fbpx

عمليه تجميل الأنف

عمليه تجميل الأنف

هي عملية لتعديل شكل الأنف قد يعتقد البعض أنها عملية رفاهية بحته ، لكن قد تكون هناك أسباب علاجية وراء إجراء عملية تجميل الأنف منها علاج مشاكل التنفس ، بعض الإعوجاج فى شكل الأنف نتيجة لحادثة سير أو ما شابه ذلك .
تتم عملية تجميل الأنف بعدة أشكال منها تكبير أو تصغير حجم الأنف ، تجميل البروز الأنفي او الإعوجاج فى شكل الأنف ، أيضاً عرض الأنف الوراثي كالأنف الأفريقي الأفطس  .
تتم عملية تجميل الأنف بخطوات بسيطة أولها التخدير الجزئي أو الموضعي و ذلك حسب الحالة و رؤية الطبيب المعالج ، بعدها يتم إزالة بعض الغضاريف و العظام الغير مرغوب فيها و أحياناً يحتاج المريض إلى زراعة غضاريف أخرى  ثم ينتظر المريض النتائج بعد العملية .
لا توجد أى مخاطر كبيرة من عملية تجميل الأنف ، ذلك إذا ما إلتزمت بتعليمات الطبيب المعالج حتى لا تصاب بعدوى أو تليف للأنسجة أو تورم فى الأنف

[su_youtube_advanced url=”https://youtu.be/tOCoyTbikwE” width=”400″ height=”300″ https=”yes”]

تجميل الأنف

من أكثر الجراحات رواجاً فى عالم التجميل و هى عملية جراحية تجميلية و أيضاً صحية ، فقد تتغير ملامحك تماماً لوجود خلل ما فى موقع الأف أن تقوس فى الأنف ، فى بعض حالات تجميل الأنف يتم غجراء الجراحة لعلاج بعض المشكلات فى التنفس مثل إلتهاب الأنف المزمن ، الشخير ، أيضاً الحساسية المفرطة .
تعتبر عملية تجميل الأنف من العمليات التى يجب أن تقوم بها منذ بداية المشكلة و من عمر 16 عام تقريباً .
قبل البدء فى إجراء عملية تجميل الأنف لابد من زيارة طبيب أنف و أذن و حنجرة ، ذلك لعمل الفحوصات اللازمة للتجويف الأنفى ، كما  يجب الخضوع لبعض التحاليل و فحوصات الدم ، يجب إستشارة الطبيب فى الأدوية المحظور تناولها قبل إجراء عملية تجميل الأنف .
من السائد فى اجراء عملية تجميل الأنف أنه يتم بتخدير موضعي  فى أغلب الأحيان إلى أنه من الممكن أن يحتاج المريض إلى تخدير نصفى أو كلى و ذلك حسب رؤية الطبيب القائم على عملية تجميل الأنف .
بداية إجراء عملية تجميل الأنف تكون فى تحديد شكل عظام الأنف و مدى إنحرافها فمن الممكن أن يكون هناك نقص أو زيادة فى غضروف لأنف  الذي يؤثر بشكل ملحوظ على التنفس و شكل الأنف ، كما أن الغضروف هو الجزء المسئول عن تحديد شكل الأنف فيقوم جراح التجميل دكتور محمد عماد الدين بتشكيله حسب رؤيته و التى تتناسب مع شكل وجه المريض القائم بعملية تجميل الأنف .
الغرز التى يتم تشكيلها لإغلاق الشق الجراحى تكون فى معظم الحالات تكون غرز تذوب من تلقاء نفسها مع الوقت ولا يحتاج طبيب التجميل فى إزالتها و إصابة المريض القائم على عملية تجميل الأنف بأى ألم تماماً
من الممكن أن تصاب بعملية تجميل الأنف بعدم الشعور بمنطقة الأنف و ذلك لأيام تالية لعملية تجميل الأنف ، و بعض الكدمات البسيطة تحت العيون و لكنها تزول بعد أسبوع على الأكثر .
و يستغرق الشفاء الكامل و الحصول على النتائج المرجوة و النهائية خلال شهر على الأكثر ، و يجب خلال هذة الفترة عدم التعرض لأشعة الشمس كثيراً أو بطريقة مباشرة .

أنواع عملية تجميل الأنف

اولاً بناء الأنف

و هذا يكون فى الحالات المرضية و السرطانية و التى يصاب فيها المريض بتشوه فى عظام و غضاريف الأنف بحيث يحتاج إلى إضافة عظام و غضاريف إلى الأنف و قد يستخدم السيليكون فى هذة العملية و من الممكن أيضاً بناء الأنف من جديد .

ثانياً تجميل الأنف

فى أغلب الأحوال تجرى هذة العملية من أجل تجميل الأنف و إظهارة بصورة أفضل خاصة عندما يكون حجم الأنف كبيراً و غير ملائم لملامح الوجه ، هذا يؤثر على نفسية الشخص و سرعان ما يلجأ إلى طبيب تجميل ، تتم هذه العملية برفع جزئي لغضاريف الأنف و عظام الأنف ، ذلك من خلال شق صغير جداً تحت الأنف و تتم عملية تجميل الأنف تجت تخدير موضعى أو نصفى أو كلى حسب رؤية الطبيب القائم على عملية تجميل الأنف و على حسب مقدار التشوه .

ثالثاً تعديل الحاجز الأنفى

ويتم إجراء هذة العملية عندما يكون الحاجز الأنفى مشوهاً و يتسبب فى مشاكل و صعوبة فى التنفس و فى هذة الحالة يجب أن يلجأ المريض إلى عملية تجميل الأنف أو الحاجز الأنفى .
كما إنه من الممكن أن تتم كل عمليات تجميل الأنف معاً فى نفس الوقت فى عملية واحدة ،ذلك لعلاج الشكل و العيوب الخلفية ، أيضاً التشوهات إثر التعرض للحروق أو الحوادث الطارئة .

This entry was posted in . Bookmark the permalink.
%d مدونون معجبون بهذه: