fbpx

عملية زراعة شعر فى مصر والعالم وما المقصود بعملية زراعه الشعر

زرع الشعر بدون جراحة 1 عملية زراعة شعر فى مصر والعالم وما المقصود بعملية زراعه الشعر

عملية زراعة شعر إذا كنت تعاني من الصلع أو من مشاكل تساقط الشعر التي تتعدد أسبابها ما بين الوراثية أو الأسباب النفسية أو حتى الأسباب المرضية، فإن جميع هذه المشاكل قد حان وقت انتهائها مع ظهور عمليات زراعة الشعر التي يمكن بها إنبات شعر جديد ودائم مكان الشعر المتساقط ، وفي هذا المقال سنتعرف سويا على كيف يتم  إجراء عملية زراعة الشعر؟ ، ولمن تصلح؟ ، وما هي نتائجها ؟ فتابعونا. 

maxresdefault 2 عملية زراعة شعر فى مصر والعالم وما المقصود بعملية زراعه الشعر

ما المقصود عملية زراعة شعر ؟

زراعة الشعر من العمليات التي لاقت إقبالا كبيرا من قبل جميع الفئات فلم تعد تقتصر على الرجال فقط بل تلجأ لها النساء أيضا ممن تعانين من مشاكل تساقط الشعر المختلفة ويعود سبب الإقبال المتزايد على عمليات زراعة الشعر للنتائج المبهرة التي تحققها بشكل دائم فضلا عن تعدد التقنيات الحديثة المتاحة لإجراء هذه النوعية من العمليات والتي يكون هدفها في النهاية راحة المريض وإرضاء طلباته التجميلية.

فوائد وأضرار عملية تدبيس المعدة

لمن تتم عملية زراعة شعر ؟

عملية زراعة الشعر من العمليات التجميلية التي تتم بشكل جراحي أو غير جراحي ويلجأ لها أصحاب مشاكل الشعر المتعددة والتي تتمثل في:

الصلع الوراثي عند الرجال أو النساء.

تساقط الشعر الغير وراثي الناتج عن مشاكل نفسية .

تساقط الشعر الناتج عن الإصابة بالأنيميا أو فقر الدم.

تساقط الشعر الناتج عن الإصابة باضطرابات الغدة الدرقية.

تساقط الشعر الناتج عن التغيرات الهرمونية خصوصا عند النساء.

تساقط  الشعر الناتج عن إهمال العناية الشخصية به أو استخدام المستحضرات الكيماوية الضارة.

وأيا ما كانت مشاكل تساقط الشعر سواء أسباب وراثية أو غير وراثية تعد عمليات زراعة الشعر هي الحل الأمثل والنهائي والدائم لعلاج هذه المشاكل وإنبات شعر جديد.

زرع الشعر عملية زراعة شعر فى مصر والعالم وما المقصود بعملية زراعه الشعر

ما هو الهدف من إجراء عملية زراعة شعر؟

تتم عملية زراعة شعر بتقنيات متعددة ليكون شكل الإجراء في النهاية إما إجراء جراحي أو إجراء غير جراحي نظرا للتقنية المستخدمة والتي يتم اختيارها بالتشاور فيما بين الطبيب والمريض ووفقا لحالة المريض وحالة تساقط الشعر لديه وأيا ما كانت التقنية المستخدمة في عملية زراعة الشعر يظل الهدف النهائي هو إنبات شعر جديد في المنطقة المفقود منها الشعر حيث يقوم الطبيب المتخصص بنقل الشعر من منطقة تواجد الشعر الكثيف وتسمى في عالم زراعات الشعر بالمنطقة المانحة إلى منطقة يوجد بها الصلع أو الشعر الخفيف في فروة الرأس وعادة ما يقوم الطبيب بنقل الشعر من المنطقة الخلفية أو جانبي الرأس إلى مقدمة الرأس والتاج.

 

ماهي شروط إجراء عملية زراعة الشعر؟

كما ذكرنا من قبل من الممكن أن تتم عمليات زراعة الشعر للرجال أو للنساء ممن يعانون من مشاكل تساقط الشعر أو حالات الصلع الوراثي ولكن بشرط استيفاء شروط زراعة الشعر عليهم وهي:

ضرورة إجراء استشارة أولية من قبل المريض مع الطبيب المتخصص بهدف فحص ومعرفة الأسباب التي تؤدي لتساقط الشعر لدى المريض .

ينبغي معرفة العلاجات الطبية السابقة التي اتبعها المريض بهدف استعادة الشعر قبل لجوئه لعملية زراعة الشعر.

ينبغي وجود شعر كافي في المنطقة المانحة لدى المريض لتلبية الاحتياجات الحالية والمستقبلية لإجراء العملية.

ينبغي أن يتمتع المريض بوجود توقعات واقعية على ما يمكن القيام به خلال عملية زراعة الشعر.

وبعد تأكد الطبيب من توافر المعايير الأساسية لإجراء زراعة الشعر سيطلب من المريض بعض التعليمات التي ينبغي الالتزام بها مثل ضرورة تدليك فروة الرأس قبل العملية بأكثر من شهر ولمدة ربع ساعة يوميًا من أجل تنشيط الدورة ال

عملية زراعة الشعر
عملية زراعة الشعر

دموية في الرأس وتسهيل زراعة الشعر وينبغي كذلك عدم قص الشعر إطلاقا قبل العملية بفترة كافية وذلك لأن عملية زراعة الشعر تقوم على أخذ بصيلات الشعر من المنطقة التي تحتوي على الشعر بكمية معينة ثم نقلها إلى منطقة الصلع التي تحتاج إلى زراعة الشعر.

 

 ما هي التقنيات المتبعة في عملية زراعة الشعر؟

تتعدد تقنيات زراعة الشعر في عالم طب التجميل لترضي رغبات جميع المرضى إلا أن جميع هذه التقنيات قد تم اشتقاقها من وسيلتين أساسيتين وهما:

زراعة الشعر بالشريحة ، وزراعة الشعر بالاقتطاف.

وتعد زراعة الشعر بالشريحة هي الطريقة الأقدم التي يتم اتباعها لإجراء عمليات زراعة الشعر وبما أنها الطريقة الأقدم فبالتالي ستكون الأقل سعرا مقارنة بتقنيات زراعة الشعر الأخرى.

ويتم في هذه الطريقة أخذ شريحة صغيرة من المنطقة الخلفية في الرأس التي يتواجد بها الشعر الكثيف ومن ثم يتم تقسيمها إلى أجزاء متناهية الصغر ويتم إحداث شق بسيط في المنطقة التي تعاني قلة الشعر ليتم إعادة زراعة الشرائح الصغيرة والتي تحتوي كل منها على شُعيرة واحدة أو شعيرتان.

أما زراعة الشعر بالإقتطاف فهي الطريقة الأكثر حداثة والمتبعة لدى أغلب الجراحين خصوصا خلال السنوات الأخيرة فالتطور التكنولوجي لتقنية الشريحة جعل من الإقتطاف تقنية أكثر أمانا ولا ينتج عنها أي مضاعفات جانبية حيث يتم فيها اقتطاف بصيلات بالغة الدقة من المنطقة المانحة تقدر بقياس 1ملم ليتم زرع تلك البصيلات في المنطقة المراد علاجها باستخدام أجهزة جراحية بالغة التطور.

 أهم ما يُميز هذا الأسلوب الجراحي هو إلتئام الجروح بصورة سريعة والوصول إلى مرحلة الاستشفاء التام خلال 48 ساعة فقط من إتمام الجراحة.

 

ما هي الخطوات المتعبة لإجراء عملية زراعة الشعر؟

تتم عملية زراعة الشعر على مراحل متتالية تبدأ أولها بإعداد المريض وتحضيره للعملية، ومن ثم مرحلة التخدير التي يتم فيها إخضاع المريض لتأثير التخدير الموضعي فقط ، بعد ذلك تبدأ مرحلة استخراج بصيلات الشعر من المنطقة المانحة لدى المريض والتي اتفقنا بشأن توافرها في المريض لإجراء العملية بأمان ، ثم تتم مرحلة فصل البصيلات أو الشرائح وفقا للطريقة المتبعة في العملية والتي ذكرناها إما الشريحة أو الاقتطاف، وأخيرا تأتي المرحلة النهائية في زراعة بصيلات الشعر.

وينبغي التنويه أنه وبعد الخضوع لعمليات زراعة الشعر فإن ظهور النبتة الأولى للبصيلات المزروعة يستغرق من ثلاث أشهر إلى سبعة أشهر تقريباً، بعدها تبدأ البصيلات في النمو بشكلٍ منتظم حتى تصل لطول طبيعي، وبعد ذلك يمكن التعامل مع البصيلات الجديدة بالطريقة الطبيعية للتعامل مع الشعر بدون أي قلق.

 

كم تتكلف عملية زراعة الشعر؟

هناك العديد من العوامل التي تتحكم في التكلفة النهائية لعملية زراعة الشعر فالدولة التي يتم زراعة الشعر فيها تختلف إذا كانت بلد عربي أم بلد أوروبي كذلك المركز الذي سيتم إجراء العملية فيه من حيث مستوى التعقيم لديه ومستوى رعايته للمريض واستخدامه لتقنيات الزراعة فلكل تقنية تكلفة تختلف عن التقنية الأخرى كذلك عدد بصيلات الشعر المطلوب زراعتها والمكان الذي سيتم زراعة الشعر فيه سواء فروة الرأس أو الحواجب أو الرموش أو الذقن والشارب لدى الرجال كل هذه من العوامل المؤثرة في عالم زراعة الشعر ولكن في العموم يمكن تقدير التكلفة لتقنية الإقتطاف بمتوسط 50,000 جنيهاً مصرياً أي ما يعادل 3000 دولار تقريباً، في حين تتراوح تكلفة زراعة الشعر بتقنية الشريحة ما بين 7000 إلى 20,000 جنيهاً أي ما يُعادل  550 إلى 1000 دولار أمريكي تقريباً .

 

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: