fbpx

عملية شد البطن بالليزر

تتعدد العوامل التي تمر بها المرأة وتؤدي بها في نهاية المطاف إلى وجود ترهلات وتكتلات دهنية في منطقة البطن ، وتبقى النتيجة في النهاية واحدة وهي تشويه مظهر الجسم العام مما يؤدي إلى انزعاجها وفقدان ثقتها بنفسها ، ولأن عمليات شد البطن من الطرق الجراحية التي تُخيف الكثيرات ، لذلك سنقدم لكن عملية شد البطن بالليزر بدون الدخول في تفاصيل جراحية مزعجة أو مخيفة لتحصلي على بطن مسطح بأقل وقت وجهد.


عملية شد البطن بالليزر

شد البطن بالليزر من العمليات التجميلية الغير جراحية ويطلق عليها شد البطن المصغر حيث تقوم بإزالة الدهون والجلد الزائد الموجود فى الجزء السفلى من البطن إلى السرة عن طريق استخدام نبضات حرارية لضوء الليزر، وتستغرق مدة الجلسة حوالي 15 إلى 30 دقيقة وللحصول على أكبر قدر من النتائج الجيدة، قد يستمر العلاج لحوالي 4 إلى 6 جلسات ولفترة قد تستمر أسبوعين من أجل الحصول على بطن جديدة مسطحة خالية من الدهون وغير منتفخة وهى عملية رائعة عند فقد الوزن وعند إزالة الجلد الزائد بعد الولادة.


أسباب ترهلات البطن

تتعدد الأسباب المؤدية إلى بطن مترهلة سواء للرجال أو للنساء وإن كانت النساء أكثر عرضة للإصابة بهذه الترهلات خصوصا في منطقة البطن ويمكن تلخيص الأسباب فيما يلي:

إقرأ أيضا:  تعرفي على طرق تنحيف الوجه في 3 أيام

العوامل الوراثية: وهى من الأسباب التى تؤدي إلى ظهور الكرش والبطن المنتفخة البارزة .

الكسل والنوم : يؤدى النوم والكسل  وعدم ممارسة الرياضة إلى  بروز البطن المنتفخة وكذلك الكروش بشكل لافت للنظر ، كما يؤدى النوم بعد تناول الأكل مباشرة إلى ظهور البطن  والحصول على السمنة المفرطة التى تعتبر من أمراض العصر.

الإفراط فى تناول الطعام : تناول الطعام بشكل كبير وأيضا الطعام الملئ بالدهون إلى الحصول على بطن مترهلة ومن أكثر الأطعمة التى تساعدك على الحصول على بطن متدلى هى الوجبات السريعة المليئة بالدهون – السكريات – الحلويات – المشروبات الغازية .

فقدان الوزن بشكل كبير: بعض الأشخاص بعد فقدانهم  وخسارتهم لأوزان كثيرة وعدم ممارستهم للرياضة يؤدى هذا إلى بروز البطن وتدليها بشكل كبير

الحمل المتكرر: من المؤكد أن السيدات من أكثر الفئات التى لديها بطن أو كرش مُتدلى وهذا أمر خارج عن إرادتها نتيجة للولادة المتكررة والتى تساعد على الحصول على بطن وخصر ممتلئ.

إقرأ أيضا:  كل ما تريد معرفته عن تقنية حقن الدهون الذاتية


خطوات عملية شد البطن بالليزر

تتم عملية شد البطن بالليزر بدون استخدام التخدير ويمكن استخدام الليزر مع كل أنواع البشرة المختلفة حيث تستخدم طاقة الليزر لتحليل الدهون عن طريق تسخين الخلايا الدهنية وتدميرها، تستطيع درجات الحرارة العالية أن تميت الخلايا الدهنية، التي يتخلص منها الجهاز الليمفاوي بالجسم، خلال 12 أسبوعًا بعد العملية، وتستهدف عملية شد البطن بالليزر بعض المناطق الأخرى بخلاف البطن مثل منطقة جانبي الوسط.

المشد الطبي بعد عمليه شد البطن
المشد الطبي بعد عمليات شد البطن


تكلفة عملية شد البطن بالليزر في مصر

 من الصعب تحديد تكلفة عملية شد البطن بالليزر، حيث أنها معتمدة بالطبع على الحالة، ونوع الجهاز المستخدم والمكان، وكذلك على عدد الجلسات المنفذة إلا أنه من المتوقع ألا تقل عن 750 دولار أمريكي، ويمكن أن تزيد عن 2500 دولار.


نتائج عملية شد البطن بالليزر

تعتبر عملية شد البطن بالليزر من العمليات الآمنة والفعالة على نسيج الجلد فهي من العمليات التي لا تحتاج إلى فترة طويلة من أجل الشفاء، كما أن نتائجها متوقعة وتضمن القضاء على الصبغات في الجلد، والتجاعيد، وزيادة تركيب الكولاجين كما إنها يساعد على استعادة الدورة الدموية في الجلد ويزيد من قدرة الجلد على الترميم والتجديد.

إقرأ أيضا:  كيف تتم عمليات شفط الدهون في القاهرة ؟


مميزات عملية شد البطن بالليزر

شد البطن بالليزر له العديد من الفوائد التي تعود على المريض بالنفع فهي عملية لا تتطلب الدخول في أي إجراءات جراحية معقدة ولا تحتاج إلى تخدير طلي بل يكفي الموضعي حتى لا يشعر المريض بألم الحرارة الناتج عن الليزر.

شد البطن بالليزر من العمليات الآمنة على الجلد ولا تحتاج إلى فترة نقاهة طويلة مثل الإجراءات الجراحية.

تتميز عملية شد البطن بالليزر بإنها من الإجراءات التي تظهر نتائجها فورية دون الانتظار لشهور.


مضاعفات عملية شد البطن بالليزر

على الرغم أن استخدام تقنية الليزر في العمليات التجميلية من الإجراءات المفضلة لدى الكثيرين نتيجة سرعتها وسهولة إجرائها إلى أن عملية شد البطن بالليزر من الممكن أن تحمل بعض المضاعفات مثل:

تغير لون الجلد: مادة الميلانين التي تكسب الجلد لونه تفرز من خلايا معينة، إذا حدث تدمير لهذه الخلايا فإن الجلد يتعرض لتغير اللون، سواء بالتفتيح أو بزيادة التصبغ.

حدوث كدمات: قد لا يحدث التدمير في خلايا الميلانين إلا أنه قد يحدث تهتك في الشعيرات الدموية تحت سطح الجلد، إلا أنه سريعًا ما يزول.

التورم: قد يحدث تورم يزول خلال يوم إلى ثلاثة أيام.