fbpx

مشكلة الضعف الجنسي عند الرجال

مشكلة الضعف الجنسي عند الرجال

مشكلة الضعف الجنسي عند الرجال أشارات الدراسات الحديثة إلى أن حالات الضعف الجنسي التي تصيب الرجال تزداد بنسبة واحد في المائة كل عام وهي المشكلة الأكثر شيوعا والتي ينتج عنها عدم قدرة الرجل على إتمام العلاقة الجنسية بشكل كامل.

مفهوم الضعف الجنسي عند الرجال

يتم تعريف الضعف الجنسي طبيًا بضعف الانتصاب ويقصد به عدة قدرة الرجل على انتصاب القضيب لديه أو عدم المحافظة على انتصابه لفترة تكفي لإتمام العلاقة الحميمة.

هذا وتؤثر مشكلة الضعف الجنسي في ملايين الرجال حول العالم، وتزداد فرصة الإصابة به مع التقدم في العمر، إذ تشير الإحصاءات إلى أن الضعف الجنسي يؤثر في 12% من الرجال الذين تقل أعمارهم عن 60 سنة، و22% من الرجال في الستينيات من العمر، و30% من الرجال الذين يبلغون 70 عاماً من العمر أو أكثر.

وقد يؤثر الضعف الجنسي في الرجال الأصغر سناً، حيث بينت إحدى الدراسات وجود علاقة قوية بين التدخين وتعاطي المخدرات، والضعف الجنسي لدى الرجال دون سن الأربعين مقارنة بالرجال الأكبر سناً.

كيفية حدوث الانتصاب

يتكون القضيب عند الرجال من قناة واحدة للسائل المنوي وللبول معاً، ومن ثلاث خلايا موزعة بجدران ليفية صلبة ممتلئة بأنسجة الانتصاب وفي حال كان هنالك محفز مناسب تتقلص كريات الدم القادمة من هذه الخلايا وتحبس في داخلها الدم مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم ويزيد من صلابة الخلايا الأمر الذي يؤدي لحدوث الانتصاب بالصلابة التي تكفي من أجل القيام بالعلاقة الجنسية.

أسباب إصابة الرجال بالضعف الجنسي

هناك عوامل أساسية وراء إصابة الرجال بمشكلة الضعف الجنسي وهي:

العوامل الجسدية للضعف الجنسي

تشمل الأسباب الجسدية والمشاكل الصحية الشائعة لضعف الانتصاب أمراض القلب.

 انسداد الأوعية الدموية نتيجة تصلب الشرايين

ارتفاع مستوى الدهون في الدم.

ضغط الدم المرتفع.

 داء السكري.

السمنة.

متلازمة الأيض وهي عبارة عن حالة تتمثل بزيادة ضغط الدم، ومستويات عالية من الإنسولين، وتراكم دهون الجسم حول الخصر، بالإضافة إلى ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم.

الإدمان على الكحول والتدخين وتعاطي المخدرات.

 اضطرابات النوم.

العمليات الجراحية، أو الإصابات التي تؤثر في منطقة الحوض أو الحبل الشوكي.

العوامل النفسية للضعف الجنسي يمكن حصرها كالتالي:

الاكتئاب، والقلق، وغيرها من الحالات التي تؤثر في الصحة العقلية تؤثر على الأداء الجنسي لدى الرجل .

 الضغط العصبي والنفسي.

 وجود مشاكل في العلاقة بين الزوجين، بسبب الضغط النفسي أو ضعف التواصل، أو مخاوف أخرى.

كيفية تشخيص مشكلة الضعف الجنسي لدى الرجال

عندما يواجه الرجل مشكلة في علاقته الجنسية بزوجته من حيث عدم القدرة على الانتصاب أو عدم القدرة على المحافظة على فترة الانتصاب لوقت يلائم القيام بالعلاقة الحميمة ينصح الرجل في هذه الحالة ضرورة اللجوء للطبيب المختص في الحال لأن استشارة الطبيب في حالات الضعف الجنسي أفضل وسيله لتحديد الأسباب وعندها سيقوم الطبيب بفحص عام، ويشمل هذا الفحص البصري للقضيب للتأكد من عدم وجود أسباب خارجية للعجز الجنسي، مثل الجروح أو الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي.

ويمكن أيضاً إجراء فحص للدم  للتأكد من مستويات الجلوكوز في الدم، هذا سوف يسمح للطبيب معرفة ما إذا كان يمكن أن يكون مرض السكري مسؤولاً عن ذلك أما لا.

ومن الممكن إجراء تشخيص الضعف الجنسي من خلال بعض الاختبارات الأخرى مثل رسم القلب، والفحص بالموجات فوق الصوتية، واختبار لتحليل البول.

طرق علاج الضعف الجنسي عند الرجال

هناك طرق متنوعة ومختلفة لعلاج مشكلة الضعف الجنسي يتم إتباعها باستشارة الطبيب بعد إجراء كافة الفحوصات والتشخيصات اللازمة بهذه المشكلة ومن طرق العلاج المتاحة ما يلي:

اسباب العقم عند الرجال بعد الانجاب مشكلة الضعف الجنسي عند الرجال

علاج الضعف الجنسي بالأدوية

وهي من أكثر الطرق المتبعة حيث يتم تناول أدوية معينة باستشارة الطبيب قبل العلاقة الحميمة بساعة أو ساعتين ووجدت الدراسات أنّ هذه الأدوية تُعدّ فعالة لدى 7 رجال من أصل 10 يستخدمونها، إلا أنّ معدلات الاستجابة تكون أقل لدى مرضى السكري ومرضى السرطان وتضم الآثار الجانبية لهذه الأدوية صداع الراس، واحتقان الأنف، واحمرار الوجه، وآلام العضلات بالإضافة إلى عسر الهضم ويمكن أيضا أن يُستخدم التستوستيرون لعلاج الضعف الجنسي إضافة إلى الأدوية السابق ذكرها لدى الرجال الذين يعانون من انخفاض الدافع الجنسي، وانخفاض مستويات التيستوستيرون في الدم.

مدة الشفاء بعد عملية شفط الدهون ونصائح بعد عملية شفط الدهون

علاج الضعف الجنسي بالمضخة الفراغية

وهي عبارة عن أنبوب بلاستيكي ينزلق فوق القضيب، ويرتبط بمضخة في الطرف الآخر من الأنبوب، تعمل على خفض الضغط حول القضيب من خلال تفريغ الهواء في الأنبوب، مما يؤدي إلى الانتصاب وبعد حدوث الانتصاب تنزلق حلقة مرنة لتضغط على قاعدة القضيب، مما يساعد على الاحتفاظ بالدم داخل القضيب، ومنع خروجه لمدة تصل إلى 30 دقيقة وتصل فعالية هذا الجهاز إلى ما يقارب 75%، بعد التدريب المناسب على استخدامه.

علاج الضعف الجنسي بدواء البروستاديل

يتم استخدام هذا الدواء إما عن طرق حقنه داخل الجسمين الكهفيين للقضيب وإما بوضعه داخل الإحليل وتتم الطريقة الأولى بحقن دواء البروستاديل في جانب القضيب من خلال إبرة دقيقة للغاية ويصل معدل نجاح هذه الطريقة إلى ما يقارب 85 ٪ وقد تصلح هذه الطريقة لعلاج الضعف الجنسي، لدى الرجال الذين لا يستجيبون للأدوية الفموية.

علاج الضعف الجنسي بالجراحة

يتم العلاج الجراحي لمشكلة الضعف الجنسي من خلال إدخال زرعات داخل القضيب ويتم اللجوء إلى الجراحة في حال فشل العلاجات الأخرى، ويتميز التدخل الجراحي بمعدلات أعلى للنجاح والرضا، بالنسبة إلى غيره من طرق علاج الضعف الجنسي.

ولكن ينبغي التنويه أيضا أن كل عملية زراعة مقترنة بخطر أكبر للإصابة بالعدوى، أكثر من أي عملية جراحية اعتيادية فقد يؤدي الزرع إلى تهيج القضيب والتسبب بالألم المتواصل كما أن هذا الجزء الإصطناعي الذي ينتفخ بحاجة للقيام بعمليات جراحية بعد ذلك من أجل معالجة تدفق السائل المنوي من مخزنه أو من أجل توصيل الأنبوب المنوي من جديد.

وأخيرا ينبغي عند علاج مشكلة الضعف الجنسي لدى الرجال بالجراحة إتباع مجموعة من النصائح اللازمة وهي:

ينبغي إحاطة القضيب بكمادات الثلج لمدة 24 ساعة من بعد انتهاء الجراحة من أجل تقليل الانتفاخ الذي يظهر إثر القيام بهذا العلاج.

 ينبغي تنظيف منطقة الجراحة عدة مرات في اليوم لمنع حدوث التلوث.

ينبغي إتباع تعليمات الطبيب الخاصة وتناول الأدوية الموصوفة في مواعيدها بما في ذلك مسكنات الألم.

اترك لنا تعليقاً

%d مدونون معجبون بهذه: