fbpx

شد الوجه بالخيوط في مصر

زراعة الشعر

تعتبر التجاعيد من علامات التقدم في العمر التي تزعج العديد من السيدات ويحاولن بشتى الطرق التغلب على هذه الخطوط المزعجة التي تزحف على بشرتهن يوماً بعد يوم. لا تفضل الكثير من النساء عمليات شد الوجه الجراحية لما لها من سلبيات وآثار جانبية يجعلها الخيار الأخير وغير المفضل للتغلب على التجاعيد. مع تطور العلم، قد تكون الخيوط لشد الوجه إحدى هذه الحلول فأصبح من الممكن التغلب على هذه المشكلة بفضل تقنية شد الوجه بالخيوط التي تساعد على عدم فقدان الوجه حركته الطبيعية. نقدم لكم في هذا المقال كل ما يخص عملية شد الوجه بالخيوط، ومميزات إجراء عملية شد الوجه بالخيوط في مصر.

ما هي عملية شد الوجه بالخيوط؟

تعد عملية شد الوجه بالخيوط عملية بسيطة وسهلة لا تستغرق أكثر من 15 دقيقة، ولا تتعدى مدة الألم خلال العملية أكثر من نصف دقيقة، وتظهر النتيجة بعد العملية مباشرةً وتستمر نتيجتها حوالي خمسة سنوات.

خيوط شد الوجه في مصر من البدائل غير الجراحية البسيطة التي تعمل على معالجة الإرتخاءات والثنيات والتجاعيد التي تظهر مع التقدم بالعمر حيث تقلل من الترهلات حول الخدين، والفك والرقبة، مع العلم أن فعالية الخيوط تختلف من امرأة لأخرى على حسب العمر ومرونة الجلد.
اكتشفت هذه التقنية على يد جراح تجميلي روسي وتسمى “تقنية أبتوس” وبدأ استخدامها بخيوط من الذهب، ولكن خيوط الذهب تفقد فاعليتها بعد مرور ستة أشهر فقط، ومع الوقت ظهرت التقنية التي يستخدمها الأطباء اليوم والتي تعتمد على إدخال خيوط دقيقة جداً في الأنسجة الدهنية الموجودة تحت البشرة ‫عن طريق مجموعة من الإبر الرفيعة جداً، ويتم شد هذه الخيوط في الأماكن المترهلة التي تحتاج إلى الشد للحصول على وجه مشدود حيوي ذو طابع شبابي.

كيف تتم عملية شد الوجه بالخيوط؟

تتم العملية بالتخدير الموضعي وتستغرق عملية الشد من خمسة إلى عشرة دقائق للمناطق الصغيرة، أما شد الوجه بالكامل يحتاج لساعة كحد أقصى. يقوم الطبيب بتحديد المكان الذي يتطلب الشد باستخدام الخيوط مع المريضة قبل العملية ويقوم برسم مسار الخيوط داخل الجلد باستخدام قلم خاص، ثم يقوم بتعقيم الخيط وإدخاله تحت الجلد باستخدام الإبر.
توجد تقنيتان أساسيتان لعملية شد الوجه بالخيوط في مصر، التقنية الدائمة والتقنية المؤقتة، فالتقنية  الدائمة يتم فيها عمل شق بسيط في أعلى الرأس تحت الشعر حتى يستطيع الطبيب إدخال أنبوب رفيع جداً لتمرير الخيوط من خلاله. أما التقنية المؤقتة فلا تحتاج إلى عمل هذا الشق حيث تدخل الخيوط عن طريق الإبر الطويلة.
تتميز العملية بأنها لا تتطلب لفترة نقاهة طويلة بل مجرد قضاء أسبوع واحد فقط بالمنزل، وتبدأ آثار الإبر المستخدمة في الاختفاء.

أنواع الخيوط المستخدمة في عملية شد الوجه بالخيوط

يوجد أنواع مختلفة من خيوط شد الوجه وتعتبر الخيوط الروسية الصنع هي أفضل أنواع الخيوط. تتم معالجة جميع هذه الخيوط بحمض “عديد حمض اللبنيك” مما يجعلها قابلة للتحلل في الجسم بعد مرور مدة طويلة ولا تتفاعل أيضاً مع أنسجة الجسم، وتتميز بأن جدارها الخارجي يكون غير أملس مما يمكنها من التشابك مع الأنسجة وشدها فى إتجاه يحدده الطبيب دون حدوث أعراض جانبية، ونستعرض تفصيلاً أنواع الخيوط وأفضلها في السطور التالية.

  1. شد الوجه بالخيوط الذهبيه

    عبارة عن خيوط مصنوعة من مادة “البولي ديوكسانون” ومغطاة بالذهب عيار 24 قيراط، تستخدم لرفع وشد ترهلات الوجه والفك والعنق عن طريق شبكة من الخيوط الذهبية ترتبط مع خلايا الكولاجين الموجودة تحت سطح الجلد مما يعمل على تحفيز عملية إنتاج الكولاجين بصورة طبيعية وزيادة معدل تدفق الدم والأكسجين مما يعمل على تفتيح البشرة أيضاً وعلاج الخيوط الرفيعة حول العينين والهالات السوداء في الوقت نفسه.

  2. شد الوجه بالخيوط الريشية
    هى خيوط جراحية غير ملساء يحتوي جدارها الخارجي على نتوءات تعطيها شكل الريشة حتى تتعلق بالأنسجة بها مثل فكرة مرساة السفينة، ويمكن استخدام هذا النوع فى الحالات البسيطة لرفع الحاجب و شد الرقبة والخدين فقط.
  3. شد الوجه بالخيوط المعقودة
    هي خيوط جراحية ملساء تتوزع عقد على طولها، المسافة بين العقدة والعقدة التي تليها تتراوح من 5 إلى 8 مليمترات. تستخدم للمرضى الذين يمتلكون بشرة حساسة، ويمكن أن تستخدم لرفع الحاجب والخدين و تحديد الفك السفلي و شد الرقبة.
  4. شد الوجه بالخيوط المعقودة المخروطية
    تم تطوير هذه الخيوط حتى تعطى كفاءة أكثر مع استمرار النتائج لفترة أطول، وهي عبارة عن خيوط معقودة صنعت حديثاً حتى تلبي رغبة المرضى الذين لا يستطيعون تجديد الخيوط كل فترة حيث تصل مدة هذا النوع من الخيوط إلى عشر سنوات وتستخدم مع الجلد المترهل بكفاءة أعلى. تعتمد فكرة عمل هذه الخيوط على توزيع قطع مخروطية مصنوعة من مادة السيليكون بين كل عقدة والتي تليها بحيث يتفاعل الجسم معها ويكون عقد دقيقة داخل تلك المخاريط، وهناك مادة طبيعية أخرى تستخدم بدلاً من السيليكون تذوب خلال أشهر حتى لا يظهر أي أثر للعملية وبدون الحاجة لتكرارها كل خمس سنوات.

مميزات عملية شد الوجه بالخيوط

  1. تحفز البشرة على ‫زيادة إنتاج الكولاجين الذي يعطيها رونق ونضارة.
  2. تقنية غير مؤلمة مقارنة مع غيرها من العمليات الجراحية.
  3. جميع أنواع الخيوط تذوب بالأنسجة، لذلك لا تشكل خطراً على البشرة.
  4. لا تعمل على شد الجلد فقط، بل تساعد على زيادة سُمك الجلد للمرضى المصابين بترقق الجلد.
  5. تستخدم لشد جميع أجزاء الوجه مثل الوجنتين والحاجبين والفك السفلي والرقبة.
  6. منخفضة التكاليف مقارنة بالعمليات الجراحية التي تجرى لنفس الغرض كالليزر.

إجراءات وقائية يجب اتخاذها قبل العملية

يجب عدم تناول الأسبرين قبل العملية أو الفيتامينات المتعددة، وفيتامين E على وجه الخصوص لأنها تسبب سيلان الدم، أو الكورتيزون.

مضاعفات عملية شد الوجه بالخيوط

  • حدوث تلف بالأعصاب أو ظهور ندبات في الجلد.
  • عدم الإحساس بجزء معين في الوجه، أو عدم القدرة على تحريكه.
  • اختيار طبيب قليل الخبرة في هذا المجال مما قد يؤدي إلى انزلاق الخيط من مكانه مع مرور الوقت وخروجه إلى سطح الجلد مما يؤدي إلى عدم انتظام شكل الجلد وتدهور الحالة.
  • حدوث عدوى ميكروبية نتيجة عدم تعقيم الأدوات الطبية أو عدم اتمام المريضة لفترة النقاهة بالمنزل.
  • زيادة شد الخيط ويمكن إصلاح ذلك بالتدليك.
  • قد لا يستجيب الجلد مع خامات الخيوط المستخدمة، وفي هذه الحالة قد تظهر كدمات على الجلد أو التهابات.
  • اختراق الجيوب الأنفية عن طريق الخطأ.

افضل دكتور لشد الوجه بالخيط

عيادة Change Me clinics
يقدم مركز Change Me Clinic أفضل الخدمات العلاجية من خلال أفضل أطباء التجميل في مصر وبمساعدة طاقم طبي محترف يضمن لك الراحة التامة مع خبرة طويلة في هذا المجال، وتتواجد العيادة بمنطقة مصر الجديدة شارع الثورة.

دكتور علاء حجاج
يتميز دكتور علاء حجاج بأنه عضو الجمعية الأمريكية لتجميل الجلد، وعضو الجمعية الاوروبية للتجميل والليزر، عضو الجمعية الأفرو آسيوية للتجميل والليزر.

دكتورة سيلڤي محي الدين
اختصاصية تجميل وعضو الجمعية الأمريكية لطب التجميل.

دكتور غبريال كمال انطون
أخصائى جراحة تجميل الوجه والحروق وجراحة اليد، وعضو الجمعية المصرية لجراحى التجميل، وعضو الجمعية الأمريكية لجراحي التجميل، ورئيس قسم التجميل مستشفي جمال عبد الناصر بمحافظة الأسكندرية.

دكتورة فاطمة محجوب
استشاري الجراحة العامة و جراحة التجميل، عضو جمعية الجراحين المصرية، عضو جمعية جراحي التجميل و الإصلاح المصرية، عضو الجمعية المصرية الأفرو آسيويه لتجميل الجلد والليزر.

This entry was posted in . Bookmark the permalink.
%d مدونون معجبون بهذه: