fbpx

عملية تجميل الأنف الجراحي

عملية تجميل الأنف

عملية تجميل الأنف ، أو ما يطلق عليها إعادة تشكيل الأنف من العمليات التي تكتسب أهمية خاصة لدى العديد من الأشخاص الغير راضيين عن شكل أنوفهم إما لعيب خلقي، أو لعيب مكتسب ناتج عن التعرض لحادث أو ما شابه ذلك، وأيا ما كان الدافع وراء اللجوء لعملية تجميل الأنف، ستظل هذه العملية ذات طابع علاجي وتجميلي، حيث ظهرت الفكرة الأولى لجراحات تجميل الأنف في مصر القديمة قبل الميلاد بحوالي 3000 عاما، وذلك بهدف إعادة تركيب أنوف اللصوص الذي كان من الشائع قطعها في ذلك الوقت كنوع من العقاب لهم ، ومع التطور التكنولوجي الكبير اتخذت هذه النوعية من العمليات شكل آخر، فهي من سمات الجمال الأكثر وضوحًا في الوجه، ومن منطلق هذه الأهمية سنبحث في سطور هذا المقال كل ما يتعلق بعملية تجميل الأنف لتكون دليلك الشامل قبل القدوم على الإجراء.

 

 

 

عملية تجميل الأنف
عملية تجميل الأنف

 

المقصود بعمليات تجميل الأنف

 

عملية تجميل الأنف أو ما يطلق عليها “رأب الأنف” أو “إعادة تشكيل الأنف”  قد تكون عملية تجميلية بحتة أو أن تكون عملية علاجية أو أن تكون مزيج بين الهدفين معًا، حيث تقوم هذه العلمية بعدة أدوار ما بين التصغير والتعديل بجانب دورها الإصلاحي والعلاجي لتحسين قدرة التنفس وتعديل مسار الحاجز الأنفي.

 

 

عملية تجميل الأنف تتم من خلال إجراء يتخذ أشكالا مختلفة ما بين الإجراء الجراحي واستخدام الشقوق الجراحية، أو الإجراء الغير جراحي باستخدام الأدوات التي تقلل من الجراحة من خلال حقن الفيلر والبوتكس والخيوط والليزر.

 

 

عملية تجميل الأنف تهدف في النهاية بصرف النظر عن طريقة إجرائها إلى تعزيز الانسجام بين الأنف وبين ملامح الوجه ككل مما يعزز من جمال الشخص ويزيد ثقته بنفسه فضلا عن حل جميع المشاكل المتعلقة بضعف التنفس الناتج عن مشاكل هيكلية الأنف.

 

 

أنواع عملية تجميل الأنف

 

عملية تصحيح انحراف الحاجز الأنفي

 

وهي العملية التي يتم إجرائها بشكل شائع، حيث تقوم بالدور العلاجي للمريض من خلال تقويم انحراف الحاجز الأنفي لتحسين مجرى الهواء المسدود، ومن ثم القدرة على التنفس بشكل طبيعي بعد أن يقوم الجراح بتصحيح الحاجز المنحرف وضبط بنية الأنف.

 

 

 

عملية تصغير الأنف

 

هي العملية المفضلة خصوصاً لدى العديد من النساء الغير راضيات عن شكل الأنف لديهن، حيث يتم في هذه الجراحة تصغير الحجم الكلى للأنف، عن طريق إزالة الغضروف أو العظم لتحقيق الشكل المطلوب، الذي يعيد الانسجام إلى الوجه.

 

 

 

عملية تكبير الأنف

 

هذه العملية قد تكون نادرة الإجراء، ولكنها من الإجراءات العلاجية الضرورية، حيث تتم بشكل جراحي بهدف إخفاء مشاكل متعدة ربما تشوه أو عدم اكتمال في نمو الأنف، أو عقب الاستئصال الجراحي لجزء من الأنف.

 

وهناك أشكالا أخرى لتجميل الأنف يتم إجرائها ما بين تعديل الأنف الملتوي، أو تضييق أو توسيع جسر الأنف، أو بهدف ضبط الزوايا بين الشفاه والأنف، فضلا عن تجميل الأنف إثر التعرض لحادث أصاب عظام وغضاريف الأنف، وفي هذه الحالة يتم إجراء العملية بعد أسبوع أو 10 أيام من الحادث لتصحيح شكل الأنف .

 

 

 

 

شروط ومعايير إجراء علمية تجميل الأنف

 

كما ذكرنا من قبل تجميل الأنف يتم بهدف علاجي أو تجميلي أو الاثنان معًا، وله اشكال متعددة يتم الاختيار فيما بينهم وفقا لحالة المريض ورغبته التجميلية، ولكن ما يجب التنويه عنه أن هناك بعض الشروط المطلوب توافرا في المريض قبل إجراء تجميل الأنف وهي:

 

 

 

  • أن يتخطى المريض مرحلة الطفولة والمراهقة حتى تكون عظام الوجه مكتملة النمو.

 

  • أن تكون عظام الوجه سليمة وغير مشوهه.

 

  • أن يكون المريض في حالة صحية جيدة ولا يعاني من أي أمراض مزمنة.

 

  • ألا يكون المريض من المدخنين نظرا لتأثير التدخلين على نتائج الجراحة.

 

  • أن يكون المريض متحمسا لإجرائه ومتقبلا الشكل الذي سيبدو عليه بعد انتهاء الجراحة.

 

  • أن يكون المريض لديه توقعات واقعية مماثلة لنتائج الجراحة، ولذلك ينبغي اطلاعه على كافة التفاصيل المتعلقة بعمليته من الطبيب المختص.

 

 

 

 

مرحلة ما قبل عملية تجميل الأنف

 

  • الفترة التي تسبق إجراء عملية تجميل الأنف من الفترات الهامة في حياة المريض الذي يتطلع إلى الحصول على نتائج مرضية من عمليته التجميلية، لذلك لابد أولا من اختيار الطبيب صاحب الثقة الطبية والتجميلية بشهاداته السابقة وتجارب مرضاه السابقين.

 

  • قبل عملية تجميل الأنف وبعد اختيار الطبيب سيتم عقد لقاء استشاري بين الطبيب ومريضه للتأكد من توافر شروط العملية، وبمجرد توافرها سيتم إملاء بعض النصائح الطبية عليك، مثل إجراء التحاليل اللازمة، ومعاينة الأنف من الداخل والخارج مع أخذ صور لها، فضلا عن ضرورة إجراء عمل رسم قلب، وذلك قبل العملية بثلاثة أسابيع.

 

  • قبل عملية تجميل الأنف سيتم التوقف عن تناول الادوية التي تسبب سيولة الدم وتأخر التجلط والمتمثلة في بعض المسكنات مثل الأسبيرين والعقاقير التي تحتوي على ايبوبروفين، وذلك قبل العملية بأسبوعين.

 

  • قبل عملية تجميل الأنف لابد أن يمتنع المريض تماما عن التدخين وكل مصادر النيكوتين، والحرص على تناول فيتامين ج بكميات مناسبة يوميا، وهو ما سيمليه عليك الطبيب وفقا لحالتك.

 

  • قبل عملية تجميل الأنف لابد من الامتناع تماما عن تناول المشروبات الكحولية، وفي حال الخضوع للتخدير الكلي سيتم الصيام مدة لا تقل عن 8 ساعات قبل العملية مباشرة.

 

 

 

خطوات عملية تجميل الأنف الجراحي

 

تتم عمليات تجميل الأنف الجراحي عبر ثلاث مراحل أساسية وهي:

 

  1. المرحلة الاولى تتمثل في تخدير المريض، وقد يكون تخدير وريدي أو كلي وفقا لما سيراه الطبيب في مصلحة مريضه.

 

  1. المرحلة الثانية تتمثل في إجراء التجميل المطلوب على الأنف، ففي حال تصغير الأنف سيتم إزالة العظم أو الغضروف، وفي بعض الأحيان قد تتطلب الجراحة إضافة غضاريف يتم استخدامها من الحاجز الأنفي أو من الأذن.

 

  1. أما المرحلة الثالثة والأخيرة هي إغلاق الشقوق الجراحية، بعد انتهاء الطبيب من الإجراء المطلوب على الأنف وفقا لما يحتاجه المريض.

 

 

وما يجب التنويه عنه أن الزمن المستغرق في إجراء عملية تجميل الأنف يتراوح من ساعة إلى ساعتين، بينما الحالات الأكثر تعقيدا ستحتاج فترة أطول من ذلك بقليل.

 

 

نتائج عملية تجميل الأنف

 

بمجرد انتهاء المريض من عملية تجميل الأنف ستكون النتيجة النهائية هي أول ما يشغل باله، ولكن ما يمكننا تقديمه لك هو أن عملية تجميل الأنف تتطلب فترة نقاهة كاملة يخضع فيها المريض لبعض النصائح الطبية التي تعينه على التماثل للشفاء سريعا، ومن ثم الوصول إلى الشكل المطلوب للأنف.

 

نتائج علمية تجميل الأنف الجراحي لا تظهر بشكل فوري، ولكنها تظهر خلال عام من إجراء الجراحة، ولذلك ينبغي بحث هذه النتائج بالمدة الزمنية المستغرقة مع طبيبك قبل إجراء الجراحة حتى تكون ملمًا بالنتائج الواقعية لعمليتك، وجاهز لشكل أنفك الجديد.

 

بعد الانتهاء من جراحة تجميل الأنف سيتم دعم الأنف بالشاش والجبائر، وستزول التورمات الأولية في الأنف في غضون بضعة أسابيع من انتهاء الجراحة، حيث يتم إزالة الغرز من الأنف بعد أسبوع وهي غزر تجميلية وغير جراحية، بينما التحسن المطلوب لشكل الأنف سيظهر تدريجيا كما ذكرنا خلال عام ولكنها ستكون نتائج دائمة تستحق الانتظار.

 

التثدي عند الرجال وفوائد المشد بعد عملية التثدي للرجال

 

بعد عملية تجميل الأنف

 

 بعد عملية تجميل الأنف تمثل مرحلة هامة وفاصلة في حياة المريض، وما عليه سوى الالتزام بتعليمات طبيبه بدقه شديدة، ومن هذه التعليمات ما يلي:

 

  • بعد عملية تجميل الأنف، لابد من الامتناع تماما عند التدخين والكحوليات مدة لا تقل عن ثلاثة اسابيع.

 

  • بعد عملية تجميل الأنف، لابد من الابتعاد عن ممارسة التمارين الرياضية العنيفة، والبعد عن الأنشطة التي تسبب ضغط على الأنف، فضلا عن عدم ارتداء ملابس ضيقة.

 

  • بعد عملية تجميل الأنف، لابد من الحفاظ على جفاف جبيرة الأنف حتى يتم إزالتها، مع الحرص على عدم التعرض لأشعة الشمس حتى يتم التعافي بشكل كامل.

 

  • بعد عملية تجميل الأنف، لابد من عدم لمس أو فرك الأنف، مع مراعاة النوم على وسائد مرتفعة تقلل من التورم.

 

  • بعد عملية تجميل الأنف، يمكن وضع أكياس من الثلج مغطاة بالقماش حول العين والانف لتقليل الألم والتورم، مع الحرص على جفاف جبيرة الانف وعدم تأثرها بالثلج.

 

  • بعد عملية تجميل الأنف، لابد من تناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل الفواكه، والخضروات لتجنب الإمساك.

 

 

تم النشر سابقاً بتاريخ: فبراير 9, 2020 @ 1:20 مساءً

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: