الأسنان كعلاج الفلج الأمامي الذي يكون بين السنتان الأمميتان العلويتان.

تعتبر حشوات الأسنان بالليزر من التقنيات منخفضة التكلفة إذا ما قورنت بباقي الحشوات والتركيبات السنية الأخرى .

تتميز هذه التقنية بسهولة تطبيقها دون الحاجة لإزالة جزء من تاج السن كما هو الحالُ مع الحشوات الفضية والذهبية للأسنان .

تمتاز حشوات الأسنان بالليزر بترابطها الكيميائي مع تركيب الأسنان الأساسي مما يعطي نوعاً من الدعامة والقوة للأسنان ويعزز من ثباتها .

مدة الشفاء بعد عملية شفط الدهون ونصائح بعد عملية شفط الدهون

خطوات إجراء حشو الأسنان بالليزر

تبدأ أولى خطوات حشوات الأسنان بالليزر بتخدير السن المراد حشوه والمناطق المحيطة به لتلافي حدوث ألم بعد ذلك يقوم الطبيب بإزالة وتنظيف المنطقة المتحللة من السن وذلك إما عن طريق جهاز ليزر غاية في الدقة لا يتجاوز سمكه المليمتر الواحد أو عند طريق جهاز الحفر العادي بعد ذلك تأتي عملية الحشو عن طريق عزل الضرس المراد حشوه من أجل منع وصول اللعاب إليه وذلك لضمان الحصول على تعقيم جيد ونتيجة نهائية جيدة بعد ذلك يقوم الطبيب بوضع مادة الحشو على هيئة طبقات وبعد جفاف الحشو يقوم الطبيب بإزالة النتوءات البارزة من الحشو وتسوية سطح السن الخارجي وصقلها وتلميعها وهذه هي الخطوة الأخيرة في عملية حشو الأسنان باستخدام الليزر .

عيوب حشوات الأسنان بالليزر

حشو الأسنان بالليزر غير مناسب لعلاج التسوس العميق القريب من عصب السن، حيث أن حشو الليزر يرتبط مع جزيئات السن بشكل كيميائي لذلك هذه المواد الكيميائية المكونة للحشو والتي في الأغلب نوع من الأحماض القوية، تتسرب في أول 24 ساعة من وضع الحشوة إلى عصب السن، من خلال الأنابيب الدقيقة التي تتكون منها الطبقة العاجية للسن التي تغلف عصب الأسنان، مما قد يسبب آلام غير محتملة بعد وضع الحشوة.

حشو الليزر غير مناسب للضرر الكبير ذو المساحة الواسعة لأن ذلك قد يسبب انفصال الحشوة عن السن وتكون تسوس جديد تحتها مما يسبب سقوط الحشو في معظم الأحوال.

حشو الليزر غير مناسب لحشو الضروس الخلفية لعدم تحمله لقوة المضغ القوية مما يؤدي إلى كسره.

حشو الليزر يسبب حساسية  الأسنان التي قد تظهر مباشرة بعد وضع الحشو بساعات قليلة.

حشو الليزر سهل التصبغ وتغير لونه مع الوقت.

يحتاج حشو الليزر إلى زيارات متعددة لطبيب الأسنان والخضوع إلى عدد كبير من جلسات التنظيف والحشو المؤقت والتعقيم .

أسعار حشوات الأسنان بالليزر

تتراوح أسعار حشوات الأسنان بالليزر ما بين 30 إلى 60 دولار وقد تصبح هذه الأسعار قابلة للزيادة في حالة زيادة أسعار الخامات المستخدمة في عملية الحشو ، كما أن تكلفة الحشو تختلف من دولة لأخرى.

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: