fbpx

كيف تعمل ابر الكولاجين على تكبير المؤخرة ؟

تكبير المؤخرة بإبر الكولاجين

تكبير المؤخرة فالعديد من النساء تعتبر أن المؤخرة الممتلئة والكبيرة من أهم مظاهر الأنوثة لديها ، فتبدأ تبحث عن كافة الوسائل لتحقيق هذا الهدف، وبالطبع عزيزتي هناك الكثير من الطرق التي سساعدك في الحصول على المؤخرة الكبيرة التي ترغبينها , أما بالطرق الجراحية أو عن طريق الحقن وهنا في Dr z advisor  سنقدم لكي كل ما يهمك في هذا الأمر, لتحصلي على المظهر الأنثوي الذي يرضيكي.

طرق تكبير المؤخرة

مع زيادة الإقبال على عمليات التجميل في العالم العربي، كانت لعمليات تكبير المؤخرة نصيب كبير وسط جراحات التجميل الذي يزيد الإقبال عليها، وتعد مصر من أكثر الدول التي تجري هذا النوع من الجراحات التجميلية نظرا لتوافر العديد من المراكز الطبية المجهزة بأحدث الوسائل، والمعدات، والتقنيات التي تساعد في إجراء مثل هذه العمليات الدقيقة.

وأصبحت إبر تكبير المؤخرة من العلاجات التجميلية المتاحة على نطاق واسع في مصر ، للمساعدة في تحسين مظهر المؤخرة، وتكبير حجمها ،ويتم إجرائها بسهولة للحصول على نتائج سريعة ، حيث يتم حقن الأرداف بطريقتين مختلفتين، الأولى هي من خلال حقن الدهون المستخلصة من الجسم كالفخذين أو الظهر فيما يسمى بعملية الحقن الذاتي ، ثم يتم تنقيتها جيدا باستخدام بعض التقنيات المتطورة ، ومن ثم إعادة حقنها مرة أخرى في المؤخرة .

 

تكبير المؤخرة
تكبير المؤخرة

تكبير المؤخرة بحقن الدهون الذاتية

يجب العلم أن الدهون الذاتية عبارة عن خلايا حية ، وعند شفطها تفقد الشعيرات الدموية المغذية لها ، وبعد حقنها تتغذى على ما يحيط بها من بلازما الدهون الأصلية في المؤخرة ، لذلك ينجح جزء منها بالحياة والثبات ، وتدخله شعيرات دموية جديدة ، ويعيش مدى الحياة أما الجزء الآخر فيفشل بالثبات ويذوب لذلك.

فالدهون الذاتية ليست مضمونة النتيجة تماما ، وعادة تعيش نصف كمية الدهون المحقونة فقط وهذه الكمية عادة تكون كافية وتسبب إرضاء نفسي لدى معظم المريضات ، أما إذا طلبت المريضة المزيد فنقوم بحقن الدهون المجمدة الخاصة بها بعد شهر إلى شهرين من الحقن الأول.

إن الدهون الذاتية في المؤخرة حيوية وديناميكية ، فهي تكبر إذا زاد وزن المريضة وتصغر إذا نزل وزنها ، لكنها الطريقة الشائعة الأفضل لتكبير المؤخرة ، وهي تكبر أكثر بمرور الزمن بشكل أوتوماتيكي لأن المناطق المشفوطة لا تعود لها الدهون فيذهب جزء منها للمؤخرة.

حقن الفيلر لتكبير المؤخرة

لتكبير المؤخرة هناك نوعين من الفيلر ، الأول هو الفيلر الدائم وهو رخيص الثمن ، ويتم تصنيعه من أنواع المشتقات النفطية أو من زيوت تشبه الفازلين ، ولا ينصح باستخدامه على الإطلاق لما قد يسببه من مضاعفات ، أما الفيلر المؤقت يتركب من الهيالورونيك أسيد ويدعى الماكرولين أو الفاريوديرم ، وهو فيلر مؤقت يذوب بعد سنة إلى سنتين وهو مأمون لكنه مكلف جدا تصل تكلفته إلى 100 ألف ريال لتعبئة المؤخرة ، ويذوب خلال سنة لذلك فهو قليل الاستعمال لتكلفته الباهظة وسرعة ذوبانه.

تكبير المؤخرة بالسيليكون

مع التقدم في العمر، قد تبدو الأرداف بمظهر مترهل نظراً لتلف ألياف الكولاجين المسؤولة عن شد الجلد، وتفضل الكثير من النساء عملية تكبير المؤخره بالسيليكون، فلا تساعد فقط على تكبير المؤخرة ، بل تعمل كذلك على شد الترهلات وتحسين مظهرها الخارجي.

ويتم تكبير المؤخرة بالسيليكون عن طريق زراعة حشوات السيليكون في الثلث العلوي من الأرداف مباشرة في العضلات عبر شق يختفي في الطبقة التي تفصل الفخذ عن المؤخرة ، تستغرق تلك العملية حوالي ساعتين، كما تتم تحت التخدير العام ، تتوافر خمسة أحجام مختلفة من حشوات السيليكون للحصول على الحجم المطلوب للأرداف.

ومن الآثار الجانبية لعملية تكبير المؤخره بالسيليكون ، ظهور الندبات البارزة على الجلد والتي تظل لفترة، بالإضافة إلى الالتهابات الشديدة وتورم الجلد بعد الجراحة. يمكن للمريض الذهاب للمنزل بعد الإفاقة في نفس اليوم، كما يمكن ممارسة الأنشطة المعتادة والذهاب للعمل بعد أسبوعين، لكن لا ينصح بالقيام بأي حركات عنيفة أو تمرينات رياضية شاقة حتى مرور ستة أسابيع بعد العملية.

 

رفع المؤخرة بالخيط

من الطرق التجميلية أيضا لتكبير المؤخرة ، استخدام الخيوط لرفع الأرداف وشد ترهلاتها حيث تحتوي تلك الخيوط على مجموعة من العقد المغطاة باستخدام أقماع خاصة تسمح بوضع الخيوط بسهولة على الأرداف مع الشعور بالراحة ، تنتج الأقماع استجابة من الجسم، فتؤدي لظهور تليفات صغيرة تعمل كأربطة.

تساعد تلك الأربطة على شد الأنسجة المحيطة بالخيوط دون الشعور بأي ألم أو إزعاج ، تتم عملية رفع المؤخرة بالخيط على مرحلتين، الأولى وهي وضع الخيوط لتنتج تلك الأربطة الصغيرة، بعد مرور 3 أشهر يتم إعادة فتح شق صغير لشد الخيوط من جديد ورفع المؤخرة لمرحلة أعلى.

الرشاقة والجمال

 

 

إبر الكولاجين لتكبير المؤخرة

من الطرق الأكثر فعالية في تكبير المؤخرة هي إبر الكولاجين ، وهي من الإجراءات الحديثة في مجال الطب التجميلي ، حيث انتشرت بسرعة كبيرة خلال العقدين الماضيين لسهولة إجرائها للرجال والنساء في العديد من العمليات التجميلية دون الحاجة إلى اللجوء للجراحة والتعرض للآلام.

فهو إجراء غير جراحي بسيط ، لا يحتاج إلا لبضعة دقائق لإتمامه ،وقد تم تصنيع مادة الكولاجين أو استخراجها من الحيوانات لتستخدم في مستحضرات التجميل وكريمات إزالة التجاعيد وأمبولات كولاجين للوجه وغيرها من مستحضرات العناية بالجلد والبشرة، وفي الفترة الأخيرة بدأ استخدام الكولاجين في تقنية الحقن لنفخ الوجه وأماكن متعددة من الجسم منها المؤخرة .

تعرف على: شفط دهون ومخاطر عودة الدهون بعد عملية شفط الدهون

أنواع إبر الكولاجين

للكولاجين أنواع عديدة تختلف باختلاف المصدر، وهناك مصدران رئيسيان للكولاجين الطبيعي، الأول هو النوع المستخلص من الأبقار، والثاني هو نوع مستخلص من الإنسان والذي ينقسم بدوره إلى ثلاثة أنواع هي: أوتولوجين، ايزولاجين، والديرمالوجين.

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: