fbpx

عملية شفط الدهون بالفيزر للتخلص من الترهلات

عملية شفط الدهون بالفيزر

عملية شفط الدهون بالفيزر يرى العديد من الأشخاص الترهلات الجلدية، والدهنية شبح يواجه أجسادهم يجلب لهم العديد من الأمراض النفسية والجسدية، لذلك يحاولون بشتى الطرق الوصول إلى الحل الأمثل للقضاء على السمنة، والترهلات التي تشوه المظهر العام للجسم، حتى ظهرت عمليات شفط الدهون لتؤدي هذه المهمة بنجاح.

عمليات شفط الدهون والسمنة الموضعية

تعد السمنة الموضعية من أسوأ المشكلات التي يواجه الكثير منا صعوبة في التعامل معها وتتعدد الأسباب التي تؤدي لظهورها فهناك العوامل الوراثية كأن تكون سيدات بعض العائلات تعاني من سمنة في منطقة الصدر مثلًا أو الأرداف.

 العوامل الغذائية المتمثلة في تناول الدهون والسكريات.

 العوامل الحياتية التي تندرج في ضغوط الحياة وتناول الطعام مساءً وعدم ممارسة الرياضة.

فزيادة الوزن بضع كيلوجرامات مع تراكم الشحوم في بعض مناطق الجسم مع الاضطرابات الهرمونية قد يجعل إنقاص الوزن من الأمور المستعصية أمام الحميات الغذائية والتمارين الرياضية وأنظمة التخسيس المختلفة حيث تبلغ نسبة الدهون في جسم النساء حوالي 30% من وزنهنَّ، بينما تقدَّر بالنسبة للرجال حوالي 20% من إجمالي وزنهم، وعندما تزيد هذه النسب عن المعدل الطبيعيّ فإنّ الجسم يدخل في تصنيف الإصابة بالسمنة، والمشكلة تتفاقم وتؤثر سلبياً على نفسيّة هؤلاء الأشخاص إذا كانت نسبة تراكم المواد الدهنية في منطقة معيّنة أكبر من نسبتها في مناطق أخرى.

هذا وقد فشلت جميع الطرق التقليدية في التخلص من مشكلة السمنة الموضعية لذلك كان لزاما على الطب ضرورة البحث عن الحل النهائي والذي تمثل في الجراحة فأصبح من المتاح إجراء عملية جراحية بسيطة لإزالة وتفتيت الدهون المتراكمة.

عملية شفط الدهون بالفيزر

عملية شفط الدهون بالفيزر من أكثر العمليات الشائعة في عالم شفط الدهون حيث تعد تقنية الفيزر هي النتاج الأحدث لتقنيات شفط الدهون ويقصد بالفيزر الليزر رباعي الأبعاد وهو أداة دقيقة للغاية تم الإعتراف بها عالميا في إزالة الدهون منذ عام 2002 ويستخدم الفيزر لشفط الدهون بكل سهولة من خلال تذويب الدهون المحيطة بالعضلات بشكل دقيق تتميز تقنية شفط الدهون بالفيزر بأنها تمكن الطبيب من نحت أماكن دقيقة للغاية لا يمكن لغيرها من التقنيات أن تصل إليها مثل نحت شكل العضلات حتى إنه اصبح يطلق على هذه التقنية أصبح يطلق عليها النحت أو نحت القوام أو نحت القوام الديناميكي 4D .

ويتم خلال شفط الدهون بالفيزر استخدام موجات فوق صوتية عالية القوة والدقة وليس موجات ليزر، لكنها تعرف بالفيزر نظراً لدقتها الشديدة التي تتفوق على غيرها من التقنيات ونظراً للانتقائية الشديدة التي تتميز بها.

حقن الدهون الذاتية في الوجه

خطوات عملية شفط الدهون بالفيزر

في حالة إجراء عملية شفط الدهون بالفيزر للتخلص من السمنة الموضعية والترهلات الجلدية يقوم الطبيب بحقن بعض السوائل مع مواد مخدرة في المنطقة المراد إذابة الدهون منها، ثم يتم عمل عدة فتحات حول تلك المنطقة ولا يتعدى قطر هذه الفتحات نصف سنتيميتر ، وبعد ذلك يتم إدخال أنبوب الفيزر لتفتيت الدهون بدون التأثير على الأوعية الدموية.

هذا ويجب التنبيه إلى أن شفط الدهون بالفيزر لا علاقة له بوزن الجسم، فعملية شفط الدهون بالفيزر مقصود بها نحت القوام و إبراز الشكل الجمالي للجسم، من خلال إزالة تجمعات الدهون والشحوم من مناطق مثل البطن، والعنق، والذراعين، والأرداف، والصدر، والظهر والأرداف مما يسهل التخلص من السمنة الموضعية.

وتلخيصا لما سبق يمكن القول أن شفط الدهون بالفيزر يتم تحت تأثير التخدير الموضعي من خلال عدة مراحل تبدأ بالتخدير أولا ثم إجراء شق جراحي صغير بعدها يتم شفط الدهون ورسم العضلات وفي المرحلة الأخيرة يتم غلق الشق الجراحي الصغير وتنتهي العملية بنجاح.

دواعي إجراء عملية شفط الدهون بالفيزر

يمكن إجراء عملية شفط الدهون بالفيزر لأي مريض يعاني من الترهلات الجلدية أو السمنة الموضعية ولكن بشرط أن يكون قريب من الوزن المثالي ولا يتعداه بنسبة 30%.

يمكن إجراء عملية شفط الدهون بالفيزر لأي شخص لا يعاني من زيادة الوزن الملحوظة ولكنه يريد ضبط تناسق أحد مناطق الجسم.

يمكن اللجوء لعملية شفط الدهون بالفيزر  لنحت عضلات بطن مثالية بدون الحاجة إلى المداومة على تمارين رياضية صعبة ومرهقة.

مميزات عملية شفط الدهون بالفيزر

تتميز عملية شفط دهون بالفيزر إنها من الإجراءات السهلة التي ترضي نتائجها المريض مقارنة بالطرق التقليدية الأخرى.

نظرا لدقة الأداة المستخدمة في شفط الدهون بالفيزر يكون جراح التجميل أكثر سيطرة وسلاسة في الإجراءات والخطوات.

صمم جهاز شفط دهون بالفيزر من أجل تخفيف الدهون والحفاظ على الأنسجة الأخرى في نفس الوقت، وذلك باستخدام محلول ملحي.

شفط الدهون بالفيزر تكون أقل فيما يخص النزيف والكدمات مقارنة بالوسائل أخرى.

شفط الدهون بالفيزر يعمل على تحفيز الكولاجين الذي يساعد على شد الجلد بشكل ممتاز.

لا يسمح الفيزر بإذابة الدهون فقط، ولا تحدث أية أضرار بالأوعية الدموية، والأعصاب كما أن خطر حروق الجلد أقل، مما يسمح باستخدامه تحت الجلد بشكل أفضل.

تكلفة عملية شفط الدهون بالفيزر

تتحدد تكلفة عملية شفط دهون بالفيزر وفقا لعدة عوامل أساسية منها خبرة الطبيب وكفائته والمستشفى او المركز الذي سيتم إجراء العملية به كذلك الحالة الصحية للمريض وكمية الدهون المراد شفطها.

وتتراوح تكلفة عملية شفط دهون بالفيزر في المتوسط من 8000 إلى 12000 جنيه مصري للمنطقة الواحدة.

%d مدونون معجبون بهذه: