fbpx

علاج الضعف الجنسي عند الرجال وتشخيصه وأعراضه

الضعف الجنسي

علاج الضعف الجنسي عند الرجال حيث يعد مشكلة إجتماعية خطيرة من المهم جداً عدم تجاهلها واللجوء إلى علاجها لما لها من تأثيرات سلبية عديدة، ليس فقط الزوج الذي تشعره دائما بحالة من عدم الرضا وعدم الثقة بالنفس فضلاً عن التوتر والقلق، بل أيضاً على الزوجة والتي تعاني هي أيضاً بسببها من بعض المشاكل مثل الاكتئاب والاحباط والاحساس بتأنيب الضمير وعدم الرضا عن مظهرها الخارجي وكلها عوامل تؤدي في النهاية إلى حياة زوجية غير سعيدة أو فاشلة.

مقالنا التالي يجيبكم عن كافة الأسئلة المتعلقة بعلاج الضعف الجنسي؟ ما هي أهم أساليب العلاج؟ وما هي فعاليتها؟ ومتى تظهر النتائج وغيرها من الاسئلة فدعونا نتعرف على إجاباتها معاً..

علاج الضعف الجنسي عند الرجال
علاج الضعف الجنسي عند الرجال

كيف يتم تشخيص الضعف الجنسي؟

علاج الضعف الجنسي عند الرجال هو فشل الرجل في القيام بالعلاقة الزوجية بشكل صحيح بسبب ضعف في الانتصاب أو الحفاظ عليه للوقت اللازم ويحدث ذلك لمرات عديدة متكررة فحسب الدراسات يحدث بحوالى 75% من المرات التي حاول فيها القيام بالعلاقة الزوجية، ويحدث الانتصاب من خلال تدفق الدم عبر الاوعية الدموية إلى القضيب.

ويختلف العجز أو الضعف الجنسي عن المشاكل الأخرى المرتبطة بالعملية الجنسية كانعدام الرغبة أو الوصول إلى قمة المتعة أو سرعة القذف.

يتم تشخيص الضعف الجنسي من خلال عدد من الوسائل أهمها:

1-الفحص الطبي والجسدي للأعضاء التناسلية والتعرف على التاريخ المرضي للمريض.

2-القيام بعمل بعض الفحوصات الطبية والمعملية مثل قياس مستوى التوستوسترون فى الدوم ومستوى الكوليسترول وغيرها من التحاليل الهرمونية المختلفة.

3-استخدام أشعة الرنين المغناطيسي والموجات فوق الصوتية للتأكد من سلامة كافة الأعضاء الجنسية.

للتعرف على أسباب ضعف الانتصاب وكيفية العلاج قم بزيارة المقال التالي:

ضعف الانتصاب الاسباب و العلاج

علاج الضعف الجنسي عند الرجال

علاج الضعف الجنسي عند الرجال

يعاني حوالى 150 مليون رجل حول العالم من مشاكل الضعف الجنسي والانتصاب، وتقسم الدراسات نسبة إصابة الرجال بالضعف الجنسي بناءاً على عامل السن كالأتي:

يعاني 5% من الرجال ممن هم دون سن الاربعين من الضعف الجنسي وتزيد النسبة لـ 25% ممن بلغوا الخامسة والستين، و 74 % ممن هم فوق الخامسة والسبعين، فمن المعروف أن علاج الضعف الجنسي عند الرجال حيث يزيد مع التقدم في السن.

يعتمد علاج الضعف الجنسي عند الرجال أولا على معرفة وتحديد الأسباب المؤدية له والتي يمكن حصرها بشكل بسيط في:

أولا: الأسباب عضوية للضعف الجنسي: وهي تلك الأسباب الصحية والجسدية التي تؤثر على القدرة الجنسية للرجال وأهمها:

  • أمراض القلب وتصلب الشرايين: والتي تسبب قلة تدفق الدم إلى القضيب وبالتالى ضعف الانتصاب.
  • أمراض بالأعضاء التناسلية الذكرية مثل أمراض البروستاتا والخصيتين  كالدوالي وتضخم الأوردة.
  • الاختلالات الهرمونية وفي مقدمتها نقص هرمون الذكورة.
  • أمراض أخرى كارتفاع ضغط الدم ونسبة الكوليسترول والسكر بالدم وأيضاً أمراض العمود الفقري والغضاريف.

ثانياً: الأسباب نفسية للضعف الجنسي:

  • مشاكل نفسية بين الزوجين مثل الخلافات مع الزوجة والاكتئاب
  • مشاكل نفسية أخرى مرتبطة بالزوج نفسه، مثل الخوف من الفشل أو الخجل أو أنه لا يرغب في تغير وضعية العلاقة وشكلها أو في التجديد فيها.
  • خجل الزوجة الشديد وعدم الرضا عن شكلها الخارجي يؤثر سلباً أيضاً على قدرة الزوج وتحديد السبب يسهل من علاج الضعف الجنسي عند الرجال.
مشكلة الضعف الجنسي علاج الضعف الجنسي عند الرجال وتشخيصه وأعراضه

أعراض الضعف الجنسي

تختلف أعراض الضعف الجنسي لدي الرجال، ولكن يمكن تحديد أشهرها في:

  • ضعف الانتصاب.
  • عدم القدرة على الحفاظ على القضيب منتصب حى انتهاء العلاقة الجنسية.
  • انخفاض الرغبة الجنسية.

طرق علاج الضعف الجنسي

هناك العديد من الطرق والأساليب التي يعتمدها الأطباء في علاج الضعف الجنسي عند الرجال بعد تشخيص الأسباب المؤدية لها وعمل الفحوصات اللازمة، منها:

  • أجهزة الشفط: وهي تعتبر بديل ممتاز لتناول الأدوية والحقن، حيث يتم وضح مضخات تقوم بشفط الهواء حول العضو، وبالتالى تساعد على امتلائه بالدم اللازم للانتصاب.
  • العمليات الجراحية: تستخدم كحل أخير بعد فشل الطرق الأخرى حيث يتم زراعة قضيب ااصطناعي أو تكبير القضيب بوضع جسم ينتفخ داخل العضو الذكري أو عمليات إعادة التوعي للقضيب والتي يتم إجرائها بنسب قليلة جداً لإنخفاض نسب نجاحها، وكذلك العمليات الجراحية الأخرى التي تهتم بعلاج مشاكل الأعضاء التناسلية كجراحات الخصية والبروستاتا.

تعرف على أفضل المراكز العلاجية لمشكلة الضعف الجنسي قم بزيارة المقال التالي:

أفضل مراكز علاج الضعف الجنسي

تشخيص الضعف الجنسي علاج الضعف الجنسي عند الرجال وتشخيصه وأعراضه
  • الحقن: عن طريق حقن القضيب مباشرة بالمواد التي تساعد على إمتلاء القضيب بالدم.

الأدوية الطبية: كالفياجرا، وساليس وستيندرا وليفيترا وستاكسين، والتي تساعد على تحسين تدفق الدم ووصوله للقضيب.

الجدير بالذكر هنا أنه لا ينبغي تناول أي عقاقير طبية بدون استشارة الطبيب للمشاكل صحية الخطيرة التي قد تنتج عنها مثل الذبحات الصدرية و ارتفاع ضغط الدم.

  • العلاج بالخلايا الجذعية: حيث يتم حقن القضيب بالخلايا الجذعية الطبيعية والتي سبق وأن تم استخراجها من دهون المريض، ويعد هذا العلاج من أكثر الطرق فعالية لأنها تساعد على إصلاح الأنسجة الجنسية المتضررة وتحسين الأداء الجنسي من خلال تحسين الانتصاب نفسه لعلاج الضعف الجنسي عند الرجال.
  • العلاج بالهرمونات: مثل هرمون توستوسترون حالة نقصه أو وصف علاجاً مزدوجاً من هرمون التوستوسترون والفياجرا معاً.
  • العلاج بتقنية البو شوت: حيث يتم حقن القضيب بأبر البلازما المحتوية على الخلايا الجذعية اللازمة لإصلاح الانسجة وزيادة حجم القضيب والمساعدة على تدفق الدم له.
  • اتباع أسلوب حياة صحي: من حيث تناول الأطعمة الصحية المتنوعة المحتوية على كافة أنواع الفيتامينات الهامة للجسم وكذلك تناول الفيتامينات والمقويات اللازمة وومارسة الرياضة بشكل مستمر مع الابتعاد عن التدخين وتناول الخمور.
  • العلاج النفسي: في حالة ما إذا كانت المشكلة نفسية سواء بالتوجه إلى الطبيب النفسي أو المناقشة مع الزوجة ومحاولة ايجاد حلول.
%d مدونون معجبون بهذه: