fbpx

عمليات شد الجلد بدون جراحة

لا شك أن ترهل الجلد من الأمور المزعجة التي تؤرق العديد من الأشخاص سواء رجال أو نساء، وإن كانت النساء هن الفئة الأكثر إزعاجا من هذه المشكلة، إلى أن أثمرت جهود أطباء التجميل الوصول لعمليات شد الجلد بالطرق المختلفة لإعادة جمال وقوام الجسم الممشوق من جديد.

المقصود بعمليات شد الجلد بدون جراحة

عمليات شد الجلد من العمليات التجميلية التي يتم إجراؤها للقضاء على ترهلات الجلد، والحصول على جلد جميل ومشدود ، وغالبا ما يتم اللجوء إلى إجراء هذه العملية لشد الترهلات بعد الرجيم، أو بعد عمليات شفط الدهون أو تكميم المعدة .

وعملية شد الجلد تختص بمنطقةٍ محددة تعاني من مشكلة الترهل لأسبابٍ مختلفة مثل التقدم في العمر وفقدان الجلد مرونته أو فقدان الوزن بشكلٍ كبيرٍ في فترةٍ قصيرة أو حتى عملية شفط الدهون في بعض الأحيان.

وتقوم فكرة العملية على إزالة الزوائد المترهلة من الجلد والعضلات ثم شدهم بشكلٍ يشغل أقل مساحةٍ ممكنة، وهي المساحة الطبيعية التي يكون عليها الجلد وتتشكل تحته العضلات في الجسد الرشيق ممشوق القوام.

وتتضمن عملية شد الجلد كل هذه العمليات أو بعضها:

عملية شد الرقبة والوجه

عملية شد الثدي

عملية شد الذراعين

عملية شد البطن

عملية شد الجزء السفلي من الجسم

عملية شد الأفخاذ

ترهلات جلدية

شروط إجراء عملية شد الجلد

يرغب العديد من المرضى الذين استطاعوا فقدان الوزن بشكل كبير في الخضوع لعمليات شد الجلد بهدف التمتع بقوام أكثر نعومة ومتانة ، ومع ذلك، فإن عمليات شد الجلد تتطلب معايير معينة لتكون مؤهلا لمثل هذا النوع من الجراحات التجميلية ، ومن هذه المعايير ما يلي:

لا ينبغي إجراء هذه العملية لمن هم دون الثامنة عشر، لأن ذلك يمكن أن يمثل خطرا على صحتهم .

لا تصلح جراحة شد الجلد لبعض الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب والضغط أو سيولة في الدم، أو من لديه حساسية تجاه البنج .

فقدان ما بين 30 و50 في المئة من وزنك بسبب جراحات التجميل أو الحمية الغذائية أو ممارسة الرياضة.

ترهل الجلد والدهون والأنسجة حول البطن على الرغم من أن هذه الدهون تكون في الغالب قد تحتاج إلى فقدان المزيد من الوزن قبل متابعة شد الجلد.

أن يكون وزن الجسم ثابت، حيث أن تغير الوزن قد يتداخل مع نتائج هذا الإجراء. يوصي معظم جراحي التجميل بالانتظار لمدة عامين تقريبا بعد الوصول إلى أهداف فقدان الوزن لمتابعة الجراحة، مما يمنح بشرتك الوقت الكافي للتكيف ويساعد على ضمان عدم استعادة الوزن بعد الجراحة.

أن تكون في صحة جيدة بشكل عام، وقادر على الخضوع للتخدير العام والاستشفاء الجيد من الجراحة.

عدم النية في الحمل بعد الجراحة، لأن ذلك قد يعكس نتائج عملية شد الجلد.

الالتزام بالحفاظ على تغذية مناسبة وممارسة التمارين الرياضية بحيث يمكنك الشفاء بشكل صحيح والاستمرار في التمتع بفوائد الإجراء الخاص بك. قبل وبعد الجراحة، من المهم بشكل خاص أن تتبع حمية غنية بالبروتين لدعم الشفاء.

التوقف عن التدخين أو شرب الكحول.

وجود توقعات واقعية لنتائج الجراحة. على الرغم من أن جراحك سيعمل على جعلها أقل ما يمكن، إلا أنه سيكون لديك على الأرجح ندوب صغيرة، وقد تبدأ بشرتك في الترهل مرة أخرى مع التقدم في السن.

إذا كنت قد فقدت الوزن بسبب جراحة لعلاج السمنة، فإن جراح التجميل الخاص بك سوف يحتاج إلى موافقة أخصائي العملية السابقة لإجراء الجراحة ، ومن المحتمل أيضا أن يتعاون مع طبيبك العام وأخصائي التغذية للحفاظ على صحتك طوال هذه العملية.

أنواع عمليات شد الجلد بدون جراحة

تختلف التقنيات الحديثة المستخدمة في عمليات شد الجلد فتوجد عملية شد الجلد بالتقنية الجراحية، وأيضا هناك عملية شد الجلد المترهل بالليزر، كما تستخدم الخيوط لشد ترهلات الجلد في بعض مناطق الجسم، وفيما يلي بعض المعلومات عن كل تقنية.

عملية شد الجلد

عملية شد الجلد بالليزر

هي من التقنيات التي يفضلها أغلبية المرضى لإنها تتم بصورة غير جراحية ولا تحتاج إلى شق جراحي أو خيوط أو تخدير، كما أنها أكثر أمانا على البشرة وأقل مخاطرة من الجراحة وتصلح هذه التقنية لشد الجلد المترهل بعد الرجيم، ولكنها لا تصلح لشد الترهلات في الحالات المتقدمة، حيث تكون الجراحة هي الوسيلة الأنسب في تلك الحالة.

تتم عملية شد الجلد بالليزر على عدة جلسات يحددها طبيب التجميل على حسب الحالة ومساحة الجلد المطلوب شده، وتتراوح مدة الجلسة ما بين 20 و60 دقيقة، لا تحتاج إلى تخدير.

تبدأ جلسة شد الجلد المترهل بالليزر بتطهير وتنظيف مساحة الجلد المراد شدها وتجفيفها جيدا، ثم يستخدم طبيب التجميل جهاز الليزر على الجلد لشد الترهلات ويمكن استخدام كريم مخدر على الجلد قبل البدء بالجلسة لتجنب أي ألم محتمل.

تنتهي الجلسة في غضون نصف ساعة ويتم تكرارها بعد أسبوع أو أكثر للحصول على النتائج المرجوة.

عملية شد الجلد بالخيوط

وهو تقنية حديثة غير جراحية تتميز بأنها آمنة إلى حد كبير ولا تستغرق الكثير من الوقت عند استخدامها، فهي تستغرق ما بين نصف ساعة إلى ساعة لإتمامها.

كما أن هذه التقنية لا تحتاج إلى تخدير كلي عند استخدامها، بل يمكن استخدام التخدير الموضعي، وتتميز أيضا بسرعة ظهور النتائج والتكاليف المتوسطة.وتتم شد الجلد بالخيوط في الغالب لمنطقة الوجه والرقبة لشد الترهلات واخفاء التجاعيد، كما يمكن استخدامها في حالات رفع الثدي وشد ترهلاته، ويوجد العديد من الخيوط المستخدمة لشد الجلد فمنها ما تستمر نتائجها عدة سنوات، ومنها ما تستمر نتائجها بضعة أشهر.

غالبا ما تستخدم هذه التقنية لشد جلد الوجه والرقبة والصدر، وتم تجهيز الشخص للعملية بتنظيف وتجفيف الجلد أيضا، ثم تخطيطه بواسطة القلم، ويتم استخدام المخدر الموضعي في أغلب الأحيان بعد ذلك ، يستخدم الطبيب إبر طويلة ورفيعة متصلة بالخيط المستخدم، ويقوم بإدخالها بالجلد وشده لحين الوصول إلى النتيجة المطلوبة.

الفرق بين عمليات شفط الدهون وعمليات شد الجلد

عمليات شد الجلد وشفط الدهون

تعد عمليات شفط الدهون وعمليات شد الجلد نوعان مختلفان من الجراحات التجميلية ، ولكنهما يتشابهان في الهدف وهو إزالة الدهون الزائدة في مناطق معينة في الجسم، من أجل تحسين مظهر الجسم من ناحية جمالية والتخلص من الترهلات الجلدية الغير مرغوب فيها ، وهذه النوعية من العمليات يلجأ إليها الرجال والنساء على حد سواء ، ولكن النساء أكثر عرضة للإقبال عليها نظرا لزيادة إصابتهن بالترهلات الجلدية التي قد تنتج عن مراحل الحمل والولادة على وجه الخصوص فضلا عن التغيرات الهرمونية التي تسبب أيضا حدوث هذه الترهلات.

ويمكن توضيح الفروق الجوهرية بين عمليتا شفط الدهون وشد الجلد كالتالي:

من حيث مدة العملية فعملية شفط الدهون تستغرق وقتا أقل حيث تتراوح مدة العملية ما بين الساعتين حسب كمية الدهون المراد إزالتها بينما عمليات شد الجلد تتطلب المزيد من الوقت الذي يصل إلى خمس ساعات متواصلة للوصول الى النتيجة المطلوبة .

عملية شفط الدهون ستتعافى منها تماماً خلال أسبوعين أما عملية شد الجلد قد تأخذ منك شهراً ونصف الشهر للتعافي خصوصا في حالة إجرائها بشكل جراحي .

عملية شفط الدهون ستتطلب من الجراح إحداث عدة شقوقٍ صغيرة لإدخال أنبوب الشفط منها وجذب الدهون للخارج، وتلك الشقوق صغيرة قد لا تترك ندوباً في بعض الأحيان إن تصرف معها الطبيب جيداً بعد انتهاء العملية، أما في عملية شد الجلد ستعتمد تلك العملية في الأساس على إزالة جزءٍ كبيرٍ من الجلد ما يستدعي إحداث شقٍ جراحيٍ أفقيٍ طويل .

عمليات شفط الدهون لا تغني عن الوسائل الطبيعية لفقدان الوزن سواءً قبل الخضوع للعميلة أو بعدها أما عمليات شد الجلد فأنت لن تفقد الوزن من الأساس وإن فقدته في هذه العملية وحدها دون الشفط فسيكون وزناً بسيطاً لا أكثر، لذلك يجب عليك فقدان الوزن قبل الخضوع لعملية.

تكلفة عمليات شد الجلد بدون جراحة

تختلف تكلفة عملية شد الجلد وفقا لعدة عوامل منها نوع التقنية المستخدمة، ومساحة الجلد المراد شده، ودرجة ترهل الجلد، وغيرها من العوامل التي يحدد على أساسها الطبيب التكاليف المطلوبة.

ويتم تحديد تكلفة تقنية الليزر لشد الجلد المترهل على أساس الجهاز المستخدم وعدد الجلسات المطلوب إجرائها للوصول إلى النتيجة المطلوبة، وتُقدر تكلفة الجلسة الواحدة بحوالي 150 دولار أمريكي .

وبالنسبة لتقنية الخيوط فيتم تحديد تكاليفها على حسب نوعية الخيط المستخدم إذا كان دائم أم مؤقت، وتتراوح التكاليف ما بين 300 دولار في بعض البلدان للخيط المؤقت، ويصل إلى 3500 دولار في بلدان أخرى بالنسبة للخيوط الدائمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: