fbpx

فوائد ومخاطر عملية شفط الدهون

يرغب الجميع في الوصول إلى الوزن المثالي الذي يعد مؤشرًا على صحة الجسم وسلامته وخلوه من الأمراض ، ولأن عمليات شفط الدهون تساعد على تشكيل جسمك وجعله متناسقًا ، سنجاوب في هذا المقال على كل الأسئلة التي ربما تدور في عقلك عن فوائد ومخاطر عملية شفط الدهون .

معلومات عن عملية شفط الدهون

عمليات شفط الدهون لا تؤدي إلى تحسن تكتل السيلوليت أو اضطرابات سطح الجلد الأخرى، وبالمثل، فهي لا تزيل علامات التمدد ولكن تُستخدم عمليات شفط الدهون لإزالة الدهون من مناطق الجسم التي لم تستجب للنظام الغذائي وممارسة الرياضة،

وبعد عمليات شفط الدهون، يعمل الجلد على تشكيل نفسه بحيث يتخذ القوام الجديد للمناطق التي تم علاجها، وإذا كانت بشرتك تتميز بلون ومرونة جيدة، فمن المرجح أن تبدو ناعمة، ولكن، إذا كانت بشرتك رقيقة وذات مرونة ضعيفة، فقد تبدو البشرة في المناطق المعالجة بمظهر مترهل.

فوائد عملية شفط الدهون

يقاس مدى نجاح عملية شفط الدهون بالشكل الذي يبدو عليه الجسم بعد العملية، والشكل الذي أجريت فيه العملية وليس بعدد الكيلوجرامات من الدهون التي أزيلت، ويجب التذكير أنها عملية تجميلية لتجعل الجسم يبدو متناسقاً وليست عملية لإنقاص الوزن بدلاً من الحميات الغذائية الطبيعية، وقبل أن تقرر إجراء العملية يجب عليك معرفة كيف تتم عملية شفط الدهون لإختيار الطريقة الأفضل لك ومعرفة ما يجب عليك مراعاته قبل وبعد العملية، كما يجب عليك معرفة ما يجب على الطبيب فعله قبل العملية حفاظاً على صحتك.

ويمكن أن تجري عملية شفط الدهون بالفيزر لضبط تناسق أحد مناطق الجسم حتى وإن كنت لا تعاني من أي زيادة في الوزن على الإطلاق، فبعض من يعانون من مشكلة الذقن المزدوج على سبيل المثال يخضعون للعلاج بتقنية الفيزر لشفط الدهون من منطقة الذقن للتخلص من هذه المشكلة، ومقدار الدهون الذي يتخلصون منه لا يصل حتى إلى 500 جم من الدهون بل يقل عن هذا كثيراً، ومع هذا فإنه يشكل فارقاً ضخماً في الشكل.

كما يمكن اللجوء إلى تقنية الفيزر لنحت عضلات بطن مثالية بدون الحاجة إلى المداومة على تمارين رياضية صعبة ومرهقة تتمتع تقنية شفط الدهون بالفيزر بإنها أداة دقيقة للغاية تمكن الطبيب من الوصول إلى ما يريد بالضبط عن طريق النحت وإزالة الدهون حتى الوصول للشكل المناسب.

عملية شفط الدهون واحدة من الجراحات التجميلية التي تزيل الدهون من مناطق محدّدة في الجسم؛ كالأرداف، والبطن، والعضد، والرقبة، وبطة الساق، وذلك بواسطة أداة مجوّفة تدعى قنينة، ومميزات هذه العملية تقتصر على الناحية التجميلية فقط، ولا تُعتبر علاجاً أو حلاً لعلاج السمنة فهي فقط تحسن المظهر العام للجسم.

مخاطر عمليات شفط الدهون

ينصح الاطباء بعدم اللجوء إلى عمليات شفط الدهون إلا بعد استنزاف وفشل كل الوسائل الاخرى للوصول إلى الهدف المرجو وذلك لأنها رغم بساطتها كإجراء إلا إنها في النهاية تصنف عملية جراحية تحمل  الإيجابيات والمخاطر والمضاعفات أيضا ومن هذه المخاطر ما يلي:

احتمالية التسمم بمادة الليدوكايين :

وهي مادة يلجأ إليها الأطباء للتخدير الموضعي قبل عملية شفط الدهون حيث يتم ضخ مادة الليدوكايين مع المحلول الملحي أسفل الجلد بالمنطقة المراد إزالة الدهون منها، ولكن إن كانت جرعة الليدوكايين أعلى من المفترض فإن أثر ذلك سيكون وخيم

الانصمام الرئوي:

الانصمام الرئوي هو أحد مخاطر عملية شفط الدهون المهددة للحياة، وتنتج هذه الحالة عن تسرب الدهون أثناء الجراحة إلى الأوعية الدموية، وبالتالي تسري مع حركة دوران الدم وصولاً إلى الشريان الرئوي فتتسبب في انسداده.

اضطراب السوائل:

من مخاطر عملية شفط الدهون الشائعة، هو حدوث اضطراب بمستويات السوائل في الجسم ارتفاعاً أوانخفاضاً. فأثناء الجراحة يستنزف الجسم قدر كبير من السوائل التي تخرج مع الدهون المتراكمة بداخله، ويحاول الطبيب إحداث التوازن من خلال إمداد الجسم بكمية كافية من السوائل بواسطة أنبوب وريدي، ولكن هذا الإجراء لا يفلح دائماً في علاج اضطراب معدلات السوائل داخل الجسم، وفي تلك الحالة يصبح المريض معرض للعديد من المخاطر الصحية.

مشكلة الخدر:

وهي فقدان الإحساس بالمنطقة التي خضعت لعمليّة شفط الدهون ويكون الخدر مؤقتاً، وقد يَكون السبب في ذلك تهيّج لعصب ما بشكل مؤقت.

ومن مضاعفات عمليات شفط الدهون ايضا الألم المزمن، ويكون الألم على شكل وخزات ليليّة، يعود ذلك نتيجة لتورّم وتضخّم الندبات تحت طبقة الجلد، ويمكن التخلّص من هذا الألم بواسطة استئصال هذه الندبات.

انعدام التماثل والتناسق:

على الرغم ان عمليات شفط الدهون هي أحد الإجراءات الطبية التي يلجأ لها البعض لتحسين مظهرهم العام، ولكن للآسف في بعض الأحيان تأتي العملية بنتائج عكسية مخالفة للمتوقع والمأمول، فمن أضرار شفط الدهون المحتملة إصابة الجسم بالتشوه نتيجة اختلاف منسوب الدهون المسحوبة من كل جانب، مما ينتج عنه عدم تماثل الأطراف

نقدم لك مجموعة من خيارات التجميل الجراحية وبدائل الجراحة المتخصصة

خدمات زراعة الشعر و زراعه شعر اللحيه و تجميل الانف و علاج التثدى عند الرجال وعلاج السمنه وتجميل الوجه و شد الرقبه بجهاز الهايفو الاحدث عالميا لشد الجلد والترهلات بدون جراحه 

وشد الوجه بالخيوط  شفط الدهون بالفيزر و تنسيق القوام ونحت الجسم وزراعه الاسنان الفوريه وجراحه الوجه والفكين بالإضافة إلى عمليات ترميم المهبل و تجميل المهبل بالليزر وحقن الوجه عن طريق البوتكسأو الفيلر او تجميل الوجه بالليزر و العيادات النفسيهو جلسات التغذيه العلاجيه بأسعار مناسبة في ظل رعاية طبية متكامله واطباء

%d مدونون معجبون بهذه: