fbpx

جراحة الفك السفلى

جراحة الفك يطلق عليها أيضًا جراحة الفكين التقويمية، على تصحيح عدم انتظام عظام الفك وإعادة محاذاة الفك والأسنان لتحسين عملها. قد يؤدي إجراء هذه التصحيح إلى تحسين مظهر الوجه.قد تكون جراحة الفك خيارًا تصحيحيًا إذا كنت تعاني مشاكل بالفك لا يمكن حلها باستخدام تقويم الأسنان فقط. في معظم الحالات، يمكن أيضًا استخدام دعامات الأسنان قبل الجراحة وفي أثناء التعافي بعد الجراحة حتى يكتمل الشفاء والمحاذاة. يمكن أن يعمل أخصائي تقويم الأسنان مع جراح الفم والفك والوجه (الوجه والفكين) لتحديد خطة العلاج.

تعتبر جراحة الفك مناسبة بعد توقف النمو، تقريبًا من عمر 14 إلى 16 عامًا للإناث ومن عمر 17 إلى 21 عامًا للذكور.

لماذا يتم إجراء ذلك

قد تساعد جراحة الفك في:

  • جعل العض والمضغ أسهل وتحسين المضغ بشكلٍ عام
  • تصحيح مشكلات البلع أو التحدث
  • تقليل التآكل المفرط وتكسر الأسنان
  • تصحيح مشكلات مقاس العضة أو إغلاق الفك، مثل عندما تتلامس الطواحن ولكن لا تتلامس الأسنان الأمامية (إِطْباق مفْتوح أو عضة مفتوحة)
  • تصحيح اختلال توازن الوجه (عدم التناظر)، مثل الذقن الصغيرة وبروز الفك السفلي وتراكب العضّة والإطباق المتصالب
  • تحسين قدرة الشفاه على الانغلاق التام بسهولة
  • تخفيف الألم الناجم عن اضطراب في المفصل الصدغي الفكي (TMJ) ومشكلات الفك الأخرى
  • إصلاح إصابة في الوجه أو العيوب الخلقية
  • التخفيف من انقطاع النفس الانسدادي في أثناء النوم

المخاطر

عمومًا ما تكون جراحة الفك آمنة عندما يتم تنفيذها على يد جرّاح للفك والفم والوجه متمرسًا، وغالبًا بالتعاون مع أخصائي تقويم الأسنان.

قد تشمل مخاطر الجراحة ما يلي:

  • فقدان الدم
  • العدوى
  • إصابة العصب
  • كسر الفك
  • رجوع الفك إلى وضعه الأصلي
  • مشاكل في توافق إطباق الأسنان وألمًا في المفصل الصدغي الفكي
  • الحاجة إلى جراحة إضافية
  • الحاجة إلى علاج نفق جذر السن على السن المحدد
  • فقدان جزء من الفك

قد تعاني بعد الجراحة من الآتي:

  • الألم والتورم
  • مشاكل تتعلق بتناول الطعام التي يمكن معالجتها باستخدام مكملات غذائية أو بالتشاور مع اختصاصي التغذية
  • استغراق وقت قصير في تعديل مظهر الوجه الجديد

كيف تستعد

في معظم الحالات، يضع أخصائي تقويم الأسنان أداة التقويم على أسنانك قبل الجراحة. يُلبس مقوم الأسنان عادةً لمدة 12 إلى 18 شهرًا قبل الجراحة حتى تستوي أسنانك وتصطف استعدادًا للجراحة.

يعمل أخصائي تقويم الأسنان وجراح الفم والوجه والفكين معًا لتطوير خطة العلاج الخاصة بك. تعد الأشعة السينية والصور والنماذج الخاصة بأسنانك جزءًا من التخطيط لعملية جراحة الفك. في بعض الأحيان، يتطلب التباعد في طريقة إطباق الأسنان معًا إما إعادة تشكيل الأسنان أو تغطية الأسنان بالتيجان أو كلتيهما لإتمام عملية التصحيح.

يمكن استخدام التصوير المقطعي المحوسب ثلاثي الأبعاد وتخطيط العلاج الموجه بالكمبيوتر وأجهزة تثبيت مقوم الأسنان المؤقتة للمساعدة في حركة الأسنان وتقليل وقت وضع مقوم الأسنان. وأحيانًا ما تساعد هذه الجهود في القضاء كليًا على الحاجة إلى إجراء جراحة الفك.

في بعض الأحيان، سيُستخدم التخطيط الجراحي الافتراضي (VSP) لتوجيه الجراح بشأن ضبط وضع مقطع الفك وتصحيحه أثناء الإجراء للحصول على النتيجة المثلى.

ما يمكنك توقعه

بعد إجراء العملية

يُجري جراحو الفم والفك العلوي والوجه عملية جراحة الفك. ويتم إجراء الجراحة تحت تأثير التخدير العام. يتم إجراء الجراحة في المستشفى وتتطلب إقامة مدة يومين إلى أربعة أيام.

في أثناء إجراء العملية

عادةً ما يمكن إجراء الجراحة داخل فمك، لذلك لا تظهر ندبات الوجه على الذقن أو الفك أو حول الفم. ومع ذلك، في بعض الأحيان قد يلزم عمل شقوق صغيرة خارج فمك.

يفتح الجرّاح شقوقًا في عظام الفك ويحركهم باتجاه الوضع الصحيح. عند الانتهاء من تحريك الفك، يمكن استخدام صفيحة عظمية صغيرة ومسامير وأسلاك وأربطة مطاطية لتثبيت العظام في موقعها الجديد. تصبح هذه المسامير — التي هي أصغر من السِناد المستخدمة في الدعامة — مدمجة في هيكل العظم بمرور الوقت.

في بعض الحالات، قد يتم إضافة عظام إضافية إلى الفك. ينقل الجراح عظام من الفخذ أو الساق أو الضلع ويثبتها باستخدام صفائح ومسامير. في الحالات الأخرى، قد يُعاد تشكيل العظام لتوفير توافق أفضل.

قد يتم إجراء جراحة الفك على الفك العلوي والفك السفلي والذقن أو أي مزيج منهم.

 

يمكن لقطع عظام الفك السفلي تصحيح:

  • انحسار الفك السفلي
  • بروز الفك السفلي

يقوم الجراح بعمل شقوق خلف الضروس وبالطول لأسفل عظمة الفك بحيث يمكن أن يتحرك الجزء الأمامي من الفك كوحدة واحدة. يمكن نقل الفك بعد ذلك إلى موقعه الجديد إما للأمام وإما للخلف. تعمل الصفائح والمسامير على تثبيت عظمة الفك في أثناء التعافي.

جراحة الذقن (رأب الذقن)

جراحة الذقن

يمكن أن يقوم رأب الذقن بتصحيح الذقن الصغير (ذقن ناقص). يصاحب في أغلب الأحيان الذقن الصغير فكًا سفليًا متراجعًا بدرجة كبيرة.

ويستطيع الجراحون عادةً تغيير الفك وإعادة بناء الذقن في أثناء نفس العملية الجراحية. يقطع الجراح قطعة من عظام الذقن في الجزء الأمامي من الفك، ويحركها للأمام ويضعها بإحكام في موضع جديد باستخدام الصفائح والمسامير.

بعد العملية

وبعد إجراء الجراحة، سيقدم لك طبيبك بعض التعليمات. والتي عادةً ما تشمل الآتي:

  • الأطعمة التي يمكنك تناولها
  • نظافة الفم
  • تجنب استعمال التبغ
  • تجنب القيام بالأنشطة الشاقة
  • تناول الأدوية للسيطرة على الشعور بالألم
  • ومتى يمكنك العودة إلى العمل أو المدرسة وعادةً ما يكون في خلال أسبوع إلى ثلاثة أسابيع

عادةً ما تستغرق عملية شفاء الفك الأولية حوالي ستة أسابيع بعد الجراحة، ولكن قد يستغرق الشفاء التام فترة تصل إلى 12 أسبوعًا.

وبعد عملية شفاء الفك الأولية — بعد حوالي ستة أسابيع — ينتهي طبيب تقويم الأسنان من محاذاة أسنانك باستخدام دعامات الأسنان التقويمية. وقد تستغرق عملية تقويم الأسنان بالكامل بما في ذلك الجراحة والدعامات التقويمية عدة سنوات. بمجرد إزالة الدعامات، يمكن استخدام المثبّتات للحفاظ على موضع الأسنان.

النتائج

يمكن أن ينتج عن تصحيح محاذاة الفكين والأسنان عن طريق جراحة الفك ما يلي:

  • مظهر متوازن للجزء السفلي من الوجه
  • تحسين وظيفة أسنانك
  • فوائد صحية ناتجة عن تحسن النوم، والتنفس، والمضغ، والبلع
  • تحسن ضعف النطق والكلام

قد تتضمن الفوائد الثانوية لجراحة الفك ما يلي:

  • مظهر محسّن
  • تحسن الثقة بالنفس

 

 

 

This entry was posted in . Bookmark the permalink.
%d مدونون معجبون بهذه: